Get Adobe Flash player

Lebanondswe

مريم ناصيف ممثلة الشباب اللبناني في الاتحاد

 

     أعلن المجلس التنفيذي للاتحاد الدولي للشباب في بيان رسمي صدر في التاسع من شهر تشرين الثاني 2017 من لندن أن الجمهورية اللبنانية قد حصلت على العضوية الدائمة في الاتحاد الدولي للشباب.

وإذ أشار البيان الى أن الشباب يشكل حوالي 52٪ من سكان لبنان، أكد أن الاتحاد الدولي للشباب يعمل على تعزيز الرؤية الوطنية للجمهورية اللبنانية لتعزيز الدور الهام، الذي ينبغي أن يؤديه الشباب في تحقيق التنمية المستدامة، ومن هنا تأتي رؤيتنا في الاتحاد لتمكين الشباب اللبناني من إيصال أصواتهم وإعطاء الشباب الموهوبين والمتحمسين الفرصة لاكتساب المهارات والمعرفة للمساهمة في تنمية مجتمعاتهم وتعزيز مفاهيم الاستثمار في الشباب من خلال تطوير قدراتهم، وبالتالي الإسهام في تحقيق التنمية المستدامة.

وقد عين المجلس التنفيذي للاتحاد الطالبة مريم ناصيف ممثلاً للاتحاد الدولي للشباب في لبنان.

     الآنسة مريم ناصيف هي أحدى القيادات اللبنانية الشابة، مهتمة ونشطة في مجال تمكين الشباب، الدبلوماسية والعلاقات الدولية، وشاركت في تأسيس نموذج برنامج الأمم المتحدة النموذجي في لبنان (NDU MUN) الذي تعمل فيه حالياً كأمين عام. ونظرا لاهتمامها بتطوير المجتمع من خلال تطبيقات العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات، فقد شاركت في العديد من المشروعات المتعلقة بالنظم الذكية والاتصالات، وكذلك تعتبر ناشطة في مجال تمكين المرأة من خلال العلوم والتكنولوجيا. وكجزء من خبراتها فقد عملت سابقاً على معلومات وبيانات الشباب في الوزارات والبلديات اللبنانية في ما يتعلق بسياسة الشباب.

     الاتحاد الدولي للشباب هو مؤسسة دولية غير ربحية عضو في شبكة الأمم المتحدة لحلول التنمية المستدامة، مكونة من منظمات الشباب الوطنية في جميع أنحاء العالم. يعمل الاتحاد بموجب النظام الأساسي والقانون المدني السويسري. الاتحاد الدولي للشباب محايد سياسياً وغير طائفي، يهدف إلى تمكين الشباب من خلال تحسين أوضاعهم وتعزيز التعاون بين المجتمع الدولي ومنظمات الشباب في مختلف بلدان العالم.