تاريخ أخر تحديث : 2020-01-24 09:02:50
من الصحافة العربية  ::  من الصحافة اللبنانية  ::  مقتل 4 أشخاص بينهم مدير "توتال" بتحطم طائرة خاصة في موسكو  ::  جماعات دينية يهودية تدعو لتقسيم الأقصى  ::  البرلمان الليبي يعلن تحالفه رسميا مع حفتر  ::  مقتل 60 مسلحا من "داعش" في الرمادي  ::  لافروف: روسيا لم تحصل على توضيحات من واشنطن بشأن عمليتها في سوريا  ::  البشير مرشح الحزب الحاكم في الانتخابات الرئاسية  ::  العبادي في طهران على رأس وفد سياسي اقتصادي رفيع  ::  اليمن: تقدم انصار الله بمحافظة البيضاء ومقتل 16 عنصرا من القاعدة  ::  محلب: لا ننوي تقديم مساعدة عسكرية لواشنطن ضد داعش  ::  طيران التحالف يدمر إمدادات عسكرية للأكراد في كوباني  ::  ابو مرزوق يؤكد استئناف مفاوضات الهدنة يوم 27 أكتوبر  ::  السيد نصرالله: المسلحون التكفيريون أعجز من أن يجتاحوا أي منطقة بقاعية وأميركا تستخدم "داعش" فزّاعة لإخافة دول المنطقة  ::  قافلة شحن لبنانية عالقة عند معبر "نصيب" السوري الحدودي  ::  استطلاع: 66% من المسيحيين يؤكدون بأن حزب الله يحمي لبنان  ::  اللواء ابراهيم في قطر لمتابعة ملف العسكريين  ::  مصدر عسكري للجمهورية: حالات الفرار لا تشكّل مؤشراً خطيراً  ::  ابو فاعور: لا شيء يدعو الى الذعر والهلع في المجتمع اللبناني من ايبولا  ::  السفير: ما هي قصة الهبة العسكرية الايرانية؟  :: 
  اتصل بنا   من نحن  أرسل اقتراحك  مكاتب الوكالة  موبي نيوز  سياسة الموقع   الرئيسية
اتجاهات
نشرة اتجاهات الاسبوعية 7-6-2014
 
 

اتجاهــــات

اسبوعية إلكترونية متخصصة بمنطقة الشرق العربي

تصدر عن مركز الشرق الجديد 

 

التحليل الاخباري

انتفاضة السوريين وهستيريا الخائبين...                                             غالب قنديل... التفاصيل

بقلم ناصر قنديل        

السيد وكيري ـ اقتراح طائفي من علماني...... التفاصيل

ألف باء بقلم فاطمة طفيلي      

الامتحانات الرسمية نموذجا............ التفاصيل

      

                      الملف العربي

الانتخابات الرئاسية في سوريا ومصر طغت على عناوين الصحف العربية هذا الأسبوع، فقد أشارت الصحف الى اقبال الشعب السوري بكثافة على صناديق الاقتراع للمشاركة في الانتخابات الرئاسية التي جرت في جو من الديمقراطية وبمواكبة وفود برلمانية وناشطين سياسيين مستقلين ودعاة سلام من جنسيات مختلفة أشادت بسير العملية الانتخابية التي فاز بها الرئيس السوري بشار الأسد لولاية ثالثة بنسبة 88.7% من أصوات الشعب السوري، الذي عبر عن فرحته عند إعلان النتائج بمسيرات عمت سوريا.

من جهته شدد الرئيس بشار الأسد، على أن نسبة المشاركة العالية في الانتخابات تشكل رسالة قوية للغرب وللدول المتورطة بالحرب على سورية بأن الشعب السوري شعب حي ومصمم على تقرير مصيره بنفسه وهو يتطلع دائماً نحو المستقبل.

بدورها شهدت شوارع مصر مسيرات احتفالية بفوز المشير عبد الفتاح السيسي بانتخابات الرئاسة المصرية، وستتم مراسيم التنصيب الرسمي للسيسي الرئيس المنتخب رئيسا للبلاد، يوم الأحد 8 حزيران.

