تاريخ أخر تحديث : 2020-05-29 03:18:34
من الصحافة العربية  ::  من الصحافة اللبنانية  ::  مقتل 4 أشخاص بينهم مدير "توتال" بتحطم طائرة خاصة في موسكو  ::  جماعات دينية يهودية تدعو لتقسيم الأقصى  ::  البرلمان الليبي يعلن تحالفه رسميا مع حفتر  ::  مقتل 60 مسلحا من "داعش" في الرمادي  ::  لافروف: روسيا لم تحصل على توضيحات من واشنطن بشأن عمليتها في سوريا  ::  البشير مرشح الحزب الحاكم في الانتخابات الرئاسية  ::  العبادي في طهران على رأس وفد سياسي اقتصادي رفيع  ::  اليمن: تقدم انصار الله بمحافظة البيضاء ومقتل 16 عنصرا من القاعدة  ::  محلب: لا ننوي تقديم مساعدة عسكرية لواشنطن ضد داعش  ::  طيران التحالف يدمر إمدادات عسكرية للأكراد في كوباني  ::  ابو مرزوق يؤكد استئناف مفاوضات الهدنة يوم 27 أكتوبر  ::  السيد نصرالله: المسلحون التكفيريون أعجز من أن يجتاحوا أي منطقة بقاعية وأميركا تستخدم "داعش" فزّاعة لإخافة دول المنطقة  ::  قافلة شحن لبنانية عالقة عند معبر "نصيب" السوري الحدودي  ::  استطلاع: 66% من المسيحيين يؤكدون بأن حزب الله يحمي لبنان  ::  اللواء ابراهيم في قطر لمتابعة ملف العسكريين  ::  مصدر عسكري للجمهورية: حالات الفرار لا تشكّل مؤشراً خطيراً  ::  ابو فاعور: لا شيء يدعو الى الذعر والهلع في المجتمع اللبناني من ايبولا  ::  السفير: ما هي قصة الهبة العسكرية الايرانية؟  :: 
  اتصل بنا   من نحن  أرسل اقتراحك  مكاتب الوكالة  موبي نيوز  سياسة الموقع   الرئيسية
اتجاهات
نشرة اتجاهات الاسبوعية25 -7-2014
 
 

اتجاهــــات

اسبوعية إلكترونية متخصصة بمنطقة الشرق العربي

تصدر عن مركز الشرق الجديد 

 

التحليل الاخباري

مأزق إسرائيل وخطة كيري...                                             غالب قنديل... التفاصيل

بقلم ناصر قنديل        

الجيوش علامات صعود وأفول الدول...... التفاصيل

بين السطور بقلم ميرنا قرعوني       

اعلاميو غزة : مقاومة بالخبر والصورة......... التفاصيل

      

                      الملف العربي

تصدر العدوان الإسرائيلي المستمر على قطاع غزة عناوين الصحف العربية هذا الأسبوع، فقد أشارت الى ان الغارات الاسرائيلية استهدفت منازل المدنيين وطواقم الاسعاف باطنان من القذائف مخلفة بذلك مجازر بحق المدنيين الفلسطينيين معظمها من الأطفال والنساء والمسنين.

كما تحدثت الصحف عن سقوط قتلى وجرحى من ضباط وجنود الجيش الاسرائيلي في تصدي فصائل المقاومة الفلسطينية للعدوان الإسرائيلي الجوي والبري، فقد وصلت صواريخ المقاومة الى عمق الكيان ما أدى الى تعطل حركة الملاحة في مطار "بن غوريون" في تل أبيب.

كما أشارت الصحف الى اللقاءات التي أجراها وزير الخارجية الأميركي جون كيري للتوصل الى اتفاق لوقف النار لإخراج إسرائيل من مأزقها، في وقت لا تزال الفصائل الفلسطينية مصممة على تنفيذ مطالبها.

تهجير "داعش" لمسيحيي الموصل  طغى على غيره من العناوين حول الوضع في العراق في الصحف العربية في وقت استمرت المعارك بين القوات العراقية وتنظيم "داعش" في عدد من المناطق، وأشارت الصحف تأدية الدكتور فؤاد معصوم اليمين الدستورية رئيسا للجمهورية العراقية بعد جولتي تصويت جرت في للبرلمان الجديد برئاسة الدكتور سليم الجبوري.

ولفتت الصحف الى حالة الحداد التي لفت مصر بعد استشهاد 23 ضابطا وأصيب 21 جندي مصري في كمين إرهابي تعرض له حرس الحدود بصحراء الوادي الجديد في الصحراء الغربية.

وأشارت الصحف الى استمرار المعارك بين المجموعات المسلحة الليبية للسيطرة على مطار طرابلس الدولي.

فلسطين

يواصل الاحتلال الإسرائيلي عدوانه على قطاع غزة مرتكبا مجازر بحق الفلسطينيين في الشجاعية والخزاعة وغيرها راح ضحيتها عشرات الشهداء والجرحى معظمهم من الأطفال.

في المقابل حققت فصائل المقاومة الفلسطينية انجازات ميدانية في تصديها للعدوان الإسرائيلي محققة اصابات دقيقة في عمق الكيان ما أسفر عن وقوع قتلى وجرحى من الجيش الاسرائيلي.

كما أعلنت كتائب القسام، الجناح العسكري لحركة حماس، عن نجاحها في خطف جندي إسرائيلي خلال التوغل البري في قطاع غزة. وقال المتحدث باسم «القسام» في خطاب تلفزيوني له: «إن ما لم يعلنه العدو الصهيوني أن أحد جنوده ويدعى شاؤول أرون اختطف من مجاهدي الكتائب».

ولاحقا أعلن الجيش الاسرائيلي عن فقدان الجندي.

كما نجحت المقاومة في إغلاق المجال الجوي لكيان الاحتلال، فبعد سقوط قذائف صاروخية بالقرب من مطار بن غوريون،أعلنت شركات الطيران العالمية وعلى رأسها الأميركية والفرنسية والألمانية والهولندية والروسية تعليق رحلاتها الجوية إلى «إسرائيل».

إلى ذلك قرر مجلس حقوق الإنسان في الأمم المتحدة تشكيل لجنة دولية لها صفة عاجلة للتحقيق بشأن كل الانتهاكات المرتكبة في العدوان الإسرائيلي المستمر على قطاع غزة تمهيداً لمحاكمة المسؤولين عنها.

سياسيا، اجتمع الرئيس محمود عباس ورئيس المكتب السياسي لحركة «حماس» خالد مشعل أمس في الدوحة. وأعلن كبير المفاوضين صائب عريقات أن الجانبين طلبا «وقف العدوان الإسرائيلي ورفع الحصار».

وفي هذا السياق أيضا زار وزير الخارجية الامريكي جون كيري القاهرة حاملا تخويلا من الرئيس باراك أوباما بالضغط خلال زيارته باتجاه وقف فوري للأعمال العدائية بغزة، مبني على اتفاق عام 2012. وقال اوباما في خطاب ألقاه من البيت الأبيض في واشنطن، إن «الوزير كيري في المنطقة للقاء حلفائنا وقد وجهته إلى الضغط باتجاه وقف فوري للأعمال العدائية».

والتقى كيري قبل ان يعود الى القاهرة الرئيس عباس في فلسطين المحتلة، وعقب اللقاء قال صائب عريقات عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية ان اللقاء ركز على وجوب ايجاد توازن بين تحقيق وقف اطلاق النار ورفع الحصار عن غزة. واضاف مفسرا ان التوازن المطلوب هو وقف العدوان ووقف الحصار وفتح المعابر والسماح للصيادين بمزاولة اعمالهم وكذلك الافراج عن الاسرى المحررين في صفقة شاليط.

اما كيري فقال «يمكنني ان اكشف اننا حققنا تقدما لا بأس به نحو الطريق (وقف اطلاق النار) وسأتوجه بعد لقائي مع الرئيس عباس للقاء رئيس الوزراء. الاسرائيلي بنيامين نتنياهو ومن ثم ساعود الى القاهرة.. وهناك سنواصل العمل املا في تغيير مسار الاحداث الجارية في اقرب وقت ووضع حد للعنف».

الدول التي شاركت في اجتماع طهران لاتحاد برلمانات الدول الإسلامية والمخصص لبحث سبل وقف العدوان الإسرائيلي الوحشي على الشعب الفلسطيني طالبت باتخاذ إجراءات فعالة وسريعة لوقف العدوان ومساعدة الشعب الفلسطيني، مؤكدة أن «إسرائيل» ترتكب مرة أخرى جريمة حرب وتنتهك بشكل صارخ القوانين الدولية، كما طالبت بمحاسبة «إسرائيل» على جرائمها وفتح المعابر ورفع الحصار عن القطاع.

