Get Adobe Flash player

Zokak El Balat

فاطمة طفيلي

تخطت أزمة النفايات في لبنان المعقول لجهة التخبط في نظريات الحل والهرب من تعقيدات الواقع الى حلول لا تجد لها طريقا إلى التنفيذ، ليبقى المواطن المغلوب على أمره والغارق في ضروب شتى من التعقيدات التي توجت في نهاية المطاف بالغرق في نفاياته وسمومها أسير التردي الحاصل على كل المستويات وضحية الاولويات المقلوبة كما درجت العادة، بعدما تحولت نعمة الأمطار الى نقمة بمفاعيلها الجارفة.

Read more: عندما يصبح التصدير حلا...

shosho

فاطمة طفيلي

يمضي الزمن ويغيب الكبار في غفلة منا، وترانا لا نملك إلا الحسرة على ما فات عندما نتذكر احدهم عرضا، نتحسر على زمن مضى، بتنا نسميه الزمن الجميل، لا لشيء إلا لأنه انطوى على مآثر وانجازات ومواهب حفرت لها امكنة من العدم، وصنعت اسماءها بالكد والمثابرة المستندة الى الموهبة والإبداع، فكانت لها الريادة في عوالمنا ولا سيما الفنية منها.

Read more: شوشو: اربعون عاما والآخ تتصاعد...

127531

فاطمة طفيلي

تخطى الحراك المدني الشهرين على انطلاقته التي شكلت بارقة أمل للكثير من قدامى المناضلين، الذين شارفوا على اليأس من البلد ومن إمكانية الخلاص من السياسات القائمة على المحاصصة والمغانم بمعزل عن مصلحة المواطن وحقوقه البديهية بالعيش الكريم، الى درجة كادوا معها يغلقون أبواب الامل على إمكانية قيام حركة شعبية تخرج البلاد من حال السبات الطويل والاستسلام للمزيد مما يُفرض عليها من معاناة وقهر واستنزاف.

Read more: هل ينجحون باستعادة الثقة؟...

tolet

فاطمة طفيلي

فكرة الحكم في تاريخ البشرية نشأت من مبدأ إدارة شؤون الناس والمجتمع. والحاجة الى سلطات عامة تنظِّم شؤون العباد والبلاد هي أصل المشروعية، التي تعطي فريقا من الناس المكانة المعنوية والامتيازات المادية، بذريعة أنهم يخدمون الآخرين ويسهرون على مصالحهم البسيطة والمعقدة في آن معا. في الدول الحديثة تم اعتماد فكرة الانتخاب في اختيار الحكام لتمكين الناس من المحاسبة على الأخطاء والتجاوزات ووجوه التقصير والعجز.

Read more: الى الساحات...

0b7b14ea 76d5 4ff6 aa22 8472ed025e48

فاطمة طفيلي

صحيح ان المشاكل التي يعيشها العام آخذة بالازدياد ومعها تكبر تعقيدات الحياة اليومية، لكن الشعوب المدركة لمصالحها ولضرورات الاستمرار والتأقلم مع التغييرات والمستجدات تسعى دائما لتعزيز ثقافة البحث عن الحلول والانهماك في ترتيب البدائل الآمنة، ولنا في العلم ونظرياته خير معين، عندما يكون للأزمات تعقيداتها الخطيرة، التي تهدد الحياة بكل ما فيها من بشر وكائنات على المديين القصيروالطويل، كما هي الحال في لبنان مع أزمة مستفحلة، قد يصح القول بأنها تتحول الى مزمنة في ظل الاسترخاء المريب بعيدا عن العقل والمنطق المبرر، وتأخير البدء بتنفيذ الحلول المطروحة على علاتها. آن الاوان للبدء بخطوات عملية ترتكز الى نوايا صادقة في هذا الاتجاه، سواء من المعنيين والمتخصصين أم من المواطنين العاديين، والكل متضرر من النتائج السلبية للازمة.

Read more:  كفاكم تنظيرا...