تاريخ أخر تحديث : 2019-08-21 11:27:18
من الصحافة العربية  ::  من الصحافة اللبنانية  ::  مقتل 4 أشخاص بينهم مدير "توتال" بتحطم طائرة خاصة في موسكو  ::  جماعات دينية يهودية تدعو لتقسيم الأقصى  ::  البرلمان الليبي يعلن تحالفه رسميا مع حفتر  ::  مقتل 60 مسلحا من "داعش" في الرمادي  ::  لافروف: روسيا لم تحصل على توضيحات من واشنطن بشأن عمليتها في سوريا  ::  البشير مرشح الحزب الحاكم في الانتخابات الرئاسية  ::  العبادي في طهران على رأس وفد سياسي اقتصادي رفيع  ::  اليمن: تقدم انصار الله بمحافظة البيضاء ومقتل 16 عنصرا من القاعدة  ::  محلب: لا ننوي تقديم مساعدة عسكرية لواشنطن ضد داعش  ::  طيران التحالف يدمر إمدادات عسكرية للأكراد في كوباني  ::  ابو مرزوق يؤكد استئناف مفاوضات الهدنة يوم 27 أكتوبر  ::  السيد نصرالله: المسلحون التكفيريون أعجز من أن يجتاحوا أي منطقة بقاعية وأميركا تستخدم "داعش" فزّاعة لإخافة دول المنطقة  ::  قافلة شحن لبنانية عالقة عند معبر "نصيب" السوري الحدودي  ::  استطلاع: 66% من المسيحيين يؤكدون بأن حزب الله يحمي لبنان  ::  اللواء ابراهيم في قطر لمتابعة ملف العسكريين  ::  مصدر عسكري للجمهورية: حالات الفرار لا تشكّل مؤشراً خطيراً  ::  ابو فاعور: لا شيء يدعو الى الذعر والهلع في المجتمع اللبناني من ايبولا  ::  السفير: ما هي قصة الهبة العسكرية الايرانية؟  :: 
  اتصل بنا   من نحن  أرسل اقتراحك  مكاتب الوكالة  موبي نيوز  سياسة الموقع   الرئيسية
التحليل الاخباري بقلم غالب قنديل
انتخاب جمعية تأسيسية لمَ لا؟
 
 

 

غالب قنديل

الأزمة الخطيرة التي يجتازها لبنان تكاد تشمل جميع التفاصيل اليومية لحياة اللبنانيين وهي متشابكة ومتداخلة في أبعادها الاقتصادية الاجتماعية والسياسية والدستورية وحتى الأمنية التي تطغى اليوم وتتبدى في صورة التهديد الوجودي الذي يشغل الشعب اللبناني بجميع تلاوينه واتجاهاته من دون أي استثناء.

لا يبدو افتراض أن التوافق بين القوى السياسية على أي شخصية كانت لإنهاء الشغور الرئاسي هو الوصفة المناسبة للخروج من الدوامة القاسية التي تتخبط فيها البلاد وسط الشلل شبه الكلي للمؤسسات، فقد بات واضحاً أن الحل المنشود يفترض بلورة إرادة وطنية ببرنامج خلاص يلبي حاجات التغيير الجذرية دستورياً وسياسياً واقتصادياً ووطنياً.

الأكيد أن الواقع الدستوري الذي أنتجه اتفاق الطائف بات يفرض التغيير وإنجاز التعديلات التي لا بد منها لكسر حالة الشلل الحاصلة التي تمنع أي تقدم إلى الأمام. فالمجلس النيابي في وضعه الراهن ليس عاجزاً فقط عن انتخاب رئيس جديد بل هو ممنوع من إقرار التشريعات المطلوبة لإنقاذ المالية العامة من خطر داهم حذر منه الخبراء وتحدث عنه وزير المالية بصراحة وتتكتم جهات سياسية عدة على أبعاده الكارثية وأقلها تصنيف الدولة اللبنانية في حالة الإفلاس والعجز كما أن المجلس النيابي ممنوع من إقرار سلسلة الرتب والرواتب التي تولد حالة من التوتر الاجتماعي وتهدد الاستقرار. وهي اجتاحت الشهادة الرسمية وطعنت النظام التربوي برمته بينما يكتوي الناس بنار التضخم والغلاء وأزمات الكهرباء والمياه التي تشهد برثاثة العقلية التي تدير الشأن العام منذ اتفاق الطائف، والأمر يستحق ثورة كاسحة ممنوعة بقوة التطييف غير العفوي لجميع وجوه العمل العام.

أما في الواقع الأمني الخطير الذي يتفاقم ويهدد الاستقرار الهش فإن الجيش اللبناني ممنوع من التنسيق مع الجيش العربي السوري في مجابهة العصابات الإرهابية العابرة للحدود كما هي الحكومة ممنوعة من التنسيق مع السلطات السورية في ملف النازحين السوريين.