وأكد رئيس مجلس الشعب السوري محمد جهاد اللحام أن العدوان الإسرائيلي الهمجي على أشقائنا الفلسطينيين المحاصرين في قطاع غزة هو ذات العدوان المستمر منذ أكثر من ستة وستين عاماً والذي لم يتوقف يوماً سواء بالاعتقالات المتواصلة أو بالحصار الجائر المفروض على مليون ونصف مليون فلسطيني أو بمصادرة الأراضي ومحاولات التجويع ومنع الأدوية والتعليم وكل متطلبات الحياة اليومية من الشعب الفلسطيني.

نافي بيلاي مفوضة حقوق الإنسان التابعة للأمم المتحدة، رجحت ارتكاب الجيش الإسرائيلي «جريمة حرب» خلال الهجوم المستمر على غزة. فقد أشارت بيلاي خلال الجلسة الافتتاحية للاجتماع الاستثنائي للمجلس إلى «إمكانية كبيرة بأن انتهاك إسرائيل للقانون في غزة يصل إلى حد جريمة حرب».

وعقدت الجلسة الطارئة لمجلس حقوق الإنسان بناء على طلب الفلسطينيين ومصر ممثلة للمجموعة العربية وباكستان ممثلة لمنظمة التعاون الإسلامي.

 

العراق

دعا رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي المجتمع الدولي إلى «الوقوف صفاً واحداً وتشديد الحصار على تنظيم داعش، لما قام به من انتهاكات ضد المسحيين كاشفاً خطورته على الإنسانية وتراثها المتوارث عبر القرون»، وحضّ «اللجنة التي شكلها لرعاية شؤون النازحين على تقديم العون إليهم في أسرع وقت».

في وقت، كانت المئات من الأسر المسيحية بدأت النزوح من الموصل في أعقاب تهديدات أطلقها «داعش» ودعاهم إلى إشهار إسلامهم أو دفع الجزية، أو مغادرة المدينة بحلول منتصف السبت الماضي.

مستشار محافظ نينوى لشؤون الأقليات أعلن أن عدد المسيحين الذي نزحوا من الموصل باتجاه سهل المحافظة بلغ 451 عائلة، عدا النازحين نحو مدن إقليم كردستان،

في الفاتيكان انتقد البابا فرنسيس عمليات الاضطهاد التي يتعرض لها مسيحيو العراق الذين «جردوا من كل شيء». وقال البابا: «تلقيت بقلق الأنباء الواردة من الجماعات المسيحية في الموصل ومناطق أخرى من الشرق الأوسط». وأضاف: «تعيش هذه الجماعات منذ بداية المسيحية مع مواطنيها. وهي تتعرض الآن للاضطهاد».

مجلس كنائس الشرق الأوسط طالب الرأي العام العـالمي القـيام بما يتوجب عليه من مبادرات، للوقوف بوجه الهجمة التي تطال المسيحيين العزل على أرض العراق.

سياسيا، انتخب الدكتور فؤاد معصوم رئيسا للجمهورية بعد جولتي تصويت جرت في الجلسة الرابعة للبرلمان الجديد برئاسة الدكتور سليم الجبوري. وقد أدى اليمين الدستورية يوم الخميس أمام مجلس النواب العراقي (البرلمان) رئيسا للجمهورية العراقية.

 

مصر

استشهد 23 ضابطا وأصيب 21 جندي مصري في كمين إرهابي تعرض له حرس الحدود  بنقطة الكيلو 100 بواحة الفرافرة بصحراء الوادي الجديد في الصحراء الغربية كان بدأ بتفجير حزام ناسف من أحد المهاجمين والذي قام بالنزول من سيارة سوداء اللون وقام بالتوجه نحو الكمين وفجر نفسه وتبع ذلك هجوم من 3 سيارات أخرى بالأسلحة الثقيلة استهدفوا فيها موقع الكمين من عدة اتجاهات، مما أدى لوقوع انفجارات شديدة نتجت عنها إصابات مباشرة لأفراد وقوات الكمين في الوقت الذي قام باقي أفراد القوة بالتعامل مع المهاجمين وتمكنوا من قتل اثنين منهم وضبط سيارتين». وشهدت مصر حالة حداد عام على أرواح ضحايا الاعتداء الإرهابي.

وأكدت مصادر عسكرية أن التحقيقات الأولية تؤكد ارتباط الإرهابيين بتنظيم القاعدة والجماعات التكفيرية.

ونشرت جماعة «أنصار بيت المقدس» التي نفذت عمليات مسلحة ضد الجيش والشرطة، بياناً عبر حساب يحمل اسمها على موقع «تويتر» تبنى الهجوم باسم «الدولة الإسلامية في العراق والشام ومصر». وكانت الجماعة أعلنت قبل أيام مبايعتها «داعش» وتغيير اسمها.

 

ليبيا

تتواصل الاشتباكات الدموية بين مجموعات مسلحة متناحرة للسيطرة على مطار طرابلس الدولي الذي شهد معارك طاحنة استخدمت فيها دبابات، وأسفرت عن سقوط قتلى وجرحى.

وتحدثت الصحف ان بنغازي ستشهد معركة حاسمة قبل عيد الفطر نهاية الأسبوع، بين الثوار الإسلاميين واللواء المتقاعد خليفة حفتر الذي حشد قوات من مناطق مختلفة.

وقالت مصادر مطلعة في شرق ليبيا، إن حشوداً توجهت إلى بنغازي تلبية لنداء استغاثه من آمر قوات «الصاعقة» العقيد ونيس أبو خمادة (المتحالف مع حفتر)، وذلك لتحرير المدينة من هيمنة «المتطرفين والإرهاب»، كما ورد في بيان أذاعه أول من أمس.

سياسيا، حدد المؤتمر الوطني العام الرابع من أغسطس موعداً لتسليم السلطة الى البرلمان الجديد، الذي انتخب في 25 يونيو، وذلك وفقاً لنص قرار نشره المؤتمر على موقعه.

 

                                     الملف الإسرائيلي                                    

العدوان الاسرائيلي على قطاع غزة كان العنوان الابرز في الصحف الاسرائيلية الصادرة هذا الاسبوع التي نقلت عن مصادر سياسية قولها انه تم الايعاز الى الجيش بإعداد العدة لاحتمال توسيع رقعة العملية العسكرية في قطاع غزة بصورة ملموسة الاسبوع المقبل، وذكرت الصحف أن وزير الخارجية الأميركي جون كيري قدم اقتراحا لوقف إطلاق النار، على إسرائيل وحماس وينتظر الرد.

هذا وتصدرت صفحات الصحف الاعلان الاسرائيلي الرسمي عن ان الجندي اورون شاؤول فقد منذ حادثة تفجير ناقلة الجنود في الشجاعية، بالإضافة الى قرار شركة الطيران الاميركية والعديد من شركات الطيران الاوروبية تعليق رحلاتها الى اسرائيل بسبب الوضع الامني.

كما لفتت صحيفة هآرتس الى ان إسرائيل تهدف بمساعدة حلفائها إلى تحويل التوازن الميداني القائم إلى انتصار سياسي، حيث تتداول الحكومة الإسرائيلية نسخ سيناريو وقف عدوان عام 2006 بصيغة فلسطينية حيث يتم استصدار قرار من مجلس الأمن يضمن تحقيق الأهداف التي عجزت إسرائيل عن تحقيقها بالقوة العسكرية.

          عدوان بدون مخرج...المهمة تحتاج لأسابيع

مبادرة جديدة لوقف إطلاق النار: لفتت صحيفة هآرتس الى أن وزير الخارجية الأميركي جون كيري طرح اقتراحا لوقف إطلاق النار، على إسرائيل وحماس، وأنه يتوقع أن يرد الجانبان على الاقتراح اليوم، ونقل عن موظف رفيع المستوى في حكومة إسرائيل قوله إن كيري بلور اقتراحا لوقف إطلاق النار واستعرض تفاصيله أمام الجانبين الإسرائيلي والعربي.

الخيارات المطروحة: سيناريو شبيه بسيناريو الخروج من عدوان عام الـ 2006...قالت صحيفة هآرتس إن أحد الخيارات المطروحة الان هو سيناريو شبيه بسيناريو الخروج من عدوان عام الـ 2006، وقالت: تهدف إسرائيل بمساعدة حلفائها إلى تحويل التوازن الميداني القائم إلى انتصار سياسي،  حيث تتداول  الحكومة الإسرائيلية نسخ سيناريو وقف عدوان عام 2006 بصيغة فلسطينية حيث يتم استصدار قرار من مجلس الأمن يضمن تحقيق الأهداف التي عجزت إسرائيل عن تحقيقها بالقوة العسكرية، وتابعت إسرائيل واقعة في مصيدة فحماس ترفض وقف إطلاق النار، والحكومة الإسرائيلية باتت تدرك أن ما كان في الماضي لم يعد ممكنا اليوم، وقال إن "إحدى الأفكار المتداولة في المنظومة الأمنية، ووزارة الخارجية، وفي اوساط خبراء في معاهد ابحاث على صلة بمكتب رئيس الحكومة ووزير الأمن، هي إعادة استنساخ  سيناريو الانسحاب من حرب لبنان الثانية".

