Get Adobe Flash player

وظفت الشركة الأميركية "آبل" فريقًا من مهندسي الطب الحيوي كجزء من مبادرة سرية لتطوير مستشعرات لمعالجة مرض السكر، وفقًا لتقرير نشرته "سي إن بي سي" نقلاً عن ثلاثة أفراد على دراية بالأمر .

ويعد ذلك الفريق جزءًا من مبادرة سرية للغاية تم تصورها في البداية من قبل الشريك المؤسس لـ "آبل" الراحل ستيف جوبز، وسيعمل المهندسين على تطوير مستشعرات يمكنها مراقبة مستويات السكر في الدم بشكل غير جراحي ومستمر لعلاج أفضل لمرض السكري.

ومن المقرر أن يعمل المهندسون في مكتب في بالو ألتو بولاية كاليفورنيا بالقرب من مقرات الشركة.

وقد حاولت العديد من الشركات من قبل التوصل لذلك ولكنها فشلت، لأن من الصعب للغاية تتبع مستويات الجلوكوز بدقة دون إحداث ثقب في الجلد، وفي حال نجحت "آبل" في تطوير ذلك المستشعر، فإنه سيكون ضرورة لملايين من مرضى السكري.