وتناولت الصحف الوضع في ليبيا واستمرار العملية التي يقوم بها اللواء المنشق خليفة حفتر ضد المسلحين المتشددين، متوعدا بالرد على محاولة الاغتيال التي تعرض لها. مشيرة الى تحديد الدائرة الدستورية بالمحكمة الليبية العليا يوم 9 حزيران الجاري موعدا للنظر في قضية الطعن في دستورية انتخاب أحمد معيتيق رئيسا للوزراء.

كما تابعت الصحف الاعلان عن حكومة الوفاق الوطني الفلسطينية، برئاسة رامي الحمدالله.

سوريا

أشاد الرئيس السوري بشار الاسد خلال استقباله ، عددا من وجهاء العاصمة دمشق، ممن ساهموا فى جهود المصالحة فى مناطق سورية عدة ب"الدور التاريخي والحضاري لمدينة دمشق، ليس فقط بالنسبة لسوريا، انما أيضا للعالمين العربي والاسلامي". وقال: "ان هذه المدينة التي صمدت عبر التاريخ في وجه كل الغزاة، استطاعت وبفضل وعي اهلها، أن تواجه الهجمة الارهابية، التي تتعرض لها سوريا".واشار إلى أن "قوة أي بلد، هي بقوة شعبه، ولولا الحس الشعبي العالي، لما استطاعت سوريا ان تصمد، وتفشل المخططات التي تدبر لها من الخارج".

بدورهم، جدد الوجهاء "دعمهم للجيش العربي السوري، في محاربته الارهاب"، مؤكدين أنهم "لن يدخروا أي جهد، يسهم فى تعزيز الاستقرار، وعودة الامن والامان الى ربوع الوطن".

  

رئاسة الجمهورية العربية السورية أعربت عن شكرها جميع السوريين على المظاهر الحضارية التي عبروا عنها خلال فترة الحملات الانتخابية لمرشحي الرئاسة وانتخابات الخارج.

أكد المشاركون في الاجتماع الثاني لبرلمانات الدول الصديقة لسورية الذي عقد في طهران حق الشعب السوري وحده في تقرير مصيره ومستقبل بلده بعيداً عن أي تدخل خارجي، منوهين بإجراء الانتخابات الرئاسية في موعدها الدستوري ومؤكدين أن الحل السياسي هو السبيل الوحيد لحل الأزمة في سورية.

وأدان المشاركون في البيان الختامي للاجتماع استمرار تدفق الإرهابيين والسلاح إلى سورية، مؤكدين أن استمرار إرسال السلاح والمساعدات المالية والتدريبية للمجموعات الإرهابية من الخارج يعد حركة تتنافى مع الجهود السلمية لحل الأزمة.

 

الانتخابات

يوم الثلاثاء 3 حزيران توافد السوريون باكرا الى صناديق الاقتراع للادلاء بأصواتهم في انتخابات رئاسة الجمهورية. وشهدت المراكز الانتخابية في كل المحافظات اندفاعاً شعبياً هائلاً للتصويت. وأعلنت اللجنة القضائية العليا للانتخابات في سوريا، تمديد فترة الاقتراع لغاية منتصف الليل، بسبب "الإقبال الشديد".

 

وأدلى الدكتور بشار الأسد المرشح لمنصب رئيس الجمهورية والسيدة عقيلته بصوتيهما في الانتخابات الرئاسية في مركز مدرسة الشهيد نعيم معصراني في حي المالكي بدمشق.

كما أدلى المرشح لمنصب رئيس الجمهورية السيد ماهر حجار بصوته في مجلس الشعب، وأكد أن الإقبال الكبير غير المسبوق على الانتخابات هو تعبير عن أن ما يجري في سورية هو بمنزلة استفتاء ثانٍ على الدستور وعلى الثوابت الوطنية وعلى وحدة أراضي الجمهورية العربية السورية.

كذلك أدلى المرشح لمنصب رئيس الجمهورية الدكتور حسان النوري والسيدة عقيلته بصوتيهما في المركز الانتخابي بفندق الشيراتون في دمشق، مؤكداً أن العملية الانتخابية التي تشهدها سورية ديمقراطية وشفافة وتسير بنجاح.