مسؤولون سياسيون: مهمة تدمير الأنفاق الهجومية شارفت على نهايتها...نقلت الصحف ووسائل الاعلام الاسرائيلية عن مسؤولين سياسيين قولهم إن مهمة تدمير الأنفاق الهجومية شارفت على نهايتها، وهو الهدف الذي حددته إسرائيل للحملة البرية، ولمحت  إلى استعدادها للخوض في اتفاق وقف إطلاق نار وتهيئ الرأي العام الإسرائيلي نحو هذا الاتجاه، ونقلت الصحف عن وزير الدفاع موشي يعلون خلال مداولات في لجنة الخارجية والأمن في الكنيست، قوله إن إسرائيل تطالب بانتشار قوات تابعة للسلطة الفلسطينية في المعابر الحدودية خاصة معبر رفح، في إطار اتفاق وقف إطلاق النار.

يعلون يهدد بتوسيع العدوان على غزة: هدد وزير الدفاع الإسرائيلي موشيه يعلون بتوسيع العدوان على قطاع غزة وإدخال المزيد من قوات الجيش إلى القطاع، ونقلت وسائل إعلام عن يعلون قوله خلال زيارة لمقر لواء "جولاني" "إننا نعدّ المراحل المقبلة للقتال في ختام معالجة أمر الأنفاق، وعليكم أن تكونوا جاهزين لتنفيذ أية مهمة"، وأضاف أنه "ينبغي الاستمرار في الاستعداد لخطوات أشد داخل غزة، ويتعين على الوحدات الموجودة في حالة انتظار أن تستعد للدخول إلى هناك".

مصادر سياسية إسرائيلية: الحملة العسكرية قد تحدد ليومين أو ثلاثة...قالت مصادر سياسة إسرائيلية إن تقديراتها بأن "الحملة العسكرية" على قطاع غزة سوف تحدد لمدة ثلاثة أيام أخرى، بينما تقول مصادر عسكرية إن الجيش بحاجة إلى أسبوعين، وأبرزت صحيفة "معاريف"، نقلا عن مصادر عسكرية، أن الجيش الإسرائيلي حقق إنجازات كثيرة، وأنه بحاجة إلى أسبوعين لاستنفاذ "الحملة العسكرية"، في حين أن المستوى السياسي يعتقد أن الضغوطات الدولية ومعاناة المدنيين في قطاع غزة وإسرائيل سوف تؤدي إلى تقليص العمليات العسكرية.

هاغل يطلب المساعدة: توقعت صحيفة هآرتس أن يوافق مجلسي الكونغرس (الشيوخ والنواب) على "الطلب الطارئ" لإسرائيل من وزير الدفاع تشاك هاغل الذي كتب مذكرة إلى الكونغرس تضمنت طلبا إسرائيلية عاجلا للحصول على مساعدة مالية بقيمة 225 مليون دولار لمنظومة الاعتراض المسماة "القبة الصاروخيةوأشارت هآرتس إلى أن الأجهزة الأمنية الإسرائيلية كانت قد ادعت في الأسابيع الأخيرة أنه يوجد لدى إسرائيل كمية كافية من صواريخ الاعتراض "تمير" التي تطلق من 9 بطاريات "القبة الحديدية المنصوبة في جنوب ومركز البلاد، ولكن هاغل كتب أن "إسرائيل تعاني اليوم من نقص خطير في مركبات، ولا تستطيع انتظار الإنتاج الأمريكي المخطط لما بعد سنتين أو أكثر".

اسرائيل تقر بفقدانها أحد جنودها في غزة: بعد ثلاثة أيام على استهداف حماس لمدرعة إسرائيلية في قطاع غزة ومقتل سبعة من جنودها، اعترف الجيش الاسرائيلي الثلاثاء بأنه لم يعثر جندي تواجد في المدرعة وأعلن أنه مفقود، وأعلن الجيش أنه تعرف على هوية 6 من جنوده السبعة الذين قتلوا في عملية تفجير المدرعة التي تواجدوا بداخلها.

حاخام يصدر فتوى تبيح إبادة قطاع غزة:  أصدر الحاخام الإسرائيلي الحاخام دوف ليئور حاخام مستوطنة "كريات أرباع" المقامة في قلب الخليل، فتوى عنصرية فاقدة للحس الإنساني تبيح قتل المدنيين وتدمير وإبادة قطاع غزة بالكامل، وقال ليئور المعروف  بتصريحاته العنصرية وبكراهيته للعرب، مبررا فتواه "إن توراة إسرائيل ترشدنا في كافة مناحي الحياة الخاصة والعامة، وحول كيفية التصرف في أوقات الحروب".

شلل حركة الطيران في اسرائيل

الغت معظم شركات الطيران الأوروبية والاميركية رحلاتها الى مطار بن غوريون بعد تحذير السلطات في أوروبا  والولايات المتحدة من السفر لإسرائيل  بسبب الوضع الأمني وسقوط الصواريخ على المطار، وفرض الشلل في حركة الطيران أعباء على الحكومة الإسرائيلية ووضعها أمام ضغوط كبيرة على المستوى الاقتصادي والسياسي. وقد علق آلاف في مطار "بن غوريون" ومطارات عالمية، ووصفت وسائل الإعلام الإسرائيلية حالة الشلل في حركة الطيران بـ "السماء المغلقة"، مشيرة إلى أن هذا الشلل يأتي في ذروة موسم السياحة حيث تكون حركة الطيران في مثل هذه الأيام نشطة بظروف عادية.

ارقام واهداف وانتقادات عسكرية

الجيش الاسرائيلي يقصف 187 هدفا في قطاع غزة: أصدر الناطق العسكري باسم الجيش أنه تم قصف، 187 هدفا في قطاع غزة، بينها مئة هدف في حي الشجاعية شرق مدينة غزة، وأضاف بيان صادر عن الناطق العسكري أن بين الأهداف التي قصفت "منصات إطلاق صواريخ ومنازل نشطاء في فصائل المقاومة وموقع لصنع السلاح ومبان عسكرية وأنفاق".

انتقادات داخل الجيش الإسرائيلي لاستخدام ناقلات جند قديمة: رغم الاستثمار الهائل الذي تضخه إسرائيل في الصناعات الأمنية والتكنولوجيا المتطورة، يبدو أنها نسيت استبدال ناقلات الجند المدرعة ولا زالت تستخدم ناقلات جند صنعت في سنوات الستين، وهذا ما اثار جدلا وانتقادات، وقالت صحيفة هآرتس إن ناقلة الجند التي تعرضت للهجوم في الشجاعية هي من أقدم أنواع ناقلات الجند التي بحوزة الجيش الإسرائيلي. موضحة أنها من طراز M113 وهي أمريكية أنتجت في سنوات الستين ويستخدمها الجيش الإسرائيلي منذ عقود، وقالت موقع الصحيفة إن ضباطا كبار في الجيش الإسرائيلي وجهوا انتقادات شديدة على قرار إدخال هذا النوع من ناقلات الجند القديم  والذي يعاني من ضعف في التحصين إلى الشجاعية والتي شهدت معارك ضارية.

 

                                       الملف اللبناني    

ملف الرواتب والجامعة تقدما على غيرهما من الملفات في عناوين الصحف اللبنانية هذا الأسبوع، لافتة الى اقرار مجلس الوزراء الخميس تفرغ اساتذة الجامعة اللبنانية الـ 1200 وتعيين مجلس الجامعة، واقرار دفع رواتب الموظفين من احتياطي الموازنة والمبلغ يكفي لدفع شهرين للموظفين حيث ستعود المشكلة. الرئيس بري وصف الاجراء بالمؤقت وليس نهائيا ويكفي لثلاثة أشهر.

في وقت واصل وفد هيئة التنسيق النقابية لقاءاته مع القيادات السياسية مؤكدا ان لا نتائج للامتحانات الرسمية قبل اقرار السلسلة،  أكد وزير التربية لطلاب الشهادات الرسمية الذين نفذوا اعتصاما أمام وزارة التربية انه حتى أيام العيد سيكون هناك قرارا يسمح للطلاب بالدخول الى الجامعات.

واشارت الصحف الى إرجاء الرئيس بري جلسة انتخاب رئيس للجمهورية الى 12 آب المقبل، لعدم اكتمال النصاب. وتحديد جلسة تعقد يوم السبت للتضامن مع قطاع غزة بوجه العدوان "الإسرائيلي" ومع مسيحيي الموصل ضد إرهاب التكفيريين.

