تاريخ أخر تحديث : 2017-03-24 03:11:38
من الصحافة العربية  ::  من الصحافة اللبنانية  ::  مقتل 4 أشخاص بينهم مدير "توتال" بتحطم طائرة خاصة في موسكو  ::  جماعات دينية يهودية تدعو لتقسيم الأقصى  ::  البرلمان الليبي يعلن تحالفه رسميا مع حفتر  ::  مقتل 60 مسلحا من "داعش" في الرمادي  ::  لافروف: روسيا لم تحصل على توضيحات من واشنطن بشأن عمليتها في سوريا  ::  البشير مرشح الحزب الحاكم في الانتخابات الرئاسية  ::  العبادي في طهران على رأس وفد سياسي اقتصادي رفيع  ::  اليمن: تقدم انصار الله بمحافظة البيضاء ومقتل 16 عنصرا من القاعدة  ::  محلب: لا ننوي تقديم مساعدة عسكرية لواشنطن ضد داعش  ::  طيران التحالف يدمر إمدادات عسكرية للأكراد في كوباني  ::  ابو مرزوق يؤكد استئناف مفاوضات الهدنة يوم 27 أكتوبر  ::  السيد نصرالله: المسلحون التكفيريون أعجز من أن يجتاحوا أي منطقة بقاعية وأميركا تستخدم "داعش" فزّاعة لإخافة دول المنطقة  ::  قافلة شحن لبنانية عالقة عند معبر "نصيب" السوري الحدودي  ::  استطلاع: 66% من المسيحيين يؤكدون بأن حزب الله يحمي لبنان  ::  اللواء ابراهيم في قطر لمتابعة ملف العسكريين  ::  مصدر عسكري للجمهورية: حالات الفرار لا تشكّل مؤشراً خطيراً  ::  ابو فاعور: لا شيء يدعو الى الذعر والهلع في المجتمع اللبناني من ايبولا  ::  السفير: ما هي قصة الهبة العسكرية الايرانية؟  :: 
  اتصل بنا   من نحن  أرسل اقتراحك  مكاتب الوكالة  موبي نيوز  سياسة الموقع   الرئيسية
التحليل الاخباري بقلم غالب قنديل
التصميم على استنزاف سورية
 
 

 

غالب قنديل

تبدى عزم الولايات المتحدة على قيادة حرب استنزاف طويلة ضد الدولة الوطنية السورية منذ السنة الماضية عندما رفضت إدارة اوباما تطوير صيغة التفاهم التي عرفت بتسوية الكيماوي الروسية إلى تسوية سياسية تنهي العدوان على سورية وتنشيء قاعدة للتعاون الدولي والإقليمي في مجابهة الإرهاب بعد إرغام البيت الأبيض على سحب التهديد بالحرب الشاملة على سورية.

ومنذ ثلاثة أشهر جاءت حملة أوباما تحت يافطة مكافحة الإرهاب لتؤكد هذا الاتجاه في السياسة الأميركية عبر المواقف العدائية المستمرة اتجاه الدولة السورية التي تخوض أعنف مواجهة ضد العصابات الإرهابية التي يفترض انها العدو المشترك المزعوم الذي قادت الولايات المتحدة بنفسها عمليات تقويته وتحشيده في بلاد الشام بالشراكة مع الحكومات الإقليمية الدائرة في فلكها.

أولا  يمثل نهوض القوة السورية هزيمة كبرى للإمبراطورية الأميركية ولمنظومة الهيمنة الاستعمارية في المنطقة وفي قلبها إسرائيل ولذلك فخطة الاستنزاف تتركز منذ اكثر من سنة على عرقلة انتصار الدولة الوطنية وقواتها المسلحة بعدما فشلت جميع محاولات إسقاطها وقد بات انتصار سورية وصمودها  يعني في المنطقة انتصارا ساحقا لمحور المقاومة على الحلف التركي الخليجي الصهيوني وهو يعني عالميا انتصارا باهرا لمعسكر القوى المناهضة للهيمنة الأحادية بزعامة روسيا والصين وشريكتهما الإقليمية إيران وفي الحالين سيعني الرضوخ الأميركي لهذا التحول تسليما بتوازنات جديدة تنهي عهد الهيمنة الأحادية وتفتح أبواب التغييرات الدراماتيكية في البيئة الاستراتيجية المحيطة بإسرائيل.

ثانيا   طريق الاستنزاف الذي اختارته الولايات المتحدة وحلفاؤها منذ إدراكها اليقيني لاستحالة إسقاط سورية في قبضة الناتو تجسد بمواصلة إحكام منظومة العقوبات الاقتصادية والسياسية ضد الدولة السورية وقيادتها إلى جانب عرقلة أي تعاون مع دعوة سورية لتجفيف موارد الإرهابيين التمويلية والتسليحية وفي هذا السياق كان الرفض الأميركي الجلف والمفضوح لفكرة أولوية مكافحة الإرهاب التي طرحتها الدولة الوطنية السورية عبر وفدها إلى مباحثات جنيف وقدمت بها أرضية صالحة لحوار سوري ينتج شراكة وطنية حقيقية في مجابهة الخطر الأكبر الذي يهدد سورية وشعبها .

