Get Adobe Flash player

لا يمكن إلا الشعور بالفرح لعدم انزلاق الأوضاع في الجزائر والسودان نحو الفوضى أو الخيارات الدموية، ونجاح المعنيين في الشارع والحراك الشعبي والقوات المسلحة معاً في إيجاد مساحة للخلاف والتفاهم تحول دون الخيارات التي عصفت بالبلدان التي عرفت النسخة الأولى من الربيع العربي

Read more: ثورات معقَّمة: ناصر قنديل

بفارق سبع سنوات حمل كل من محمد جواد ظريف وغونداليسا رايس شهادة الدكتوراه في العلاقات الدولية من جامعة واحدة في أميركا هي جامعة دنفر، التي نالت رايس الدكتوراه فيها عام 1981 ونالها ظريف في عام 1988. والسنوات السبع هي فارق العمر تقريباً بينهما، وبتسلسل مشابه صعد كل منهما في سلم السياسة الدولية لدولتين، تتوزّعان طرفي التصادم على مساحة المنطقة الأهم في العالم، منذ سقوط جدار برلين وانهيار الاتحاد السوفياتي على الأقل. وهو الحدث الذي رفع مقام رايس من العلم إلى السياسة، حيث تركزت عليه كنموذج أطروحة الدكتوراه التي جعلتها مستشارة في البيت الأبيض لشؤون الاتحاد السوفياتي عام 1989، في عهد الرئيس جورج بوش الأب، لتصل إلى منصب مستشارة الأمن القومي ولاحقاً وزيرة الخارجية في عهد رئاسة إبنه جورج بوش وتخرج معه مهزومة بنظرياتها التي شكلت أساس السياسات الأميركية الفاشلة في المنطقة الأشدّ خطورة وحساسية في العالم، قبل أن تعود سياسات رايس للظهور على يدي من خلفوها في عهدي الرئيسين باراك اوباما ودونالد ترامب، بسبب الفراغ الفكري والأيديولوجي وفقدان وجود مفكر جديد مبهر يوازيها في صناعة النظريات القابلة للتحول إلى سياسات من موقع مصالح الدولة ونخبها الحاكمة

Read more: إيران: الدفاع الذاتي في القانون الدولي: ناصر قنديل

يتشابه كثيراً وضع الإمارة التي صنعها النائب السابق وليد جنبلاط لزعامته، مع الإمارة التي تبوأ أمير قطر حمد بن ثاني قيادة الربيع العربي عبرها. فكل من الأميرين والإمارتين بلغ مراتب من الأدوار والأحجام تفيض عن مقدراته الحقيقية بفائض قوة افتراضي، وفّرته لأمير قطر ثلاثية ثروة الغاز وقناة الجزيرة ومكانته الأخوانية، ومعها شجاعة المغامرة طلباً للأدوار الكبيرة، ووفّرته لجنبلاط ثلاثية الجغرافيا والديمغرافيا والقدرة على التموضع بانقلابات سريعة دون مساءلة أو محاسبة. فمن جهة وضعية الجبل اللبناني الجغرافية في الحروب من حمانا إلى خلدة وإمساكه بطريقي بيروت دمشق وبيروت الجنوب، ومن جهة ثانية التطهير الديمغرافي الذي فرضه على الجبل وأمسك به على أساسه، ومن جهة ثالثة توظيفه لهذه وتلك في التغييرات الكبرى في الإقليم كمستثمر مغامر أو مقامر قادر على الانسحاب وتبديل موقعه قبل نهاية المباراة

Read more: الأمير والإمارة: ناصر قنديل

لا يمكن لعاقل ومتابع أن يتقبّل فكرة أن الحوار الهاتفي المعلن عنه بصيغة لافتة للأنظار، من موسكو وواشنطن وببيانات رسمية للبيت البيض والكرملين، والذي تمّ بين الرئيسين الأميركي دونالد ترامب والروسي فلاديمير بوتين، واستمر لساعة ونصف كان بلا معنى، وأن لا نتائج ترتبت عليه، رغم قول الرئيس ترامب إنه كان جيداً جداً وإن «هناك إمكانيات ضخمة لعلاقات جيدة ممتازة مع روسيا، رغم ما تقرأونه وترونه في إعلام الأخبار الكاذبة»، ولا يمكن تجاهل أهمية هذه المحادثة بعدما لحق بها من بيانات توضيحية عن الكرملين والبيت الأبيض تضمنت ما تناولته، وتخللتها إشارة أميركية لتحقيقات الاتهامات الموجهة لروسيا بالتدخل في الانتخابات الرئاسية الأميركية، وصولاً لتوبيخ ترامب لإحدى الصحافيات في البيت البيض لدى سؤالها عن إمكانية تدخل روسي في الانتخابات المقبلة

Read more: بوتين - ترامب: تراضٍ وتغاضٍ... وربط نزاع: ناصر قنديل

بمعنى الوفاء وقيمه وتوقيته، أطلق الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصرالله تكريماً للقائد الشهيد مصطفى بدر الدين، جرعة قاتلة من جرعات حربه النفسية سيصير اسمها «جرعة ذوالفقار»، ومع قراءة الإسرائيليين لهذا المقال، وهم يقرأونه بمواظبة ويحللون، سيسهرون وقد قدموا للمقاومة ما يكفي من الدلائل على ابتلاع جرعة ذو الفقار، فقاموا يحاولون في الليل تحت عيون المقاومة التي لا تنام، تمويه الهدف الأهم من مستودعات الأمونيا في حيفا، فيقدّمون ربما هدفاً آخر يضيفه المقاومون إلى بنك الأهداف الخطيرة للحرب المقبلة، وسيسهرون وقد أطلقوا حملة تفتيش عن الكاميرات التي ستنقل على الهواء أي معركة برية مقبلة ليشاهد العالم على الشاشات مباشرة كيف ستدمّر الألوية والفرق البرية لجيش الاحتلال

Read more: جرعة قاتلة من الحرب النفسية: ناصر قنديل