كما أشارت الى الاتصالين اللذين اجراهما أمين عام حزب الله السيد حسن نصرالله برئيس المكتب السياسي لحركة "حماس" خالد مشعل والأمين العام لحركة الجهاد الإسلامي رمضان عبدالله شلّح، مشيدا بصلابة وصمود المقاومين وإبداعاتهم في الميدان.

وتحت عنوان "فلسطين لست وحدك" بثت القنوات التلفزيونية اللبنانية  مساء يوم الاثنين نشرة اخبارية موحدة تضامنا مع صمود أهالي غزة والمقاومة الفلسطينية.

أمنيا، أشارت الصحف الى قضاء "شعبة المعلومات"، على المنذر الحسن المكلف بتوزيع أحزمة ناسفة على الانتحاريين. وتوقيف الجيش اللبناني للشيخ حسام الصباغ  المحسوب على خط "القاعدة" على أحد حواجز الجيش اللبناني في طرابلس.

الرواتب وملف الجامعة

واصل وفد هيئة التنسيق النقابية لقاءاته مع القيادات السياسية، وأكد رئيس رابطة التعليم الخاص نعمة محفوض لـ"البناء" أن لا نتائج للامتحانات الرسمية من دون إقرار السلسلة، مشيراً إلى أن هيئة التنسيق النقابية أبلغت القيادات السياسية التي التقتها أن الـ100 ألف طالب ليسوا رهائن الأساتذة بل رهائن عند السياسيين، الذين يحتجزون النتائج. وإذ أشار إلى أن لا رجوع عن مقاطعة التصحيح أكد أن الامتحانات التي لم يراقبها إلا الأساتذة لن يصححها إلا الأساتذة الذين ينفذون إضرابا إلى حين إقرار السلسلة.

يوم الاربعاء نظمت رابطة موظفي الإدارة العامة اعتصاماً أمام مبنى وزارة الصناعة في بيروت، ضمن الإضرابات المقرر تنفيذها من قبل هيئة التنسيق النقابية يوم الأربعاء من كل أسبوع للمطالبة بإقرار سلسلة الرتب والرواتب بالإضافة للمطالبة بدفع رواتب موظفي القطاع العام.

كما نفذ طلاب الشهادات الرسمية في مرحلة التعليم الثانوي اعتصاماً أمام وزارة التربية وشارك في الاعتصام وزير التربية والتعليم العالي الياس بو صعب الذي أكد للطلاب أنه من اليوم وحتى أيام العيد سيكون هناك قرار يسمح للطلاب بالدخول إلى الجامعات، مشيراً إلى أن إعطاء إفادات للطلاب يخل بالمستوى التعليمي في لبنان ويجب حصول معالجات مسؤولة.

مجلس الوزراء أقر تفرغ اساتذة الجامعة اللبنانية الـ1200، وتعيين مجلس الجامعة بعد موافقة حزب الكتائب على مبادرة وزير التربية الياس بو صعب تعيين عميد ومفوضين للحكومة في مجلس الجامعة هم جاسم عجاقة وجان داوود، فيما تم تعيين امال سعيد ابو فياض عميدة لكلية السياحة، فيما اصر رئيس الحكومة تمام سلام على اقرار دفع رواتب الموظفين قبل عيد الفطر من احتياطي الموازنة المتوافر في القانون 238 على الوزارات المختلفة واعادة توزيعه لنقل ما يغطي كلفة رواتب الموظفين. وهذا المبلغ يكفي لدفع شهرين للموظفين، حيث ستعود المشكلة اذا لم يتم عقد جلسة تشريعية وقوننة الاتفاق.

الرئيس نبيه بري، ابدى ارتياحه لما اقر في مجلس الوزراء، مشيرا الى انه نتيجة لقائه مع الرئيس تمام سلام واللقاءات اللاحقة التي عقدها وزير المال مع نواب المستقبل. لكنه وصف هذا الاجراء بـ"الموقت" وليس نهائيا، ويخدم لـ3 اشهر، مؤكدا اصراره على التمسك بالقانون حول التمسك بالانفاق العام من خلال القانون رافضا تجاوز هذا الامر. واضاف "آمل في هذه المدة ان ننتخب الرئيس ونحقق الاستحقاقات الاخرى".

وكان الرئيس نبيه بري قد أكد سابقا انه يعمل لفصل الشغور الرئاسي وتعطيل مجلس النواب عن مسار عمل الحكومة، لأنه ليس من الحكمة تعميم الشلل والفراغ على كل المؤسسات الدستورية.

ولفت بري الانتباه أمام زواره الى انه حريص على انتظام عمل الحكومة وتفعيل حضورها، ليس فقط لمتابعة شؤون المواطنين، وإنما لان الملف الامني حساس ويتطلب عناية خاصة ورعاية مستمرة، وبالتالي فهو لا يحتمل أي جمود في نشاط مجلس الوزراء.

وأشار بري الى انه مُصر على صرف رواتب موظفي القطاع العام وفق الأصول، كاشفا عن وجود أفكار تُناقش لمعالجة أزمة الرواتب، لكن دائما تحت سقف القانون.

الرئيس سلام قال لـ"السفير" عن لقائه بالرئيس بري ان اللقاء تركز على أولوية انتظام عمل مجلس الوزراء وعدم التعطيل مهما كانت الاسباب، وكان هناك توافق تام على هذا الامر، لافتا الانتباه الى ان الهدف من اعتماد قاعدة التوافق في مجلس الوزراء هو الحفاظ على الميثاقية والثوابت الوطنية الكبرى، وليس تعطيل مصالح الناس والدولة.

وأشار الى ان هناك صيغة يجري التداول بها لاقرار موضوع صرف رواتب الموظفين، والموضوع المالي عامة، سيطرحها وزير المال في الجلسة المقبلة، "ونحن نستبشر خيرا".

وصف الرئيس نبيه بري لـ "الديار" اللقاء مع رئيس الحكومة تمام سلام بأنه كان جيداً وتناول كل القضايا المطروحة على المستويين الحكومي ومجلس النواب بالاضافة الى الوضع الامني في البلاد والتطورات في المنطقة والعدوان على غزة.

جلسة انتخاب الرئيس

أرجأ الرئيس بري جلسة انتخاب رئيس للجمهورية الى 12 آب المقبل، لعدم اكتمال النصاب.

وحدد جلسة تعقد يوم السبت للتضامن مع قطاع غزة بوجه العدوان "الإسرائيلي" ومع مسيحيي الموصل ضد إرهاب التكفيريين.

السيد نصرالله

أشاد الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصرالله في اتصالين هاتفيين أجراهما مع رئيس المكتب السياسي لحركة "حماس" خالد مشعل والأمين العام لحركة الجهاد الإسلامي رمضان عبدالله شلّح، بصلابة وصمود المقاومين وإبداعاتهم في الميدان. مؤكداً وقوف حزب الله والمقاومة اللبنانية إلى جانب انتفاضة ومقاومة الشعب الفلسطيني، واستعداده للتعاون والتكامل مع المقاومة الفلسطينية.

غزة

تحت عنوان "فلسطين لست وحدك" بثت القنوات التلفزيونية اللبنانية  مساء يوم الاثنين نشرة اخبارية موحدة تضامنا مع صمود أهالي غزة والمقاومة الفلسطينية، خُصصت النشرة لدعم صمود الشعب الفلسطيني في غزة، وفضح الإجرام الوحشي وقتل الأطفال والنساء والشيوخ الذي يمارسه العدو الصهيوني. المبادرة الاعلامية اطلقها ناشر "السفير" طلال سلمان.

أمن

تمكنت "شعبة المعلومات"، من القضاء على المكلف بتوزيع أحزمة ناسفة على الانتحاريين المنذر الحسن، بعد مقاومة مداهمة مكان وجوده.

كما تم توقيف الشيخ حسام الصباغ  المحسوب على خط "القاعدة" على أحد حواجز الجيش اللبناني في طرابلس.

وزير الداخلية نهاد المشنوق قال لـ"السفير" إن ما تحقق في طرابلس يعكس الإصرار على استكمال الخطة الأمنية بكل مفاصلها، على الرغم من محاولات التشويش عليها في الشارع.

وأشار الى ان المنذر الحسن هو إرهابي خطير، كان يؤدي دور المنسق الرئيسي في شبكة الإرهابيين الممتدة بين فنيدق وفندقي "نابليون" و"دو روي"، إضافة الى كونه يزودهم بالاحزمة الناسفة.

ولفت الانتباه الى ان قضية الشيخ حسام الصباغ مغايرة ولا يمكن إدراجها في خانة المنذر، موضحاً ان هذه القضية تُتابع بروية.