ومن الخارج توافد السوريين الى جديدة يابوس للمشاركة في الانتخابات بعدما منعتهم دول عدة من المشاركة في الانتخابات السورية على أراضيها وقد جاؤوا من أمريكا وفرنسا وبلجيكا لينتخبوا قائلين: أتينا لنشارك أهلنا النصر وبناء المستقبل.

 

وواكب العملية الانتخابية في سوريا وفد ضم برلمانيين وناشطين سياسيين مستقلين ودعاة سلام من جنسيات مختلفة.

ومساء الاربعاء، أعلن رئيس مجلس الشعب محمد جهاد اللحام فوز الدكتور بشار حافظ الأسد بمنصب رئيس الجمهورية العربية السورية لولاية دستورية جديدة بحصوله على الأغلبية المطلقة من أصوات الناخبين المشاركين في الانتخابات إذ حصل على 10 ملايين و319 ألفاً و723 صوتاً بنسبة 88.7 بالمئة من عدد الأصوات الصحيحة.

وأضاف اللحام: عدد الأصوات التي حصل عليها كل من المرشحين حسب التسلسل هي: السيد الدكتور بشار حافظ الأسد 10 ملايين و319 ألفاً و723 صوتاً بنسبة 88.7 بالمئة من عدد الأصوات الصحيحة، بينما حصل السيد الدكتور حسان عبدالله النوري على 500 ألف و279 صوتا بنسبة 3ر4 بالمئة من عدد الأصوات الصحيحة في حين حصل السيد ماهر عبدالحفيظ حجار على 372 ألفاً و301 صوت بنسبة 3.2 بالمئة من عدد الأصوات الصحيحة.

وما إن أعلن اللحام فوز الدكتور بشار حافظ الأسد بمنصب رئيس الجمهورية العربية السورية لولاية دستورية جديدة حتى خرجت حشود كبيرة من المواطنين السوريين في مختلف المدن وضواحيها في المحافظات إلى الشوارع والساحات العامة للتعبير عن فرحتها بتتويج مشاركتها الكثيفة في الانتخابات. وعبر المواطنون من مختلف الأعمار عن سعادتهم وفرحتهم بإعلان هذه النتيجة ورفعوا الأعلام الوطنية وصور الدكتور الأسد.

الرئيس بشار الأسد شدد خلال لقائه الوفد البرلماني الإيراني الذي يزور سورية لمواكبة الانتخابات الرئاسية برئاسة علاء الدين بروجردي رئيس لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية في مجلس الشورى الإيراني، على أن نسبة المشاركة العالية في الانتخابات تشكل رسالة قوية للغرب وللدول المتورطة بالحرب على سورية بأن الشعب السوري شعب حي ومصمم على تقرير مصيره بنفسه وهو يتطلع دائماً نحو المستقبل.

بدوره عبر بروجردي عن سعادته والوفد الذي يرافقه بمواكبة هذا الاستحقاق الدستوري المهم، وأكد أن الشعب السوري رسم من خلال مشاركته في الانتخابات الرئاسية صورة ناصعة عن مدى حبه ووفائه لوطنه ودولته على الرغم من الظروف الصعبة والاستثنائية التي يمر بها.

مصر

توجه الرئيس المصري المؤقت المستشار عدلي منصور، بالشكر لجموع المواطنين، الذين تجمعوا، أمام مقر الرئاسة في مصر الجديدة، للتعبير عن شكرهم وتقديرهم له، في ختام المرحلة الانتقالية .

رئيس اللجنة العليا للانتخابات الرئاسية المصرية انور العاصي اعلن مساء الثلاثاء انتخاب وزير الدفاع السابق عبد الفتاح السيسي رئيسا للجمهورية بنسبة 96،9٪

وتجمع الاف المصريين في ميدان التحرير وعدة احياء شعبية للاحتفال بالاعلان رسميا عن فوز السيسي. وستتم مراسيم التنصيب الرسمي للمشير عبد الفتاح السيسي الرئيس المنتخب رئيسا للبلاد، يوم الأحد 8 حزيران.

ليبيا

تواصل قوات اللواء المنشق عن الجيش الليبي خليفة حفتر معركتها ضد المسلحين المتشددين في ليبيا.

