Get Adobe Flash player

حذر البنك المركزي الأوروبي من أن المخاوف من خروج الدول الأكثر مديونية من منطقة اليورو بسبب تأثير فيروس كورونا المستجد من المرجح أن تنمو في الأسواق إذا لم تُتخذ تدابير للحد من الأعباء.

وجاء في تقرير نصف سنوي للبنك عن الاستقرار المالي أنه "إذا اعتُبرت التدابير المتخذة على المستوى الوطني أو الأوروبي غير كافية للحفاظ على القدرة على تحمل الديون (في بعض البلدان)، فقد يزداد تقييم السوق لمخاطر تغيير العملة" أي الخروج من اليورو.