 

 

 

                                      الملف الاميركي

تابعت الصحف الاميركية الصادرة هذا الاسبوع التطورات الاخيرة على الساحة الفلسطينية والمساعي التي يقوم بها وزير الخارجية الاميركية جون كيري للتوصل الى وقف اطلاق نار بين اسرائيل والمقاومة الفلسطينية، فلفتت نيويورك تايمز الى ان قادة إسرائيل اعتمدوا في تسويق حرب غزة، والهجوم البري عليها دوليا ومحليا على نقطتين،  الأولى هي أن "إسرائيل" قبلت بكل اتفاقيات التهدئة ووقف إطلاق النار، فيما رفضتها حماس وبقية الفصائل الفلسطينية في غزة، أما النقطة الثانية فهي أن الجيش يقوم باستهداف الأنفاق التي تستخدمها حماس للوصول إلى المناطق الإسرائيلية، اما واشنطن بوست فقد اشارت الى انه في الوقت الذي يبذل فيه وزير الخارجية الاميركية جون كيري جهودا كبيرة للتوصل الى اتفاق حول وقف دائم لإطلاق النار بين إسرائيل وحماس، تطرح تساؤلات عدة حول ما إذا كان يمكن للولايات المتحدة أن تكون وسيطا نزيها للسلام.

هذا وتناولت الصحف تصريحات مسؤولين في جهاز المخابرات الامريكي  قالوا  فيها إن أن الطائرة الماليزية التي اسقطت في اوكرانيا أسقطها "على الأرجح" بالخطأ قوات الدفاع الشعبي باستخدام صاروخ من طراز "SA-11 بوك" يصنع في روسيا، وأكدوا أن الطائرة تم إسقاطها من قبل قوات الدفاع الشعبي بسبب "خطأ ارتكبه الطاقم المدرب بشكل سيئ".

كيري يلعب دور الوسيط بين اسرائيل والفلسطينيين

كيري الى تركيا وقطر: قالت صحيفة وول ستريت جورنال إن وزير الخارجية الأمريكي جون كيري حاول تكثيف الضغوط على الحركة الإسلامية المتشددة "حماس" لإنهاء القتال في قطاع غزة، قائلا، إن الحركة أمامها خيار أساسي لتقرر موقفها من قبول المبادرة المصرية لوقف إطلاق النار، ووصف كيري، الذى زار مصر وإسرائيل مهمته الدبلوماسية في الشرق الأوسط بأنها مفتوحة، وأشار مساعدوه إلى أن وزير الخارجية الأميركي ربما يذهب في زيارة إلى تركيا أو قطر خلال الأيام المقبلة، البلدين اللذين يرتبطا بعلاقات وثيقة مع حماس.

خلافات كيري وإسرائيل تهدد الوساطة الأمريكية لوقف القتال مع حماس:  قالت صحيفة وول ستريت جورنال إن الإدارة الأمريكية تواجه ضغوطا متزايدة من الحلفاء العرب والأوروبيين لوقف أعداد القتلى المدنيين، الأخذ فى التزايد، داخل قطاع غزة، مما دفعها لإطلاق حملة دبلوماسية جديدة للدفع نحو التوصل إلى اتفاق لوقف إطلاق النار بين إسرائيل وحماس.

وقال مسئولون رفيعو المستوى، يرافقون كيرى خلال زيارته للقاهرة، إن السياسات فى الشرق الأوسط قد تغيرت بشكل جذري منذ تدخل إدارة الرئيس باراك أوباما عام 2012 لإنهاء القتال بين إسرائيل وحماس.

الولايات المتحدة ليست وسيطا نزيها: لفتت صحيفة واشنطن بوست الى انه في الوقت الذي يبذل فيه وزير الخارجية الاميركية جون كيري جهودا كبيرة  لوقف دائم لإطلاق النار بين إسرائيل وحماس، تطرح تساؤلات عدة حول ما إذا كان يمكن للولايات المتحدة أن تكون وسيطا نزيها للسلام، فالولايات المتحدة تقدم لإسرائيل 3 مليار دولار مساعدات سنوية، وقد تم إنشاء نظام القبة الحديدية لحماية اسرائيل من وابل من الصواريخ المستمر من حماس، ومئات "الجنود" الأميركيين يقاتلون مع القوات المسلحة الاسرائيلية.

لا بوادر حل والامر قد يستغرق وقتا: اشارت مجمل الصحف الى إنه لا يوجد آمال كبيرة بحدوث تقدم سريع لإنهاء العملية العسكرية على قطاع غزة المستمرة منذ أسبوعين، وقالت إن أي جهود للوساطة قد تواجه عقبة، فلو وافقت إسرائيل على وقف إطلاق النار، سيتعين عليها أن تتخلى عن هدفها الرئيسي في غزة وهو تدمير شبكة أنفاق حماس، ويقول المسؤولون العسكريون الإسرائيليون إنهم يعتقدون أن الأنفاق ممتدة أكثر مما كانوا يعتقدون في السابق، وأن الأمر قد يستغرق مزيدا من الوقت لهدمها، مما يثير معضلة.

كيف تكسر قبضة حماس على غزة

تساءل ديفيد اغناتيوس في صحيفة واشنطن بوست عن الهدف الذي تسعى إسرائيل لتحقيقه في حربها الأخيرة على قطاع غزة؟ مشيرا الى ان هذا السؤال صعب الإجابة عليه، فلوقف "الهجمات الصاروخية التي تشنها حماس وتدمير الأنفاق في شمال قطاع غزة"، اتبعت اسرائيل نهجا يجلب الموت والدمار دون نتيجة قد تؤدي الى تغيير الوضع الراهن، وقال ان الاستراتيجية الاسلم جاءت من اللواء عاموس يادلين، رئيس الاستخبارات العسكرية الإسرائيلية السابق الذي اقترح الاستفادة من الضعف الشديد لحركة حماس عن طريق السماح "لحكومة الوحدة الفلسطينية" بالمضي قدما للعمل نحو تحقيق التوازن، وقال يادلين: أداء هذه الحكومة الموحد هو أفضل وسيلة للمضي قدما وكسر قبضة حماس على غزة.

العدوان الاسرائيلي على غزة: حرب الكترونية، اسر، خيارات صعبة

 إسرائيل تخوض حربا إلكترونية "لشرعنة" حربها ضد حماس: ذكرت صحيفة واشنطن بوست أن إسرائيل تخوض حربا إلكترونية تسعى إلى شرعنة حربها على حماس، وذلك عبر التغريد بصور لعملية قصف بعض المباني الشهيرة في لندن كمبنى البرلمان وساعة بيغ بن، وتستهدف إسرائيل بريطانيا بالذات في هذه الحملة لاعتقادها أن البريطانيين يميلون بشكل أكبر إلى تأييد الفلسطينيين، ورفض الحرب الإسرائيلية على غزة.

أسر شاؤول يغير مسار اللعبة: قالت الواشنطن بوست أن عملية أسر الجندي الإسرائيلي شاؤول آرون استطاعت أن تساعد حماس التي بدأت في فقدان شعبيتها بين الغزاويين الذين أُحبطوا من سوء حكم حماس للقطاع، ورأت  أن العداء القائم الآن يثبت عدم فعالية حل الدولتين، (الفلسطينية والإسرائيلية)، الذي يسعى له محمود عباس وأنه احتمال بعيد.

خيارات إسرائيل صعبة وتراجع شعبية عباس: قالت صحيفة نيويورك تايمز إن قادة إسرائيل اعتمدوا في تسويق حرب غزة، والهجوم البري عليها دوليًا ومحليًا على نقطتين، الأولى هي أن "إسرائيل" قبلت بكل اتفاقيات التهدئة ووقف إطلاق النار، فيما رفضتها حماس وبقية الفصائل الفلسطينية في غزة، أما النقطة الثانية فهي أن الجيش يقوم باستهداف الأنفاق التي تستخدمها حماس للوصول إلى المناطق الإسرائيلية، لكن هذه الاستراتيجية تواجه مشاكل - والسبب هو تزايد حصيلة القتلى والجرحى بين القوات الإسرائيلية وبين المدنيين الفلسطينيين، فهناك 27 جنديا إسرائيليا قتلوا بحسب جيش الاحتلال، بالإضافة إلى مدنيين إسرائيليين، وأكثر من 650 مدنيًا فلسطينيًا.

50 جنديًا احتياطيًا بإسرائيل يرفضون الخدمة: أفادت صحيفة واشنطن بوست أن أكثر من 50 جنديًا إسرائيليًا سابقًا رفضوا الخدمة في قوات الاحتياط الإسرائيلية، بسبب خجلهم من دورهم في الجيش الذي قالوا إنه يلعب دورا رئيسيا في قمع الفلسطينيين.

