Get Adobe Flash player

كان واضحاً وموثقاً أنّ ثمة مخططاً يستهدف تدمير وتفكيك الجيوش الوطنية، خصوصاً في سورية والعراق ومصر، وللذين يريدون التساؤل عن مستقبل المشروع «الإسرائيلي» في المنطقة، أن يقيسوا حاصل ما جرى على مستوى مستقبل هذه الجيوش، وأن يقيسوا بالتوازي معها مستقبل مشاريع التفتيت من بوابة المشروع الأشدّ أهمية وجاهزية، الذي مثّله المسعى الانفصالي لإقليم كردستان في العراق

Read more: الجيوش الوطنية في سورية والعراق ومصر: ناصر قنديل

يعرف الزعيمان الروسي فلاديمير بوتين والإيراني الإمام علي الخامنئي أنهما ركيزة حلف متعدّد الأطراف، تصير تركيا ركناً ثالثاً فيه في بناء محور التوازن الاقتصادي والسياسي والعسكري الإقليمي، ومن ضمنه مسار التسوية في سورية، وتصير الصين ركناً ثالثاً فيه في بناء محور التوازن الاقتصادي والسياسي والعسكري على المستوى الدولي، وتصير دول كثيرة ثالثاً فيه كلّ في مجال واختصاص وطبيعة مهام. وحضرت أذربيجان برئيسها إلهام علييف كثالث لهما في تشكيل محور لبحر قزوين، وكحلقة وصل برية وحيدة بينهما، تجعل الجغرافيا العسكرية والاقتصادية للبلدين الكبيرين شبه واحدة، وتصير عبرها روسيا موجودة في بندر عباس الإيراني على مياه الخليج قبالة السعودية والإمارات وعُمان، تشاطئ الحاملات والمدمّرات الأميركية، بمثل ما تصير روسيا عبر تركيا برياً وعبر البحر الأسود وصولاً لسورية، على مياه المتوسط، بينما تصير إيران عبر العراق وسورية، بعدما حُسِم التواصل المباشر عبر الحدود السورية العراقية، على مياه المتوسط، وعبر الخط الواصل من أذربيجان وروسيا في بطرسبورغ على مياه بحر الشمال، قبالة فنلندا والسويد والنروج والدنمارك وألمانيا، وترتسم منطقة ممتدّة من بحر الشمال إلى بحر قزوين والبحرين الأسود والمتوسط إلى الخليج، تتوسّطها روسيا وإيران

Read more: بوتين والخامنئي: استراتيجية الحلف: ناصر قنديل

nasser

ناصر قنديل

قد يسهل القول إنّ آمال اللبنانيين وتطلعاتهم كانت من وصول العماد ميشال عون لرئاسة الجمهورية أكبر بكثير مما جرى، خصوصاً مع أحلام التغيير والإصلاح وإقامة دولة القانون

Read more: سنة على الرئاسة اللبنانية 

دعوة كريمة من رئيس مجلس إدارة قناة «الميادين» الصديق غسان بن جدو لغداء ترحيب بمستشار الأمن الوطني العراقي فالح الفياض، قبيل إطلالته على قناة «الميادين» ليل أمس، أتاحت فرصة قراءة ما بين سطور هذه الشخصية العراقية التي تتولى مهام رئيسية في رسم ومتابعة ملفات العراق الكبرى الداخلية والإقليمية والدولية، ومحاولة التعرّف عما لا يريد أن يقوله ويعرفه الفياض والعراق ينتقل من إنجاز كبير في الحرب على «داعش» إلى إنجاز كبير آخر في إسقاط خطر التقسيم. وقد قال الكثير في حواره مع «الميادين» عن الاتجاهات الرئيسية لمستقبل العراق ومستقبل المنطقة

Read more: فالح الفياض وعراق جديد ومنطقة تتغيّر: ناصر قنديل

nasser

ناصر قنديل

حفلت الصالونات السياسية والتحليلات الإعلامية بطرح فرضية الإعداد لحرب أميركية «إسرائيلية» جديدة، وتفاوتت بين فرضيات حرب على حزب الله أو عليه وعلى سورية أو حرب شاملة تطال معهما إيران. كما تفاوتت في تقدير نوعيتها بين الضربات الجوية أو الغزو البري أو كليهما، لكنها اعتمدت على مقدّمات واحدة تختصرها مسألتان، التصعيد الإعلامي والسياسي غير المسبوق على قوى المقاومة وحكومات محورها، على أعلى المستويات الأميركية و«الإسرائيلية»، ومن ضمنها التبشير بالحرب، والثانية حجم الخسائر التي ستُمنى بها أميركا و«إسرائيل» إذا استسلمت لقبول الوقائع الناجمة عن التطورات التي يسجلها مسار المواجهة في سورية خصوصاً، وتعاظم قوة حزب الله، وتنامي مكانة إيران، وصعود الدور الروسي. وبالتالي الانطلاق من استحالة هذا الاستسلام، يصير القول بالحرب خياراً حتمياً، حسب استنتاج أصحاب هذه الفرضية، التي تحدّث عنها كثيرون من كتّاب ومحللين يؤيدون قوى المقاومة ومحورها، كان أوضحهم كتابة ما نشره الزميل والصديق الأستاذ عبد الباري عطوان رئيس تحرير «رأي اليوم

Read more: هل هناك حربٌ  أميركية «إسرائيلية» مقبلة؟