بالمقابل، دعا تنظيم القاعدة الليبيين إلى القتال ضد اللواء حفتر الذي يشن حملة ضد الميليشيات المتشددة في شرق ليبيا.

وشهدت طرابلس وبنغازي تظاهرات داعمة لتحرك حفتر، منددة بالإرهاب وتجاوزات المجموعات المسلحة.

ونجا اللواء المتقاعد خليفة حفتر من هجوم «انتحاري» بسيارة مفخخة استهدف أحد مقاره بشرقي ليبيا، مما أدى إلى مقتل خمسة أشخاص وإصابة آخرين.

وقال حفتر: إنه خضع لعلاج لفترة قصيرة في المستشفى بعدما أصيب بجروح طفيفة جراء محاولة اغتيال. واكد أنه بخير وأنه سيكون هناك «رد قوي».

سياسيا أكد رئيس حكومة تصريف الأعمال الليبية المستقيل عبد الله الثني أن عملية التسليم لحكومة خليفته أحمد معيتيق لم تتم وأنها تحتاج إلى نحو أسبوعين. جاء ذلك تعليقا على مباشرة حكومة معيتيق أعمالها حيث عقدت أولى جلساتها بمقر رئاسة الوزراء في طرابلس.

وحددت الدائرة الدستورية بالمحكمة الليبية العليا يوم 9 يونيو/حزيران الجاري موعدا للنظر في قضية الطعن في دستورية انتخاب أحمد معيتيق رئيسا للوزراء.

فلسطين

بعد الاتفاق بين حركتي فتح وحماس، أعلنت حكومة الوفاق الوطني، برئاسة رامي الحمدالله وأدى معظم وزرائها اليمين الدستورية أمام الرئيس محمود عباس في مقر المقاطعة في رام الله، بينما غاب بعض الوزراء لمنعهم من الوصول من قطاع غزة. الرئيس عباس أكد بأن الحكومة التي بدأت عملها هي حكومة انتقالية الطابع، ومهمتها الإعداد للانتخابات قريباً، إلى جانب رعاية أمور وتوفير حاجات أبناء شعبنا، مشددا على التزامها كسابقاتها بالتزامات السلطة الوطنية والاتفاقات الموقعة وبالبرنامج السياسي الذي أقرته مؤسسات منظمة التحرير الفلسطينية.

 

  

                                     الملف الإسرائيلي                                    

تابعت الصحف الاسرائيلية الصادرة هذا الاسبوع ردود الفعل الاسرائيلية حول اتفاق المصالحة الفلسطينية، وتجاوب الولايات المتحدة وغيرها من الدول معها، ولفتت صحيفة هآرتس الى انه في أعقاب الانتقادات التي وجهها رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتانياهو للإدارة الأمريكية بسبب قرارها الاعتراف بحكومة الوحدة الفلسطينية، ردت الولايات المتحدة بالقول إن اختبار الحكومة الجديدة يكون بأفعالها، وإن الولايات المتحدة ستتابع التزامات هذه الحكومة بشروط الرباعية الدولية.

واعتبرت مجمل الصحف ان اكثر ما يقلق اسرائيل من حكومة التوافق الفلسطينية عشية الاعلان عنها، هو مستقبل التنسيق الأمني.

من ناحية اخرى نشرت صحيفة "هآرتس" تقريرا ذكرت فيه أن حزب الله سيسعى إلى تكرار انجاز الـ2006، عبر خوض حرب استنزاف ضد الجبهة الداخلية الإسرائيلية بواسطة إطلاق عشرات آلاف القذائف الصاروخية لفترة طويلة نسبيا، وقد يسعى في الوقت نفسه إلى عرقلة العملية العسكرية للجيش الإسرائيلي في الأراضي اللبنانية، من أجل منع إسرائيل من تحقيق انتصار حاسم".

والبارز في صحف الاسبوع هو تلميح  وزير الخارجية الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان إلى وجود علاقات سرية مع دولة عربية "وصفها" بالمعتدلة، وقالت "معاريف" إنه في الشهور الاخيرة جرى الكثير من الحديث حول علاقات سرية بين إسرائيل ودول عربية "معتدلة"  واليوم  يقدم وزير الخارجية تلميحات من شأنها أن تكشف  القليل عن تلك العلاقات.

