Get Adobe Flash player

 

عقد رؤساء دول شرق افريقيا اجتماعا في اديس ابابا لحمل طرفي النزاع في جنوب السودان على التوصل الى السلام، فيما تهدد الامم المتحدة بفرض عقوبات جديدة.

وبعد هذه القمة، سيلتقي رئيس جنوب السودان سالفا كير، الزعيم المتمرد رياك مشار، الى جانب زعماء اقليميين، كما قال اتيني ويك اتيني المتحدث باسم كير.

وتعقد هذه اللقاءات بعد تهديدات جديدة للأمم المتحدة بفرض عقوبات على زعماء الطرفين اللذين يخوضان الحرب منذ حوالى سنة. واعرب مجلس الامن عن استعداده هذا الاسبوع لاتخاذ تدابير من اجل معاقبة المسؤولين عن اعمال العنف.

لقراءة المجلة ..انقر هنا