Get Adobe Flash player

nasser

ناصر قنديل

- التأني في قراءة ما بين السطور في التفاهم الروسي الأميركي بنسخته الجديدة يوصل إلى الاستنتاج أنّ روسيا التي تلقت عرضاً أميركياً لمطالب سعودية تركية قوامها العودة إلى الوراء في صيغة الهدنة، تتبنّاها واشنطن وعرضها وزير خارجيتها جون كيري، كما قال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، وقوام العرض تأجيل العمل باستثناء «النصرة» من أحكام الهدنة وحصر هذا الاستثناء بـ»داعش»، والتعاون لتثبيت وقف النار في كلّ المناطق الواقعة خارج نطاق سيطرة «داعش»، مقابل تعهّد بضمان التزام «النصرة» بالهدنة وعودة جماعة الرياض إلى المفاوضات. وكان كلام لافروف حاسماً برفض هذا العرض، ولهذا بقي الوضع متفجّراً.

Read more: التفاهم الروسي الأميركي... خطوة إلى الأمام؟

nasser

ناصر قنديل

- لا يمكن حصر القراءات المتصلة بالانتخابات البلدية التي عرفها لبنان حتى الآن بالقوى اللبنانية، فالإشارات التي حملتها الانتخابات حول الأحجام والأوزان، ووضع الأطراف اللبنانية بقياس بعضها لبعض، سواء لجهة ما تؤشر إليه بخصوص مستقبل التوازنات التي ستحكم الانتخابات النيابية المقبلة والانتخابات الرئاسية، إذا أجريت من مجلس نيابي جديد، ولكن وبصورة خاصة تتمّ قراءة النتائج بعيون تهتمّ بمدى جهوزية البيئة اللبنانية لانقسامات وفتن تحاصر المقاومة، ودرجة حيوية الشارع الذي يمكن أن يتولى هذه المهمة، ومقابلها درجة حيوية بيئة المقاومة وتفاعلها مع القيادة السياسية للمقاومة وتماسكها من حولها، ودرجة قدرة هذه القيادة على إدارة معارك انتخابية تستدعي ماكينات بالآلاف وتنظيم وإدارة وتفاهمات تستهلك قدرات قيادية وبشرية ومادية يفترض أنها كلها مستنزفة بالحرب في سورية وما هو مرصود لمواجهة الخطر «الإسرائيلي».

Read more: الانتخابات البلدية - والتوازنات المحيطة بالمقاومة

nasser

ناصر قنديل

- للخائفين من تردّد روسي في التفاوض مع الأميركي مع بلوغ الحرب في حلب مرحلة الذروة وبلوغ التفاوض نقاط الحسم، من المفيد لاستقراء الموقف الروسي إضافة إلى قراءة المواقف الثابتة القوية المعلنة تجاه «جبهة النصرة» والتوغل التركي، التساؤل عن مترتبات التراخي التفاوضي من طرف موسكو على مكانتها ومصالحها، وما حققته منذ تموضعها العسكري الوزان والحاسم في سورية حتى الآن. فما هو المعروض على موسكو لإعادة صياغة التسوية والتفاهمات؟

Read more: هل تقبل موسكو بكانتون تركي وتقسيم سورية؟

nasser

ناصر قنديل

- تقول الانتخابات البلدية جملة من الحقائق التي يمكن للمعنيين من أصحاب قرار ومتابعين تجاهلها أو تقاذفها، لكن ذلك لن يلغي وجودها ولا أهميتها، فعدا عن فضيحة مدوية لأكذوبة العجز عن إجراء الانتخابات النيابية لاعتبارات تقنية أو أمنية لمرتين تباعاً منذ العام 2013، جاءت الانتخابات البلدية هذا العام الأشدّ توتراً من الأعوام التي سبقته، وفي الانتخابات البلدية والاختيارية الأشد تعقيداً تقنياً وأمنياً، لتقول إن الذريعة كانت كذبة كبيرة، وإن التمديد كان احتياطاً مبكراً استبق موعد الانتخابات الرئاسية بعام ليضمن انتخاب الرئيس الجديد أو التمديد للرئيس السابق من هذا المجلس منعاً للمفاجآت وخصوصاً تسهيلاً لخيار التمديد الرئاسي بقوة التمديد النيابي.

Read more: لبنان: سقوط الحريرية والناس خارج السياسة

nasser

ناصر قنديل

- أعلنت موسكو وواشنطن وأيّدت دمشق الإعلان عن شمول حلب وأريافها بنظام التهدئة المعمول به في ريفي دمشق واللاذقية منذ اسبوع تقريبا، وأوضح الجيش السوري أن التهدئة ستشمل حلب لمدة ثمان واربعين ساعة. وكانت مثيلاتها في ريفي دمشق واللاذقية تتجدد كل أربع وعشرين أو ثمان وأربعين ساعة. والواضح أن نظام التهدئة الداخل إلى مفردات الحرب في سورية حديثاً هو شيء مختلف عن أحكام الهدنة التي صدرت ببيان رسمي مشترك في واشنطن وموسكو وتمّت إعادة تأكيدها بقرار منفصل عن مجلس الأمن الدولي.

Read more: بين نظام التهدئة وأحكام الهدنة