اخذ ورد بين اسرائيل وواشنطن بعد حكومة الوحدة الفلسطينية

واشنطن اعلنت تأييدها للحكومة فغضب نتنياهو : بعد اعلان واشنطن انها مستعدة  للتعامل مع حكومة الوحدة الفلسطينية على مبدأ اختبار الحكومة الجديدة يكون بأفعالها، اطلقت اسرائيل انتقادات صريحة لسياسية واشنطن فقال رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو إن اعتراف الولايات المتحدة بالحكومة الفلسطينية سبب بتوتر مع إسرائيل، ونقل عن مسؤولين إسرائيليين قولهم "لو كانت الإدارة الأمريكية تريد الدفع بعملية السلام، فإن عليها أن تطلب من الرئيس محمود عباس إلغاء التحالف مع حركة حماس، والعودة إلى المحادثات مع إسرائيل.

اميركا ترد على هجوم اسرائيل: هاجم البيت الأبيض بشدة، الموقف الذي وصف بـ"المعلن والمتصلب" لمسؤولين إسرائيليين تجاه السياسة الأمريكية حيال الحكومة الفلسطينية الجديدة، فاعتبر البيت الأبيض أن "الانتقادات الإسرائيلية تتناقض جوهريا مع العمليات التي تقوم بها إسرائيل نفسها تجاه السلطة الفلسطينية، بما في ذلك التنسيق الأمني وتحويل أموال الضرائب"، ونقلت "هآرتس" عن مسؤول أمريكي في البيت الأبيض قوله إن إسرائيل بعثت برسالة واضحة إلى السلطة الفلسطينية والمجتمع الدولي عندما قامت يوم الاثنين الماضي بتحويل أكثر من 500 مليون شيكل من أموال الضرائب للسلطة الفلسطينية، وهو نفس اليوم الذي تشكلت فيه الحكومة الفلسطينية الجديدة.

اللوبي الإسرائيلي يشن حملة ضد حكومة الوفاق: شن اللوبي الإسرائيلي في الولايات المتحدة حملة ضد حكومة الوفاق الوطني الفلسطينية وطالبت بقطع المساعدات عنها،  لكنها بشكل غير مباشر حربا ضد الإدارة الأمريكية التي سارعت للاعتراف بالحكومة الفلسطينية.

ردود فعل إسرائيلية على حكومة الوحدة

الكابينيت" يقرر العمل على إحباط مشاركة حماس في الانتخابات وتخويل نتنياهو بفرض عقوبات: أعادت إسرائيل تصويب حملتها الدعائية ضد حركة حماس، وذلك بعد أن أدركت أن حكومة الوحدة الوطنية باتت أمرا واقعا، وأنها ستحظى باعتراف دولي، وقررت الاستمرار في مقاطعة الحكومة الفلسطينية، والعمل على إحباط مشاركة حركة حماس في الانتخابات التشريعية والرئاسية التي ستجرى بموجب اتفاق المصالحة الفلسطينية، كما أعلنت عن نيتها عدم السماح بإجراء الانتخابات في القدس الشرقية، فقد قرر المجلس الأمني السياسي الإسرائيلي المصغر(الكابينيت)، العمل على إحباط مشاركة حركة حماس في الانتخابات التشريعية والرئاسية، وأعلن أن إسرائيل ستعمل على تجنيد العالم لرفض مشاركة حركة حماس في الانتخابات.

اليمين الإسرائيلي يرد بهيستيريا: رد اليمين الإسرائيلي على تشكيل الحكومة الفلسطينية وأدائها اليمين الدستورية،  بهستيريا، ودعوا إلى الرد على هذه الخطوة بتكثيف الاستيطان، وقال وزير الإسكان، أوري أرئيل(البيت اليهودي)،  إن " أبو مازن شكل حكومة إرهاب مع قتلة، وأثبت أنه غير معني بالسلام". ورغم أن أرئيل يعترض على المفاوضات أساسا مع الفلسطينيين، قال إن "إقامة حكومة الإرهاب الفلسطينية هي استمرار لنهج إفشال المفاوضات على يد الفلسطينيين".

