ألقى الشاعر هنري زغيب، بدعوة من "المنبر الثقافي" في "جمعية التخصص والتوجيه العلمي"، مجموعة من قصائده الجديدة في قاعة محاضرات الجمعية - الرملة البيضاء، افتتحها رئيس "المنبر الثقافي" الدكتور أحمد حطيط بكلمة أشار فيها إلى نشاط "المنبر" ومواصلة "الجمعية" برنامجها الثقافي والعلمي في خدمة المواطنين عبر سلسلة محاضرات وندوات ولقاءات دورية متتالية .

وألقى الشاعر زغيب مجموعة قصائد بينها "بيروت الروح الملكية" و"الشاعر والكلمات" من ديوانه "على رمال الشاطئ الممنوع"، أتبعها بقصائد حب من ديوانه "ربيع الصيف الهندي"، وختمها بمجموعة شعر ونثر من كتابه الجديد الذي يصدر قريبا "داناي مطر القصيدة"، ومن نثره: "حين يحب الشاعر يصير الشعر أحلى، يصير الحب أحلى، تصير الحياة أحلى. أيها الشاعر: حبيبتك، حبيبتك، حبيبتك، ثم شعرك".

ومن شعره: عاجليني بالوقت قبل يغور الوقت مني مزأبقا أيامي، عاجليني بالعمر خوف يضيع العمر من زهوتي ومن أحلامي، عاجليني بالأفق يفتح باللقيا صباحي فلا غروب أمامي، عاجليني بك، انتظرت طويلا كي أداني طهارة ال"باركيني"!