الـ«CIA» لا يمتلك أدلة على تورط روسيا في إسقاط الطائرة الماليزية

نقلت صحيفة نيويورك تايمز تصريحات مسؤولين في جهاز المخابرات الامريكي  CIAللصحفيين في مؤتمر صحفي خاص عندما عرضوا صورا تم التقاطها بواسطة الأقمار الاصطناعية ومعلومات استقوها من شبكات التواصل الاجتماعي، قالوا إنها تدل برأيهم على أن الطائرة أسقطتها "على الأرجح" بالخطأ قوات الدفاع الشعبي باستخدام صاروخ من طراز "SA-11 بوك" يصنع في روسيا، وأكدوا أن الطائرة تم إسقاطها من قبل قوات الدفاع الشعبي بسبب "خطأ ارتكبه الطاقم المدرب بشكل سيئ".

 

الملف البريطاني

احتلت مستجدات العملية العسكرية على قطاع غزة التي بدأت قبل 17 يوما بالإضافة إلى احداث العراق في ظل وجود عناصر تنظيم "الدولة الاسلامية" بالموصل، والعقوبات الاوروبية على روسيا صدارة العناوين في الصحف البريطانية هذا الاسبوع.

فتناولت الصحف العملية الاسرائيلية على غزة من زاوية التبريرات التي تسوقها اسرائيل لإقناع المجتمع الدولي بأنها تدافع عن نفسها ضد صواريخ حماس فوصفتها بأنها "غير مقنعة"،  كما اهتمت الصحف بالتحول الذي شهدته ردود الافعال العربية رسميا وشعبيا تجاه العملية العسكرية الأخيرة في غزة فقالت إنه بالرغم من أن تطورات العملية الاسرائيلية على غزة تتصدر عناوين الصحف العربية وتحتل صور القتلى والجرحى معظم الشاشات العربية إلا انه يمكن ملاحظة شيئا قد تغير بقوة فالشجب الرسمي اصبح شبه منعدم كما خفت حدة الغضب الشعبي الذي كان يصاحب كل عملية اسرائيلية ضد الفلسطينيين.

كما تحدثت الصحف عن وضع مسيحي مدينة الموصل الذين تجبرهم داعش على مغادرة المدينة، فقالت إن داعش كشفت عن وجهها الحقيقي منذ البداية، بعكس النازيين الذين لم يكشفوا عن نواياهم حيال اليهود إلا بعد مرور سنوات على وصولهم إلى السلطة.

العملية العسكرية على غزة حرب عبثية بلا أهداف

قالت الغارديان إن أسوأ ما في الحرب الدائرة في قطاع غزة الآن أنها لا تهدف إلى تحقيق أهداف عسكرية تنتهي بوصول أي الطرفين إليها لكنها متعلقة بالأساس بالتفاخر والهيمنة النفسية على الخصم وتحقيق الهيبة أمام جمهور كل طرف، وقد حول الحرب إلى مسرحية تلعب فيها اسرائيل بمعداتها الحربية واسلحتها المتطورة فيما تستخدم حماس قدراتها المحدودة واستعداد أفرادها للتضحية بحياتهم لانتزاع صيحات الاعجاب من جمهور كل منهما ، وأشارت الغارديان إلى أنه في الوقت الذي كان من الممكن فيه لاسرائيل ان تتصرف بعقلانية وتستغل تشكيل حكومة وحدة تضم حماس وفتح للسيطرة على الانفاق والصواريخ التي تؤرقها في غزة، اختارت تل ابيب الا تستمع لصوت العقل وكان الحال كذلك ايضا مع حماس فحدوث حرب قد يجلب أموالا للقطاع وقد يخفف من قيود الحصار كما سيزيد من شعبيتها بين أهالي غزة.

العدوان من زاوية التبريرات التي تسوقها اسرائيل: تناولت صحيفة الفاينانشال تايمز العملية الاسرائيلية على غزة من زاوية التبريرات التي تسوقها اسرائيل لإقناع المجتمع الدولي بأنها تدافع عن نفسها ضد صواريخ حماس التي وصفتها بأنها "غير مقنعة"، فقالت إن رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو يكرر دائما بأنه لا توجد دولة تقبل أن تقف مكتوفة الايدي أمام صواريخ تهطل على مدنييها وهي الحجة التي يعرف جيدا أنها قد تنطلي على المجتمع الدولي.

لكن المشكلة بحسب الفاينانشال تايمز أن هذا التبرير به عيبان رئيسيان أولهما هو أن القتلى على الجانب الفلسطيني هم من المدنيين بالأساس بعكس القتلى على الجانب الاسرائيلي هذا بالإضافة لعدم تكافؤ المقارنة سواء في عدد الضحايا أو في الأسلحة المستخدمة من الجانبين.

الغضب العربي المخفف: اهتمت صحيفة الفاينانشال تايمز بالتحول الذي شهدته ردود الافعال العربية رسميا وشعبيا تجاه العملية العسكرية الأخيرة في غزة فقالت إنه بالرغم من أن تطورات العملية الاسرائيلية على غزة تتصدر عناوين الصحف العربية وتحتل صور القتلى والجرحى معظم الشاشات العربية إلا انه يمكن ملاحظة شيئا قد تغير بقوة فالشجب الرسمي اصبح شبه منعدم كما خفت حدة الغضب الشعبي الذي كان يصاحب كل عملية اسرائيلية ضد الفلسطينيين، وارجعت سبب ذلك إلى ان الاضطرابات التي تشهدها المنطقة العربية جعلت الشعوب اقل حساسية لمشاهد القتل وخففت من صدمة سقوط مدنيين بين جريح وقتيل، مضيفة أن مشاعر العداء التي تبنتها بعض وسائل الاعلام في دول محورية مثل مصر والسعودية تجاه حركة حماس كان لها دور في تقليل حجم التعاطف تجاه الأحداث في غزة وخاصة في ظل الحملة العدائية ضد جماعة الاخوان المسلمين في مصر والخليج.

أعداد القتلى المدنيين في غزة ينسف مزاعم "الدفاع عن النفس": تناولت صحيفة الفاينانشال تايمز العملية الاسرائيلية على غزة من زاوية التبريرات التي تسوقها اسرائيل لاقناع المجتمع الدولي بأنها تدافع عن نفسها ضد صواريخ حماس التي وصفتها بأنها "غير مقنعة"، فقالت الصحيفة إن رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو يكرر دائما بأنه لا توجد دولة تقبل أن تقف مكتوفة الايدي أمام صواريخ تهطل على مدنييها وهي الحجة التي يعرف جيدا أنها قد تنطلي على المجتمع الدولي، لكن المشكلة، بحسب الفاينانشال تايمز، أن هذا التبرير به عيبان رئيسيان أولهما هو أن القتلى على الجانب الفلسطيني هم من المدنيين بالأساس بعكس القتلى على الجانب الاسرائيلي هذا بالإضافة لعدم تكافؤ المقارنة سواء في عدد الضحايا أو في الأسلحة المستخدمة من الجانبين.

الدولة الاسلامية المسمار الاخير في نعش المسيحيين والعلمانيين والقوميين العرب

قالت صحيفة الغارديان إن العشر سنوات الأخيرة كانت كارثية بالنسبة لـ 12 مليون مسيحي المتواجدين في المنطقة العربية، ففي مصر على سبيل المثال تعرض المسيحيون خلال ثورة 25 يناير وما بعدها لأعمال عنف استهدفت الكنائس والافراد، وفي الاراضي الفلسطينية، وجد المسيحيون انفسهم بين مطرقة الحكومة الاسرائيلية اليمينية وجيرانهم من الاسلاميين المتشددين وهو ما اجبر الكثيرين إلى ترك بلادهم إلى تركيا والاردن ولبنان وكذلك هو الحال بالنسبة للطائفة الارمنية في حلب، بحسب الصحيفة. والأوضاع تفاقمت بشكل متسارع في الاسابيع الأخيرة حتى وصلت إلى الانذار الذي وجهه تنظيم الدولة الاسلامية (داعش) لمسيحي الموصل وشرق سوريا لتخييرهم بين التحول الى الاسلام أو دفع الجزية وهو مانتج عنه أكبر عملية نزوح لمسيحي الشرق منذ مذبحة الارمن خلال الحرب العالمية الاولى، واشارت إلى ان أزمة نزوح المسيحيين من الشرق الاوسط لن ينعكس فقط على التركيبة الديموغرافية للمنطقة بل سيؤثر ايضا على ثقافة المنطقة حيث ان المسيحيين هم من يكسبون المنطقة الصفة العربية اضافة الى الاسلامية.