حزب الله سيسعى إلى تكرار انجاز الـ2006

رأت صحيفة "هآرتس" أن حزب الله سيسعى إلى تكرار انجاز الـ2006، وخوض حرب استنزاف ضد الجبهة الداخلية الإسرائيلية بواسطة إطلاق عشرات آلاف القذائف الصاروخية لفترة طويلة نسبيا، ويسعى في الوقت نفسه إلى عرقلة العملية العسكرية للجيش الإسرائيلي في الأراضي اللبنانية، من أجل منع إسرائيل من تحقيق انتصار حاسم". ونقلت عن ضابط برتبة مقدم في شعبة الاستخبارات العسكرية الإسرائيلية ("أمان") قوله إن على إسرائيل أن تأخذ بالحسبان احتمال أن يغير حزب الله استراتيجيته ويخوض في المستقبل حربا من نوع آخر. وأشار إلى وجود مؤشرات على أن حزب الله يدرس العمل من أجل تقصير مدة الحرب المقبلة "بواسطة خطوات برية في الأراضي الإسرائيلية"، ويستند الضابط في تحليله إلى التصريحات التي يكررها قادة الحزب بشأن "احتلال الجليل".

"القبة الحديدية" تعترض قذائف سورية

أعلن الجيش الإسرائيلي أن قواته أطلقت صاروخا من منظومة "القبة الحديدية" لاعتراض الصواريخ والقذائف الصاروخية القصيرة المدى، لاعتراض قذيفة أطلقت من الأراضي السورية. وقال ان هذه المرة الأولى التي يستخدم فيها الجيش الإسرائيلي هذه المنظومة عند الجبهة مع سورية في مرتفعات الجولان المحتلة، وذكرت تقارير إعلامية إسرائيلية أن التقديرات تشير إلى أن القذيفة هي قذيفة هاون وأطلقت في سياق الاحتفالات بانتخابات الرئاسة السورية وأنها سقطت خطأ في المنطقة التي تحتلها إسرائيل من الجولان.

يحيموفيتش تعلن دعمها لريفلين

أعلنت رئيسة حزب العمل الإسرائيلي السابقة، عضو الكنيست شيلي يحيموفيتش، أنها ستدعم عضو الكنيست رؤوفين ريفلين، من حزب الليكود، في انتخابات الرئاسة الإسرائيلية وأنها لن تدعم مرشح حزبها عضو الكنيست بنيامين بن إليعزر، وذكرت صحيفة "يديعوت أحرونوت" أن يحيموفيتش اتصلت هاتفيا مع بن إليعزر وأبلغته بأنها لن تصوت لصالحه في انتخابات الرئاسة التي ستجري في الهيئة العامة للكنيست في العاشر من حزيران الجاري.

ليبرمان يلمح إلى وجود علاقات سرية مع دول عربية

ألمح وزير الخارجية الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان إلى وجود علاقات سرية مع دولة عربية "وصفها" بالمعتدلة، لكنه طالب تلك الدول بعلاقات دبلوماسية علنية، وقالت "معاريف" إنه في الشهور الاخيرة جرى الكثير من الحديث حول علاقات سرية بين إسرائيل ودول عربية "معتدلة"  واليوم  يقدم وزير الخارجية تلميحات من شأنها أن تكشف  القليل عن تلك العلاقات.

إسرائيل تقصف قطاع غزة

أعلن الجيش الإسرائيلي أن طيرانه الحربي قصف موقعين في قطاع غزة، اول الاسبوع وأنه سجل إصابات دقيقة للهدفين اللذين وصفهما "أهدافا إرهابية"، بادعاء الرد على إطلاق قذيفة صاروخية من القطاع باتجاه جنوب إسرائيل، وذكرت وسائل إعلام إسرائيلية أن هذه الغارة تأتي في ظل التهديدات الإسرائيلية للرئيس الفلسطيني، محمود عباس، بأنه سيكون مسؤولا عن أية أعمال عنف تمارسها حركة حماس وذلك على خلفية اتفاق المصالحة وتشكيل حكومة الوفاق الفلسطينية التي يتوقع الإعلان عنها اليوم.

