Get Adobe Flash player

أفادت صحيفة نيويورك تايمزبأن "مئات العلماء يؤكدون أنهم خلصوا إلى أدلة تفيد بأن فيروس كورونا المستجد "كوفيد 19" موجود في الجسيمات الأصغر بالهواء، ويمكنه أن يصيب البشر".

ولفتت الصحيفة بأن "239 عالما من 32 دولة قدموا في خطاب مفتوح للمنظمة أدلة تظهر أن الجسيمات الصغيرة من الفيروس قادرة على إصابة الإنسان"، موضحين أن "الهواء يحمل الفيروس وينقل العدوى للإنسان عند استنشاقه سواء حملته قطرات رذاذ كبيرة تنتقل بسرعة في الهواء بعد العطس أو قطرات أصغر كثيرا تطير حتى آخر نقطة داخل غرفة".

من جهتها أكدت الرئيسة التقنية للوقاية من العدوى في منظمة الصحة العالمية بينيديتا ألجرانزي لـ نيويورك تايمز، أن "الدلائل على أنه يمكن للفيروس أن ينتقل عبر الهواء ليست مقنعة"، منوهةً بأنه "في الشهرين الماضيين على وجه الخصوص أكدنا مرارا أننا نعتبر انتقال العدوى عبر الهواء أمرا ممكنا لكن ذلك غير مدعوم بالتأكيد بأدلة ملموسة أو حتى واضحة".