مسيحيو الموصل يغادرونها بسبب داعش: ناقشت الاندبندنت مسالة إجبار داعش مسيحي مدينة الموصل على مغادرة المدينة، فقالت "في الوقت الذي تنفذ إسرائيل هجومها على غزة ويسقط الكثير من الضحايا، تحدث مأساة في مكان آخر يبعد عن غزة 1200 كيلومتر، حيث أجبر مسيحيو الموصل على مغادرة المدينة التي أقاموا فيها 1600 عام"، ورات أن داعش كشفت عن وجهها الحقيقي منذ البداية، بعكس النازيين الذين لم يكشفوا عن نواياهم حيال اليهود إلا بعد مرور سنوات على وصولهم إلى السلطة، ومنذ استيلائهم على الموصل لم يضيعوا وقتا، فبدأوا بقتل مسلمين آخرين، ويقال إنهم قتلوا 1700 مسلم شيعي في مدينة تكريت.

جدوى العقوبات على روسيا

يستعد الاتحاد الأوروبي لفرض المزيد من العقوبات على روسيا بسبب دعمها للانفصاليين في أوكرانيا، الاندبندنت حول ما اذا كان للعقوبات الاقتصادية الأوروبية على موسكو أي جدوى للضغط على روسيا، وقالت إن فكرة العقوبات الاقتصادية على اي دولة تتلخص في الضغط على اقتصادات دول بعينها دون الاضرار باقتصاد الجهة التي تفرض تلك العقوبات وهو الأمر الذي يعد صعبا في ظل العولمة وترابط الاقتصاد العالمي. أما في الحالة الروسية فيذكر الكاتب أن موسكو تحصل على 80 بالمئة من النقد الاجنبي من عائدات النفط والغاز الذي تعتمد عليه أوروبا بشكل كبير لكن الامر قد يختلف تدريجيا مع دخول الولايات المتحدة كمنافس قوي في مجال انتاج النفط وهو ما يتيح مزيدا من البدائل لدول أوروبية، بحسب الصحيفة.

 

 

الملف الفرنسي

تصدرت تطورات العدوان  الاسرائيلي على غزة والذي بدأ منذ أكثر من أسبوعين عناوين الصحف الفرنسية الصادرة خلال هذا الأسبوع ، فتابعت مجريات التحركات والمساعي الدولية الأمريكية والقطرية والتركية لوقف اطلاق النار على الرغم من التصعيد المتبع من قبل الفلسطينيين والاسرائيليين خاصة بعد قيام الجناح العسكرية التابع لحركة حماس باختطاف الجندي الاسرائيلي شاؤول أرون.

وركزت الصحف على تحركات وزير الخارجية الأمريكي جون كيري التي وصل إلى القاهرة من ثم انتقل إلى فلسطين المحتلة حيث أجرى  لقاءات مع رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو ورئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس إلا أن هذه الخطوات الدبلوماسية لم تؤدي إلى الوصول على اتفاق لوقف اطلاق النار.

كذلك أشارت إلى القلق الذي تعيشه اسرائيل اليوم ازاء امكانية قيام مجلس حقوق الانسان التابع للأمم المتحدة بتوجيه تهمة " ارتكاب جرائم حرب" لها ، موضحة أنه سيتم إرسال لجنة للتحقيق في فلسطين المحتلة بعض قيام الجيش الاسرائيلي بقصف مدرسة تابعة للأمم المتحدة مما أدى إلى سقوط 17 شهيداً من بينهم أطفال.

كما تناولت الصحف الفرنسية التظاهرات الاحتجاجية الداعمة لغزة والتي حصلت في معظم أحياء العاصمة الفرنسية باريس ، مشيرة إلى أن آلاف المتظاهرين خرجوا لدعم أبناء غزة واستنكاراً للعدوان الاسرائيلي على الشعب الفلسطيني اضافة إلى انتقاد سياسة   فرنسوا هولاند، رئيس فرنسا فيما وصفوه بالمتواطئ ونعتوا اسرائيل بالقاتل.

ومن جهة أخرى ، تابعت الصحف أحداث الملف الأوكراني فيما يتعلق بسقوط الطائرة التابعة للخطوط الجوية الماليزية شرق البلاد ، مشيرة إلى أن الولايات المتحدة الأمريكية مستمرة بتوجيه الاتهامات إلى روسيا بإرسال منظومة صواريخ إلى الموالين لها في أوكرانيا مكنتهم من اسقاط الطائرة حسب ادعاءاتها.

الجناح العسكري لحماس يعلن عن اختطاف جندي اسرائيلي

أعلن الجناح العسكري لحركة حماس عن خطف جندي إسرائيلي في غزة في حين لقي 13 جنديا إسرائيليا حتفهم بينهم اثنان يحملان الجنسية الأميركية في الحرب الاسرائيلية المستمرة منذ نحو اسبوعين وراح ضحيتها أكثر من 500 قتيل فلسطيني، بينهم عدد كبير من الاطفال والنساء.وقال ابو عبيدة المتحدث باسم الكتائب في خطاب متلفز ان القسام :"تمكنا من أسر الجندي الصهيوني شاؤول أرون صاحب الرقم (العسكري) 6092065"، مؤكدا ان الجندي المختطف في "قبضة كتائب القسام".

جون كيري يزور القاهرة وفلسطين المحتلة

وصل وزير الخارجية الأمريكية جون كيري إلى القاهرة الاثنين في محاولة للتفاوض على وقف اطلاق النار في فلسطين المحتلة والتي بدأت في 8 تموز وأدت إلى سقوط أكثر من 600 فلسطينيو30 اسرائيلي. ومن ثم انتقل إلى فلسطين المحتلة حيث التقى رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو ورئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس وكشف عن تقدم ملحوظ في مفاوضات وقف اطلاق النار.

خطوط جوية عديدة تعلق رحلاتها إلى تل أبيب

علقت الخطوط الجوية الاوروبية رحلاتها إلى مطار غوريون في تل أبيب  بعد سقوط صاروخ أطلق من قطاع غزة على بلدة شمال مطار بن غوريون الدولي .

وأعلنت الخطوط الجوية الفرنسية تعليق كافة رحلاتها الى "اسرائيل" ، وكذلك فعلت كل من شركات الطيران الألمانية والهولندية. وكانت أميركا قد اتخذت اجراءات مماثلة إلا انها عادت إلى استئناف رحلاتها إلى تل أبيب صباح يوم الخميس ، محذرة من أن الوضع مازال غير مستقر.

الأمم المتحدة تطلق تحقيقاً في الهجوم الاسرائيلي على غزة

أطلق مجلس حقوق الانسان التابع للأمم المتحدة  تحقيقاً حول جميع الانتهاكات التي ارتكبها الجيش الاسرائيلي في غزة.

وقالت  صحيفة لوموند إن القرار يدين الانتهاكات المعممة والمنهجية والمفضوحة لحقوق الإنسان والحريات الأساسية، الناجمة عن العمليات العسكرية الإسرائيلية الأخيرة، لذا دعا مجلس حقوق الانسان إلى تجميع قائمة " الجرائم المرتكبة" وتحديد المسؤولين عنها لمقاضاتهم.

وتابعت الصحيفة ان هذا القرار اتخذ في اجتماع طارئ بناء على طلب من فلسطين والدول العربية  ، وتبنى المجلس الذي يعد 46 عضواً القرار الذي طرحته فلسطين، بغالبية 29 صوتاً بينها الدول العربية والإسلامية التي انضمت إليها الصين وروسيا ودول أميركا اللاتينية ودول أفريقية، فيما عارضت الولايات المتحدة لوحدها القرار وامتنعت الدول الأوروبية عن التصويت.

اسرائيل لم تتوقع تكبد خسائر كبيرة

كتب مارك هنري في صحيفة لوفيغارو مقالاً تحت عنوان " اسرائيل لم تتوقع تكبد خسائر كبيرة" ، مشيرا إلى الأجواء التي عاشتها اسرائيل أمس الاثنين خلال تشييع جنازات الجنود الذين قتلوا في قطاع غزة بعد اليوم الدموي الذي حصل الأحد.

وقال الكاتب إن اسرائيل لم تتوقع تكبد خسائر بشرية كبيرة أبداً بعد الحرب في لبنان عام 2006 ،إلا أن 13 جندياً قتلوا في اشتباكات مع مقاتلي حماس في حي الشجاعية على مشارف مدينة غزة. ولفت إلى أن هذا الحادث شكل صدمة للإسرائيليين الذين لم يتوقعوا دفع مثل هذه التكلفة البشرية العالية .

وأضاف هنري ان نتائج الهجوم لم تكتمل بعد لذا بدأ رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو بتحضير الرأي العام لتقبل هذه المسائل الصعبة والاستعداد لأيام قد تكون أصعب.

اسرائيل اختارت حماس ضد الدولة الفلسطينية

كتبت ليلى سورات في صحيفة لوموند تحليلاً تحت عنوان " اسرائيل اختارت حماس ضد الدولة الفلسطينية"  موضحة ردة فعل الجهات الاسرائيلية على حكومة الوفاق الوطني الفلسطينية.

