Get Adobe Flash player

 

بعدما يزيد على الخمسة أشهر من تكليف الرئيس سعد الحريري تشكيل الحكومة اللبنانية الجديدة، والعراقيل المحلية والخارجية التي كانت تقف في طريق تأليفها، فجأة انطلق قطار التشكيل وتبدّدت الأجواء السلبية التي كانت سائدة وحلّت مكانها الأجواء الإيجابية التي سرعان ما ترافقت مع سرعة في الاتصالات السياسية على خط إنجاز الاتفاق على التشكيلة الحكومة وتوزيع الحصص الوزارية وتذليل العقد الواحدة تلو الأخرى، والتي كان يُقال إنها عقد صعبة ولا يمكن تجاوزها.. وإذا كانت هناك من بعض الأمور التي لا تزال بحاجة إلى تذليل فهي مجرد تفاصيل بسيطة مرتبطة بطبيعة الوزارات التي ستعطى لـ «القوات اللبنانية» ولـ «المردة»، سوف يجري الاتفاق على حلها

Read more: انطلاق قطار تشكيل الحكومة اللبنانية... العوامل الدافعة: حسن حردان

 

إن تجديد «أمر فصل» الضباط الصادر أخيراً عن المدير العام لقوى الأمن الداخلي اللواء عماد عثمان واعتراض قادة الوحدات في مجلس القيادة على ذلك أدى إلى توتر يجسد أزمة ناتجة من تنافس سياسي وطائفي ومذهبي وسباق على مضاعفة النفوذ في إدارة مؤسسات الدولة. اللواء عثمان المصنّف من حصة فريق سياسي، يسعى إلى الحفاظ على نوع من أنواع العرف الذي يقضي بإلحاق قوى الأمن بمرجعية مذهبية بحجّة إلحاق مؤسسات أخرى بمرجعيات طائفية ومذهبية. أما قادة الوحدات المعترضين فمصالحهم الفئوية تقتضي منع عثمان من إخضاع قوى الأمن لفريق محدد

Read more: "دومينو" محاصصة البوليس: عمر نشابة 

 

بين 25 ألف مريض ومصالح شركات الأدوية، يعتمد وزير الصحة غسان حاصباني سياسة «النأي بالنفس»! أزمة انقطاع أدوية الأمراض المستعصية والمزمنة في مركز توزيع الأدوية في الكرنتينا ليست مستجدّة، لكنها، بالتأكيد، «غير مسبوقة» بسبب إهمال الوزير (أو تردّده إذا أحسنّا الظن)، في اتخاذ الاجراءات اللازمة لتفاديها. كان مفترضاً بحاصباني، مطلع أيلول الماضي، التحرك من أجل تأمين الأدوية للفصل الأخير من عام 2018، بصرف النظر عن مسألة توافر الاعتمادات. إذ أن «حقّ» الشركات المحتكرة للسوق لن يضيع متى ما تسلّم عروضها وفاوضها على الأسعار ووقع لها أذونات التسليم. بذريعة «نفاد» الاعتمادات لم يفعل وزير الصحّة ذلك، ما أدى الى انقطاع الجزء الأكبر من الأدوية من مخازن الكرنتينا. أمس، فقط، وبعد إعلان لجنة المال والموازنة موافقتها على اقتراح القانون المعجّل المُكرّر بتأمين 75 مليار ليرة لسدّ العجز في موازنة، وإدراجه على جدول أعمال الجلسة التشريعية المقبلة، تحرّك وزير الصحة والتقى أصحاب شركات الأدوية للاتفاق على إعادة «ضخّ» الأدوية في المركز

Read more: أدوية الأمراض المستعصية: الوزير المهمل!: هديل فرفور 

 

شكل قتل الصحافي السعودي جمال خاشقجي في داخل القنصلية السعودية في أنقرة على أيدي فريق أمني سعودي قدِم من الرياض إلى أنقرة خصيصاً لتنفيذ هذه الجريمة في الموعد الذي دخل فيه خاشقجي القنصلية بناء على موعد مسبق أعطي له للمراجعة بخصوص الحصول على أوراق شخصية، شكل في توقيته فرصة ذهبية للرئيس الأميركي دونالد ترامب جاءته على طبق من فضة.. فليس هناك أفضل وأحسن وأهمّ من هذه الفرصة التي تحقق للرئيس الأميركي، الشاطر في كيفية ابتزاز حكام في السعودية، الملك سلمان وولي عهده محمد بن سلمان، الحصول على ما يريده من الأموال السعودية عشية الانتخابات النصفية الأميركية

فالجريمة لم تستطع الرياض إخفاء معالمها وطمس أدواتها، لا سيما أنّ السلطات التركية امتلكت معلومات موثقة وصوراً وتسجيلات صوتية تكشف أنّ خاشقجي قد تمّ قتله داخل القنصلية بعد دقائق على دخوله إليها على ايدي الفريق الأمني السعودي… ومع ذلك تريّثت السلطات التركية في الكشف رسمياً عن تفاصيل حصول الجريمة بانتظار إنجاز التحقيقات من ناحية، ونتائج الاتصالات الرسمية الأميركية التي باشرها وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو مع المسؤولين السعوديين وإطلاع المسؤولين الأتراك على نتائجها… وهو ما يشير إلى التحضير والإعداد لصفقة إخراجية تأتي نتائج التحقيقات الجارية في أنقرة من قبل فريقي التحقيق التركي والسعودي لتتناغم معها، وتقدّم مسؤولين في القنصلية والفريق الأمني السعودي أكباش فداء بتحميلهم مسؤولية ارتكاب الجريمة، وأنهم أقدموا على فعلتهم من دون علم الملك سلمان وولي عهده محمد بن سلمان.. وإنما بتوجيه من أحد المسؤولين في الاستخبارات السعودية.. أو يكون الإخراج بأنّ خاشقجي لاقى حتفه نتيجة خطأ تمثل في إعطائه كمية مخدّر زائدة وهو ما أدّى إلى ارتباك الفريق الأمني والمسؤولين في القنصلية فسارعوا الى العمل على التخلص من جثته

Read more: توقيت قتل خاشقجي...فرصة ذهبية جديدة لترامب عشية الانتخابات: حسن حردان

 

تبلّغ لبنان رسمياً من السلطات السورية فتح معبر نصيب أمام الصادرات اللبنانية. القرار لم يفتح باب الفرج أمام المصدّرين اللبنانيين فحسب، بل بدّد القلق الذي كان سائداً بينهم بشأن إمكان لجوء السلطة السورية إلى تصنيف سياسي لاستخدام أراضيها، على شاكلة التصنيف الذي قد يعتمد بشأن الشركات المسموح لها بالمشاركة في إعمار سوريا

Read more: دمشق تفتح «نصيب» أمام لبنان بلا مقابل: محمد وهبة