Get Adobe Flash player

تلاقى الفلسطينيون بعد طول تباعد. تلاقيهم على طريق اتحادهم كان مفاجأتهم لأنفسهم كما لأعدائهم. القادة الصهاينة ومن ورائهم نظراؤهم الأميركيون راهنوا طويلاً على انقسام الفلسطينيين على أنفسهم وتنافس فصائل المقاومة على الصدارة والنفوذ.

Read more: ماذا بعد؟ الفلسطينيّون يتلاحمون ترامب يرتبك، نتنياهو يتريّث…‏: د. عصام نعمان*

 

تدل مجموعة من آراء قادة العدو وخبرائه على النمط المتبدّل الذي بات يتحكَّم بقراراته في ما يرتبط بشنّ الحروب الاستباقية.

Read more: النمط المتبدّل الذي بات يتحكَّم بقرارات العدو  عمر معربوني

حتى قبل ان تخرج تركيا وقواتها العسكرية من لبنان في نهاية الحرب العالمية الاولى ، كانت الزعامات اللبنانية المرتبطة بها تاريخيا

Read more: عن عجز الطبقة السياسية  وانسداد الحلول. د. غسان غوشة

 المطلوب دولياً رأس المقاومة، هذا هو العنوان الاساسي للصراع الدائر حالياً، وهو اكبر من الرئيس حسان دياب وحكومته مع كل الاحترام للشخصيات الوطنية ونواياها الحسنة لجهة دعواتها لاستقالة الحكومة او اسقاطها؟ وهذا ما تؤكد عليه مصادر سياسية متابعة كون المراجعة الدولية لمسار الصراع في المنطقة توصلت الى حتمية سياسية بان موازين القوى والتحولات الكبرى هي من صناعة حزب الله في لبنان وسوريا، جراء منع «اسرائيل» من تنفيذ مشاريعها وهزيمتها، وضرب المشروع التكفيري في سوريا بالاضافة الى مساهماته في اليمن والعراق ومعظم ساحات المواجهة مع الاميركيين، ولذلك فان كل مراكز الدراسات الاميركية و«الاسرائيلىة» حصرت ابحاثها بتحليل ظاهرة حزب الله وسر قوته، وكيفية محاصرته، لان من شأن ذلك ان يعيد التوازنات الى المنطقة وصياغة مشروع جديد لصالح اميركا وحلفائها ومسك معظم الاوراق مجدداً في بلاد الشام.

Read more: الصراع سيُحدّد أيّ لبنان سيكون.. ولون رؤساء الجمهوريّة والمجلس والحكومة في 2022؟  من يتحكّم بطرق...

لن يكون العرض الذي تتقدّم به إيران، لتزويد لبنان بالنفط ومشتقاته، هو الأول والأخير. فعلى مدار خمسة وعشرين عاماً، كانت العروض الإيرانية، تنهال على لبنان، من دون قيد أو شرط، من أجل المشاركة في عملية تطوير بناه التحتية، وما يحتاجه لتفعيل قطاعاته الإنتاجية والخدمية والصحية، في مختلف المجالات.

Read more: لا لإيران!‏‎‎نكاية بالفقر والجوع…!‏: د. عدنان منصور _