وقالت سورات إن العملية العسكرية " حماية الحدود" التي تقوم بها القوات الاسرائيلية منذ أسبوعين تؤكد استراتيجيتها المستخدمة بعد الانسحاب الأحادي الجانب من قطاع غزة عام 2005 ، مشيرة إلى أن السؤال يبقى حول مسألة انشاء دولة فلسطين من خلال التشجيع على بناء الحكم الذاتي في قطاع غزة.

وتابعت ان ردة فعل حكومة بنيامين نتنياهو ، رئيس الوزراء الاسرائيلي على اتفاق المشاركة والمصالحة بين حركتي فتح وحماس خير دليل على ذلك. وأشارت إلى أن تشكيل الحكومة الفلسطينية مطلع شهر حزيران أغضب الاسرائيليين على الرغم من أنها لا تضم أي وزير ينتمي إلى حركة حماس، موضحة أن هذا الاعتراف جاء من قبل الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة الأمريكية.

كذلك لفتت إلى ان الاسرائيليين سرعان ما حاولوا عرقلة عمل هذه الحكومة من خلال منع بعض الوزراء الفلسطينيين من السفر من غزة إلى رام الله لأداء اليمين الدستورية ، منع قوات أمن الرئاسة الفلسطينية من الانتشار على الحدود بين مصر وغزة اضافة إلى منع دفع الأجور إلى المسؤولين الذين لا ينتمون إلى حركة فتح.

تحركات احتجاجية في شوارع باريس دعماً لغزة

تظاهر الآلاف من الفرنسيين في العديد من شوارع باريس دعماً لغزة واحتجاجاً على العدوان الاسرائيلي الذي يطال المدنيين والأطفال في القطاع.

ونقلت صحيفة لوموند عن  تقديرات الشرطة بأنه بين 1500 و2000 شخصا احتشدوا للمشاركة في المظاهرات عند مترو "بربر" في حين تجمع ما يقرب من 100 إلى 200 شخص في جراج الشمال.كذلك لفتت إلى  الوجود الكبير لوسائل الإعلام الفلسطينية ، مشيرة إلى أن المتظاهرين رددوا هتافات مرارًا وتكرارًا معادية لإسرائيل ، وأدانت الهتافات سياسة  فرنسوا هولاند، رئيس فرنسا فيما وصفته بالمتواطئ ووصفت إسرائيل بالقاتل.

بيريز يغادر منصبه داعماً الحرب على غزة

لفتت صحيفة لوموند إلى أن الرئيس الاسرائيلي شمعون بيريز غادر منصبه وهو يأمل أن تشهد منطقة الشرق الأوسط يوماً ما " السلام" وداعماً للحرب ضد حماس في غزة.

وقالت الصحيفة إن بيريز مرر الشعلة إلى خليفته  رؤووفين ريفلين ، عضو في حزب الليكود التابع لرئيس الوزراء بنيامين نتنياهو في حفل مظلم بسبب النزاع المستمر بين الاسرائيليين والفلسطينيين في غزة منذ أكثر من أسبوعين مما أدى إلى سقوط أكثر من 800 قتيل، حسب تعبير الصحيفة.

وفي خطاب وداعه ، تحدث بيريز عن الأنبياء وقال إنني جئت إلى " اسرائيل" لرؤية العدالة الاجتماعية والسلام في العالم كمبدأ ، داعياً " الدولة اليهودية" إلى ممارسة المساواة بين جميع مواطنيها. وأضاف :" لن أتخلى عن حق " بلدي" وسأواصل العمل من اجل خدمة شعبي".

اسرائيل تشعر بالقلق ازاء اتهام محتمل من قبل الأمم المتحدة

كتب مارك هنري في صحيفة لوفيغارو عن القلق الاسرائيلي ازاء اتهام محتمل من قبل الأمم المتحدة ، مشيراً إلى أن " الدولة اليهودية" تتخوف من توجيه تهمة " ارتكاب جرائم حرب" إليها في الصراع الدائر مع حماس بعد قصف مدرسة تابعة للأمم المتحدة مما تسبب بوفاة 17 شخصاً بينهم أطفال.

 ولفت الكاتب إلى أن القلق الاسرائيلي يزداد من الاتهامات التي قد توجه من قبل مجلس حقوق الانسان التابع للأمم المتحدة بعد أن قررت المنظمة إرسال لجنة إلى غزة للتحقيق في الانتهاكات الحاصلة والمتعلقة بحقوق الانسان.

الحكومة الأوكرانية تستقيل بعد انهيار تحالف الأغلبية البرلمانية

لفتت صحيفة ليبراسيون إلى استقالة الحكومة الأوكرانية ، موضحة بأن رئيس الوزراء الأوكراني ارسيني ياتسينيوك  أعلن استقالته من منصبه على ضوء انهيار تحالف الأغلبية البرلمانية.وقال التلفزيون الروسي ان ياتسينيوك قرر الاستقالة من منصبه بعد اعلان كتلة حزب (الحرية) اليميني وكتلة حزب (اودار) ونواب مستقلين الانسحاب من تحالف الاغلبية البرلمانية المؤيد للحكومة.

اسقاط الطائرة الماليزية شرق أوكرانيا

استمرت الاتهامات بين روسيا وأمريكا بعد اسقاط الطائرة الماليزية شرق أوكرانيا ، فادعى وزير الخارجية الأمريكي جون كيري أن منظومة الصواريخ التي استخدمت لإسقاط الطائرة جاءت من موسكو وسلمت للموالين للكرملين ، محملاً المسؤولية الكاملة إلى روسيا.

 الموالون للروس يسلمون الصندوقين الأسودين للطائرة الماليزية

سلم الموالون للروس الصندوقين الأسودين للطائرة الماليزية  التي وقعت شرق أوكرانيا لمسؤولين ماليزيين وأعلنوا أمام الصحافيين وقفا لإطلاق النار ضمن شعاع عشرة كيلومترات يحوط بمكان تحطم الطائرة لتسهيل التحقيق في أسباب الحادث.

ودامت المفاوضات بين مسلحي ''دونتسك'' الأوكرانيين، المؤيدين للانفصال عن بلادهم والدخول تحت السيادة الروسية، وبين وفد من المسؤولين الماليزيين ل12 ساعة بمدينة ''دونتسك'' الأوكرانية حتى أثمرت عن موافقة المتمردين بتسليم صندوقي الطائرة بوينج 777 للمسؤولين من أجل استكمال التحقيقات، ومعرفة سر سقوط الطائرة.

 

 

 

مقالات

 

"الحلم الإسرائيلي": خارطة الطريق الجنائية نحو "إسرائيل الكبرى"؟: فيليسيتي آربثنوت...التفاصيل    

 

أجيال مهددة بالضياع خديجة ياسين...التفاصيل

                                                                         

  


 اطبع المقال   أخبر صديق
 
 
 
أضف تعليق
   
   
   
   
 
 
 

 



 
   الأخبار   
فن و منوعات   
التحليل الاخباري بقلم غالب قنديل   
شؤون لبنانية   
اتجاهات   
شؤون دولية   
نشرة الوكالة اليومية   
من الصحافة الفرنسية   
شؤون عربية   
رياضة   

   الأقسام   
صحافة اليوم   
صفحة حرّة   
بين السطور بقلم ميرنا قرعوني   
ألف باء بقلم فاطمة طفيلي    
كلمات   
النوم مع الشيطان   
شؤون بيئية ومجتمع مدني    
شؤون اقتصادية   
بقلم ناصر قنديل   
مقالات مختارة   
شؤون الناس   
TENDANCES DE L’ORIENT    
ORIENT TENDENCIES    
نشرة مؤشرات اقتصادية   

الأكثر قراءة
السوريون في الغوطة: السعودية تدعم المتمردين في هجومهم الكيماوي على المدنيين
___
Orient Tendencies no 114
___
الملك السعودي يقيل عبد العزيز بن فهد من مجلس الوزراء ويعين مكانه محمد بن سلمان
___
  
الأكثر تعليقاً
السوريون في الغوطة: السعودية تدعم المتمردين في هجومهم الكيماوي على المدنيين
___
Orient Tendencies no 114
___
الملك السعودي يقيل عبد العزيز بن فهد من مجلس الوزراء ويعين مكانه محمد بن سلمان
___
أسعار العملات
الشراء البيع العملة
1.23 1.45 1$
كامل الجدول
درجات الحرارة
دمشق بغداد
 دمشق, سوريا  بغداد, العراق
بيروت عمان
 بيروت, لبنان  عمان, الأردن
إسطنبول طهران
 إسطنبول, تركيا  طهران, إيران
   



 الخصوصية   مكاتب الوكالة    اتصل بنا   من نحن   أرسل اقتراحك   مكاتب الوكالة   موبي نيوز   سياسة الموقع   الرئيسية