Get Adobe Flash player

أعلنت الشرطة النيوزيلندية أن حصيلة ثوران بركان جزيرة وايت آيلاند في شمال البلاد، ارتفعت إلى 20 قتيلا بعد وفاة أحد الجرحى الذي كان نقل لتلقي العلاج في أوستراليا، وتشمل هذه الحصيلة شخصين لم يعثر على جثتيهما.

وكان 47 شخصا، غالبيتهم سياح أوستراليون، فوجئوا في التاسع من كانون الأول الماضي، بثوران البركان أثناء زيارتهم للجزيرة البركانية الخاوية الواقعة في شمال نيوزيلندا والتي تعتبر جاذبا سياحيا كونها الأنشط بركانيا في البلاد.