Get Adobe Flash player

عاد الجيش الإسرائيلي إلى إبادة النباتات على طول حدود قطاع غزة بواسطة استخدام المبيدات، بعد ان تراجع عن ذلك تمامًا في السنة الماضية.

وقد بدأت عمليات رشّ المبيدات يوم الثلاثاء واستمرّت حتى يوم الخميس من الأسبوع الماضي.

من جانبها سألت صحيفة "هآرتس" وزارة الحرب عن سبب العودة الى رش المبيدات على طول الحدود مع القطاع بعد سنة على توقّفها عن ذلك، فكان الإجابة أن عملية رش المبيدات تجري من حين لآخر وفق الاحتياجات الأمنية!

وبحسب الصحيفة هدف رشّ المبيديات حسب وزارة الحرب الإسرائيلية، هو منع تخفي فصائل المقاومة في منطقة غلاف غزة.

ونقلت الصحيفة عن مصادر فلسطينية أن عملية رش المبيدات تُلحق أضرارًا بالمزروعات الفلسطينية على حدود قطاع غزة.

وكانت هآرتس قد نشرت سابقًا أنه وفقًا لتقديرات وزارة الزراعة الفلسطينية من العام 2014 الى العام 2018 تضرّر حوالي 14 ألف دونم  من الأراضي الزراعية داخل قطاع غزة.