7araka

عقدت "الحركة البيئية اللبنانية" اليوم، جمعيتها العمومية تخللها مؤتمر صحافي بعنوان "أزمة النفايات مقصودة، الحلول المحلية موجودة" ، عرضت خلاله فيلما من إنتاجها عن "الحد من التغير المناخي من خلال إدارة مستدامة للنفايات"، وأعلنت في بيان "رفضها الخيارات الأكثر كلفة ومن ضمنها خيار تصدير النفايات، وإعتماد إدارة متكاملة وغير مكلفة جاهزة للتطبيق، تنتظر إقرارها من قبل الحكومة".

اضاف البيان: "خيار التصدير يفرض فرز النفايات وعصرها وتوضيبها لتصبح صالحة للشحن، وسيبقي على النفايات الخطرة والعصارة في لبنان. فإذا كانت الحكومة تتبنى هذه الاجراءات في إطار تحضير النفايات للتصدير، فلماذا ترفضها في إطار الإدارة المتكاملة للنفايات في لبنان لتجنب البلاد الأكلاف الباهظة؟".

واشار الى ان "التصدير سيفوت على البلاد الإعتماد الفوري للادارة المتكاملة للنفايات التي تعتمد على الفرز من المصدر والفرز الثانوي الميكانيكي من أجل معالجة الفضلات العضوية والتدوير وإنتاج الوقود البديل من المكونات ذات القيمة الحرارية، ومعالجة النفايات الخاصة والإلكترونية وإعادة تأهيل المقالع والكسارات بالمتبقيات".

وأبقت الحركة إجتماعاتها مفتوحة لمواكبة ما سيصدر عن مجلس الوزراء اليوم.