Get Adobe Flash player

nasser

ناصر قنديل

- رغم كلّ حجم العلاقة الأميركية السعودية تاريخياً، بقي التعاون بين «إسرائيل» والسعودية محصوراً ببعض الأقنية السرية، حتى لو كانت تتمّ بعلم صانع القرار، ولم يكن التحفظ مجرّد مراعاة للرأي العام، أو خشية ردود أفعال تنعكس على مكانة المملكة المتطلعة لقيادة عالمين عربي وإسلامي يجمعهما التطلع لتحرير فلسطين. ورغم العداء السعودي المعلن والعملي لقيادة جمال عبد الناصر كانت المملكة تخوض حروبها العربية تحت شعار أنها تملك الوصفة الأفضل من الخيارات المغامرة لتحرير فلسطين، وهي وصفة العلاقة المميّزة بواشنطن، لكن العلاقة مع «إسرائيل» وتطبيعها بقي رسمياً من محرمات السعودية، رغم شكوك كثيرة حول عدم صدقية هذا التحريم.

Read more: السعودية و«إسرائيل» متفقتان: العدو هو حزب الله

nasser

ناصر قنديل

- المنعطف الذي دخلته العلاقات السعودية في لبنان يمثل تحوّلاً جيوسياسياً خطيراً في رسم المعادلات الداخلية اللبنانية مهما بدا التعامل معه من قبل الكثيرين كأزمة يجري العمل على حلها، أو كغيمة صيف عابرة ناجمة عن حالة غضب أو سوء تفاهم، تفيد بعض المنشطات والمجاملات وحملات العلاقات العامة بجلائها وعودة المياه إلى مجاريها، كما يقول رئيس الحكومة تمام سلام، أو كما يُراهن الرئيس سعد الحريري على تظهير حملة تضامن شعبية وسياسية ترضي غرور حكام الرياض بالتوسّل والاستجداء اللبناني، فيعودون بالرضا والقبول إلى ما كان عليه الأمر من قبل.

Read more: نهاية الحقبة السعودية في لبنان... ماذا عن مصر؟

nasser

ناصر قنديل

- تقطف روسيا بالتتابع ثمار وقوفها مع سورية في وجه الحرب التي قادتها واشنطن واستهدفت إسقاط دولتها، ووضعها بين خيارات التقسيم التي تقودها «إسرائيل» وتنفذها القاعدة بفرعيها داعش والنصرة، أو التحوّل إلى دولة منظمة على أساس طائفي تحت الإبط السعودية، كما سعى الأخضر الإبراهيمي وستيفان دي ميستورا، بحديثهما عن النموذج اللبناني الملهِم، وتأكيد وزير الخارجية الأميركي جون كيري لضرورة تسلّم ما أسماه الأغلبية الطائفية للسلطة من الأقلية الطائفية، وإلا فالالتحاق بقيادة الجماعات السياسية والمسلحة المرتبطة بتركيا بالإمبراطورية العثمانية.

Read more: روسيا بين اتفاقين مع سورية وأميركا وسورية بين حربَيْن وعمليتين سياسيتين

nasser

ناصر قنديل

- قالت السعودية بقرارها نصيحة رعاياها بعدم السفر إلى لبنان ودعوتهم للمغادرة إنها مستمرّة بالعقاب الجماعي للدولة والاقتصاد في لبنان، رغم بيان الحكومة اللبنانية، معلنة أنّ سقف ما تريده كي ترضى هو الانقلاب في لبنان الرسمي إلى حدّ إعلان الحرب على حزب الله وتأديب التيار الوطني الحرّ، لسبب لا يتصل بموقف الوزير جبران باسيل في مؤتمرَي القاهرة وجدّة، بل بسبب الانخراط في تحالف مع حزب الله، وتعلن السعودية عبر قرارها الذي تبعته الإمارات بقرار منع الرعايا من التوجه إلى لبنان عن نية سياسية مبرمجة، بحصار مالي على لبنان، قد يتواصل ليطال سحب ودائع، ووضع سقوف للتحويلات من أموال الشركات والعاملين اللبنانيين في الخليج، وبدء ضغوط تستهدف سوق العقارات بطرح ملكيات خليجية في «سوليدير» وغيرها للبيع، ضمن عملية إغراق إفلاسية للأسواق العقارية، وستشهد وسائل الإعلام التي تنام على حرير الإعلانات الخليجية التي تُتخذ بقرار سياسي، ضغوطاً حادّة تتضمّن دفتر شروط قاسياً محوره المطالبة بموقف عدائي واضح من حزب الله كشرط لتلقي أيّ أموال مصدرها دول الخليج.

Read more: السعودية: يا قاتل يا مقتول

nasser

ناصر قنديل

- للشهادة دائماً طعم خاص ومذاق مختلف، ولون ورائحة، نحسّها جميعها ونتنفّسها ونشربها ونسمع وقع أقدامها من حولنا، وبحجم الخسارة يرتفع في ميزان الشهادة مؤشر مختلف، فتترصّد في حساب قيم محدّدة أرقام هائلة تغيّر أحياناً وجهة حرب أو اتجاهاً في الرأي العام، وفي مرات تستنهض الشهادة همماً وتُحرج نفوساً وتُطلق ألسنة وتفكّ أيدٍ مغلولة، لأنّ الدم عندما يسقط يتحوّل إلى قيمة، لا يفهم وقعها ومعناها الذين لا يعرفون أنّ حركة الشعوب دائماً هي تدافع موجات من الناس تكتب تاريخ أوطانها وأممها، وأنّ الدماء ذات سحر خاص في صناعة هذه الموجات وتحفيزها ورسم خطاها، وسهل القياس على مَن يشتبه عليه الأمر، بالتوقف أمام رموز خالدة في الذاكرة الإنسانية، ليكتشف أنّ الدماء كانت ذات لون وطعم ورائحة في رسم معنى هذا الخلود

Read more: للشهادة طعمٌ ولونٌ ورائحة