التشريعات المالية معطلة على حد تبرئة ذمة حكومات سابقة من إنفاق مخالف للقانون ومتنازع في شرعيته، والسلسلة معطلة على حد فرض التمادي بالنهج الاجتماعي الاقتصادي القائم على منع المس بالكتل الاحتكارية وبأرباحها الفاحشة التي راكمتها بفضل النهج الريعي النيوليبرالي الذي أهلك الاقتصاد الوطني ودمر الإنتاج وهمش الطبقات الفقيرة من اللبنانيين والتي التحق بها في السنوات الأخيرة كادحون من النازحين السوريين المقهورين في سوق العمالة السوداء وباتوا قاع الاجتماع اللبناني الحاضر بلا أي حقوق مكتسبة، بينما جرى سحق الطبقات اللبنانية الوسطى بفضل ذلك النهج الذي أمعن تخريباً في الإدارة وهياكلها بتوصيات الجهات الدولية منذ أكثر من عشرين عاماً وقد ثبت فشلها وعقمها لكنها لا تزال سارية من غير مراجعة باستثناء ما جرى في عهد الرئيس إميل لحود من تصحيح لملف الهاتف الخليوي من خلال رد حقوق الخزينة العامة من يد الشركات الخاصة ومتنفذيها في دوائر السلطة والقرار.

مخرج واحد يبدو نظرياً هو الممكن بانتخاب جمعية تأسيسية في لبنان دائرة واحدة وبلوائح للحلفين الكبيرين 8 و14 آذار ولأي تيار أو تحالف آخر يضع نفسه على تمايز معهما وعلى أساس البرامج والخيارات التي تشكل اليوم مضمون التحدي والاختلاف اللبناني. ولتوضع في عهدة هذه الجمعية بعد انتخابها قضايا التعديل الدستوري والإصلاح السياسي والاقتصادي والاجتماعي واستراتيجيات الدفاع ومكافحة الإرهاب التكفيري.

عبثاً يدور الكلام عن تسويات القشرة والبحث عن مرشحين للرئاسة من نادي العلاقات العامة، فالمعضلات الوجودية تستدعي مبادرات استثنائية ولا تحتمل التخبط في أسر القواعد التقليدية التي فقدت قدرتها على الاستمرار أو التجدد. وحتى يتم التفاهم على مثل هذا المخرج الذي يعني الاحتكام الكلي للإرادة الشعبية ثمة خميرة باقية لفكرة الدولة هي الجيش اللبناني الذي يستحق الحماية والرعاية بأرياف العيون بعيداً عن كل المتاجرات والعصبيات المدمرة.

  


 اطبع المقال   أخبر صديق
 
 
 
أضف تعليق
   
   
   
   
 
 
 

 



 
   الأخبار   
فن و منوعات   
التحليل الاخباري بقلم غالب قنديل   
شؤون لبنانية   
اتجاهات   
شؤون دولية   
نشرة الوكالة اليومية   
من الصحافة الفرنسية   
شؤون عربية   
رياضة   

   الأقسام   
صحافة اليوم   
صفحة حرّة   
بين السطور بقلم ميرنا قرعوني   
ألف باء بقلم فاطمة طفيلي    
كلمات   
النوم مع الشيطان   
شؤون بيئية ومجتمع مدني    
شؤون اقتصادية   
بقلم ناصر قنديل   
مقالات مختارة   
شؤون الناس   
TENDANCES DE L’ORIENT    
ORIENT TENDENCIES    
نشرة مؤشرات اقتصادية   

الأكثر قراءة
السوريون في الغوطة: السعودية تدعم المتمردين في هجومهم الكيماوي على المدنيين
___
Orient Tendencies no 114
___
الملك السعودي يقيل عبد العزيز بن فهد من مجلس الوزراء ويعين مكانه محمد بن سلمان
___
  
الأكثر تعليقاً
السوريون في الغوطة: السعودية تدعم المتمردين في هجومهم الكيماوي على المدنيين
___
Orient Tendencies no 114
___
الملك السعودي يقيل عبد العزيز بن فهد من مجلس الوزراء ويعين مكانه محمد بن سلمان
___
أسعار العملات
الشراء البيع العملة
1.23 1.45 1$
كامل الجدول
درجات الحرارة
دمشق بغداد
 دمشق, سوريا  بغداد, العراق
بيروت عمان
 بيروت, لبنان  عمان, الأردن
إسطنبول طهران
 إسطنبول, تركيا  طهران, إيران
   



 الخصوصية   مكاتب الوكالة    اتصل بنا   من نحن   أرسل اقتراحك   مكاتب الوكالة   موبي نيوز   سياسة الموقع   الرئيسية