Get Adobe Flash player

 

من هي السلطة المعنية بالبت بالقرارات المتعلقة بالأنشطة البترولية في البر؟ هل هي السلطة التشريعية أم التنفيذية؟ ذلك سؤال لم يجد له إجابة واحدة في اللجان المشتركة، بل فتح أبواب صراع صلاحيات متكرر، ستتحمل الهيئة العامة لمجلس النواب مسؤولية الحسم فيه

Read more: البترول في البر: صراع الصلاحيات مستمر: إيلي الفرزلي 

 

في آخر «إصداراته» عام 2015، سجّل التقرير السنوي للسجل الوطني للسرطان نحو 13 ألف إصابة بالمرض. بعدها، توقّف الإصدار الرسمي، لكن ذلك لم يمنع الأرقام من التصاعد. بين 2012 والأشهر التسعة الأولى من العام الجاري، ساق السرطان أعداداً جديدة تخطت عتبة الخمسة آلاف، استناداً إلى تقريرٍ صادر عن الوكالة الدولية لأبحاث السرطان، تحدّث عن تسجيل لبنان 17 ألفاً و294 إصابة بالسرطان حتى أيلول الماضي

Read more: كلفة علاج الأورام الخبيثة تتصاعد: فتّش عن مافيا الأدوية: راجانا حمية 

 

الرئيس الأميركي دونالد ترامب الذي كان موضع سخرية رؤساء وقادة معظم دول العالم في الأمم المتحدة، لم يجد ولا يمكن له أن يجد أحد يسخر منهم سوى حكام السعودية، حيث ومنذ وصوله إلى البيت الأبيض لم يتوقف عن توجيه الإهانات والسخرية من هؤلاء الحكام ومطالبتهم بدفع ثمن بدل حماية عرشهم واستمرار تمكينهم من التحكم برقاب أبناء الجزيرة العربية، وهذا الثمن المقابل الذي يطالب به ترامب هو الحصول على قسم من ثروات السعودية التي تعتبر من أغنى دول العالم بالنفط… بعد أن حصل في حملة ابتزازه الأولى لحكام السعودية على ما يناهز الـ 500 مليار دولار، وجرى تبرير دفع هذه الجزية أو الاتاوة من قبل ولي العهد محمد بن سلمان تحت عنوان صفقات سلاح أميركي واستثمارات في الولايات المتحدة

Read more: أهداف إهانات ترامب المتكرّرة ولماذا يقبل بها حكام السعودية ؟: حسن حردان

 

تغرق هيئة أوجيرو بالتوظيفات السياسية بناء على طلب قوى السلطة وعلى رأسهم وزير الوصاية جمال الجراح الذي فرض تعيين مستشارين لتنفيعهم ببدلات مالية مرتفعة. ولم يكتف الجراح بذلك، بل عمد إلى حجز أموال الصيانة، والمماطلة في تسديد مساهمة الوزارة للرواتب والأجور. هذه الممارسات رتّبت هدراً مالياً في ميزانية أوجيرو، وقصوراً في أعمال الصيانة قد يصل إلى مرحلة التوقف التام

Read more: الجراح يخنق أوجيرو مالياً: محمد وهبة 

 

ينتابني حزن عميق نحو الزملاء السابقين الذين يتحملون مسؤولية السياسات الأميركية إزاء المأساة السورية الراهنة. وما أسمعه منهم هو تعبير صريح عن استحالة تحقيق الاستراتيجيات والغايات الأميركية في هذا الملف الشائك للغاية. وإنني على يقين من أنهم يدركون هذا الأمر بالفعل، غير أن المسرح السياسي العالمي يتطلب منهم الإفصاح والحديث. طالما فضلت أن أبلغ الناس بما لديّ من أخبار سيئة وكنت أرغب دوماً في الاستماع إلى الحقيقة الصارخة الموجعة، ويقولون في المثل العربي الدارج: «الصراحة راحة». ولا أعتقد الآن بوجود «الصراحة» أو ما توحي به من «راحة» ضمن السياسات الأميركية في سوريا

Read more: سوريا 2020 لن تكون العراق 2005  روبرت فورد