Get Adobe Flash player

 

قال بيب غوارديولا، مدرب مانشستر سيتي، إن الهجوم، هو أفضل طريقة للدفاع، أمام موناكو، اليوم الأربعاء في إياب دور الـ16 بدوري أبطال أوروبا .

وفاز سيتي 5-3 في مباراة الذهاب المثيرة في إستاد الاتحاد، بعدما تأخر 2-1، و3-2 ويبدو أنه سيقدم أداء هجوميًا في لقاء الإياب.

وقال غوارديولا في مؤتمر صحفي في موناكو "تسجيل الأهداف والهجوم قدر الإمكان هو أفضل وسيلة للدفاع".

وأضاف "عندما يسجل فريق هذا العدد من الأهداف وتفكر فقط في الدفاع.. فإنك تقضي على آمالك. نسعى للهجوم".

وموناكو قوة هجومية كبيرة حتى هذا الموسم، إذ سجل 84 هدفًا في 29 مباراة في دوري الدرجة الأولى الفرنسي وتقدم أولا قبل أن يحسم سيتي، الفوز في النهاية.

وسجَّل المهاجم الكولومبي راداميل فالكاو، هدفين في مانشستر، لكن هناك شكوكا حول جاهزيته البدنية، إذ تعرض لإصابة في الفخذ، مطلع الأسبوع الجاري.

وقال ليوناردو جارديم، مدرب موناكو "فالكاو يشعر بأنه في حالة أفضل، لكنني لا أعرف ما إذا كان جاهزًا للمشاركة ضمن التشكيلة الأساسية. سنرى اليوم".

ولن تؤثر مشاركته من عدمها على استعداد غوارديولا للمباراة.

وقال "موناكو فاز بالكثير من المباريات، لأنه يهاجم بصورة جيدة وعندما يحدث هذا فإن كرة القدم ستظهر وجهها الرائع".