ثالثا  احتواء داعش وتوظيفها في عملية الاستنزاف هو الغاية الفعلية لحملة اوباما في سورية ولذلك فقد كان تكتيك هيئة الأركان الأميركية لإدارة العمليات في سورية هو إجراء التنسيق غير المباشر الذي يضمن عدم الاصطدام بالجيش العربي السوري بدلا من التنسيق المباشر الذي تخيله كل من توقع رضوخ الولايات المتحدة لمنطق التسويات الدولية والإقليمية امام خطر ارتداد الإرهاب .

رابعا  على الرغم من السير الأميركي الظاهر في طريق قد يؤدي خلال الأسابيع المقبلة إلى تفاهم بين إيران ومجموعة الستة الدولية حول الملف النووي الإيراني السلمي وما قد يقود إليه من نتائج وتفاعلات كبيرة في المنطقة لصالح محور المقاومة وحلفائه الدوليين وخصوصا روسيا والصين يمثل استنزاف الدولة الوطنية السورية ومنعها من تحقيق نصر حاسم قريب إحدى الوسائل الأميركية للحد من النتائج                           التي سيرتبها الاعتراف بإيران كقوة إقليمية ودولية فاعلة وبالتالي يشكل أفضل السبل للحد من الانعكاس السلبي لهذا التحول على إسرائيل .

خامسا  ما يؤشر على خطة الاستنزاف طويلة الأمد هو ما يدور على الحدود الشمالية والجنوبية لسورية  حيث يسعى حليفا الولايات المتحدة والناتو تركيا وإسرائيل لإقامة وتعزيز شريطين إرهابيين : شريط داعش الذي تدعمه تركيا بمعرفة الولايات المتحدة وبتغطية منها وتسعى حكومة الوهم العثماني لاستثماره من اجل إنشاء شكل جديد للعدوان التركي داخل سورية .

في الجنوب السوري تقوم محاولة صهيونية لإنشاء شريط حدودي عميل بواسطة مسلحي جبهة النصرة وفصائل مما يسمى بالجيش الحر ويقوم تعاون إسرائيلي أردني لاحتضان ودعم تلك العصابات لإدارة الاستنزاف ضد الدولة الوطنية السورية وقواتها المسلحة وتسعى تل أبيب جهارا إلى الحصول على دعم اميركي مالي ولوجستي لهذا المشروع الذي توضع في خدمته وحدات " المعتدلين " الجاري تدريبهم في معسكرات اردنية وسعودية وتركية بإشراف المخابرات الأميركية والإسرائيلية والفرنسية .

سادسا يعلم المخططون الأميركيون وبإمكانهم ان يتوقعوا فرص نجاح الجيش العربي السوري خلال الأشهر المقبلة في إحكام السيطرة كليا على مناطق الثقل السكاني والاقتصادي السوري في دمشق وريفها ومحافظتي الوسط حمص وحماه وصولا إلى محافظتي إدلب وحلب إضافة لمحافظات الساحل السوري وهم يعرفون بما يحتفظ به الجيش العربي السوري من سيطرة في محافظات الحسكة ودرعا والسويداء والجولان وحتى في قلب محافظة دير الزور ولذلك ترفض الولايات المتحدة التجاوب مع جميع المساعي الدولية الداعية لتجفيف منابع الإرهاب ريثما تنجز كل من تل أبيب واسطنبول رسم شريطي الاستنزاف من الشمال والجنوب ولذلك تبقى القرارات الأخيرة التي صدرت عن مجلس الأمن بعيدة عن التنفيذ حتى إشعار آخر .

 

  


 اطبع المقال   أخبر صديق
 
 
 
أضف تعليق
   
   
   
   
 
 
 

 



 
   الأخبار   
فن و منوعات   
التحليل الاخباري بقلم غالب قنديل   
شؤون لبنانية   
اتجاهات   
شؤون دولية   
نشرة الوكالة اليومية   
من الصحافة الفرنسية   
شؤون عربية   
رياضة   

   الأقسام   
صحافة اليوم   
صفحة حرّة   
بين السطور بقلم ميرنا قرعوني   
ألف باء بقلم فاطمة طفيلي    
كلمات   
النوم مع الشيطان   
شؤون بيئية ومجتمع مدني    
شؤون اقتصادية   
بقلم ناصر قنديل   
مقالات مختارة   
شؤون الناس   
TENDANCES DE L’ORIENT    
ORIENT TENDENCIES    
نشرة مؤشرات اقتصادية   

الأكثر قراءة
السوريون في الغوطة: السعودية تدعم المتمردين في هجومهم الكيماوي على المدنيين
___
Orient Tendencies no 114
___
الملك السعودي يقيل عبد العزيز بن فهد من مجلس الوزراء ويعين مكانه محمد بن سلمان
___
  
الأكثر تعليقاً
السوريون في الغوطة: السعودية تدعم المتمردين في هجومهم الكيماوي على المدنيين
___
Orient Tendencies no 114
___
الملك السعودي يقيل عبد العزيز بن فهد من مجلس الوزراء ويعين مكانه محمد بن سلمان
___
أسعار العملات
الشراء البيع العملة
1.23 1.45 1$
كامل الجدول
درجات الحرارة
دمشق بغداد
 دمشق, سوريا  بغداد, العراق
بيروت عمان
 بيروت, لبنان  عمان, الأردن
إسطنبول طهران
 إسطنبول, تركيا  طهران, إيران
   



 الخصوصية   مكاتب الوكالة    اتصل بنا   من نحن   أرسل اقتراحك   مكاتب الوكالة   موبي نيوز   سياسة الموقع   الرئيسية