أكد وزير الصناعة عماد حب الله ان تأمين السيولة لشراء المنتجات حقّ للصناعيين، وعملية اساسية من أجل تغذية السوق المحلي بالانتاج الوطني وزيادة التصدير والتخفيف من الاستيراد"، معتبرا ان "هذا المطلب المحق ليس ترفا بل ضرورة لعميلة الانتاج المطلوب منا الحفاظ عليه وتقويته".

وشدد في مؤتمر صحفي مع رئيس جمعية الصناعيين فادي الجميل على ان "حكومتنا ووزارة الصناعة والصناعيين في خندق واحد، كلنا معا ونحن معكم والمسؤولية كبيرة اليوم ونحن عندما نطالب بالانتاج لا نهمش القطاعات الأخرى لكن لا يمكن لبلد أن يقوم إلا على الانتاج".

وأوضح ان "الدول التي مرت بأزمات مشابهة كأزمتنا اعتمدت على الصناعة كمدخل اساسي للخروج من محنتها"، معتبرا انه "في لبنان قطاعات صناعية واعدة بحاجة إلى فرصة، وتأمين السيولة يؤثر إيجاباً على عملية إنتاج السلع في لبنان عوضاً عن استيرادها كما يعمل على تأمين فرص عمل في ظل الوضعين الاجتماعي والاقتصادي".