                                                         

                                       الملف اللبناني    

من أبرز عناوين الصحف اللبنانية هذا الاسبوع، الامتحانات الرسمية التي كان من المقرر ان تبدأ اليوم 7حزيران لطلاب البريفيه وأجلت بقرار من وزير التربية الياس بوصعب الذي اعلن بعد لقائه الرئيس نبيه بري عدم تأجيل الامتحانات الرسمية مرة ثانية. في ظل اصرار هيئة التنسيق النقابية على مقاطعة الامتحانات حتى اقرار سلسلة الرتب والرواتب المقرر مناقشتها في الجلسة التشريعية الثلاثاء المقبل.

وتناولت الصحف الفراغ الرئاسي واللقاءات التي تجري للوصول الى توافق على رئيس للجمهورية، مشيرة الى ان الرئيس بري ورئيس "تكتل التغيير والإصلاح" العماد ميشال عون بحثا خلال لقاء جمعها مسألة رئاسة الجمهورية، وأكد الطرفان ضرورة انتخاب رئيس بإمكانه التعاون مع رئيس المجلس النيابي ورئيس الحكومة.

وتناولت الصحف كلام وزير الخارجية الاميركي جون كيري خلال زيارته القصيرة للبنان الذي دعا فيه  "روسيا وحزب الله إلى العمل لوضع حد للحرب في سوريا". وتأكيده أن "إسرائيل حليف لنا ودولة صديقة، وعلاقتنا معها تتخطى حدود الأمن، وهي على أفضل ما يكون". ما أثار ردود فعل على الساحة اللبنانية.

هذه المواضيع وغيرها طرحها الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصرالله في اطلالة له يوم الجمعة 6 حزيران موجها عدة رسائل توافقية الى الداخل، عبر التلاقي والحوار وعدم تعطيل مصالح الناس وعدم انتظار الخارج لانتخاب رئيس جديد والحفاظ على الاستقرار، مجددا رفضه ورفض الطائفة الشيعية "للمثالثة". وفي الملف السوري، اعتبر ان أهم حدث في الآونة الاخيرة، هو حدث الانتخابات الرئاسية السورية والاقبال الشعبي الكبير، والذي يعتبر انجازا لسوريا وقيادتها، مشيرا الى ان اميركا والغرب بذلا كل جهدهما لمنع اجراء الانتخابات في سوريا ومعتبرا ان عدم احترام الغرب للارادة الشعبية هو تصدير لارادة الشعب السوري.

الامتحانات الرسمية

تحدثت الصحف عن ان مستقبل أكثر من 100 ألف طالب يواجهون خطر حرمانهم من إجراء الامتحانات الرسمية، بدءاً من 7 حزيران، في ظل اتجاه "هيئة التنسيق النقابية" لمقاطعة الامتحانات.

وبعد سلسلة اجتماعات عقدها وزير التربية الياس بو صعب، مع "هيئة التنسيق النقابية"، "اتحاد المؤسسات التربوية الخاصة" و"لجان الأهل في المدارس الخاصة"، قرر تأجيل امتحانات الشهادة المتوسطة خمسة أيام (من 7 الى 12 حزيران)، وامتحانات شهادة الثانوية العامة لفرعي علوم الحياة والعلوم العامة من 13 الى 16 حزيران وفروع الاجتماع والاقتصاد والآداب والإنسانيات من 20 الى 22 حزيران.

وقال بو صعب بعد زيارته الرئيس بري: "حتى هذه اللحظة لا تبدو الأمور ايجابية فالمشاكل التي تواجه السلسلة ما زالت عالقة". وأكد أنه لا يزال مصراً لناحية عدم تأجيل الامتحانات الرسمية مرة ثانية، لافتاً إلى "أن الطريقة غير المسبوقة يمكننا أن نصل إليها حين يصل موعد الامتحانات".

أما عضو "هيئة التنسيق النقابية" حنا غريب، فأبلغ "السفير" أن الجمعيات العمومية للأساتذة والمعلمين تناقش التوصية بمقاطعة الامتحانات الرسمية، موضحاً أن الهيئة ستجتمع في منتصف الأسبوع المقبل، للإطلاع على آراء الجمعيات العمومية ومن ثم اتخاذ القرار المناسب في شأن التوصية. وشدد على أن المطلوب من مجلس النواب إقرار سلسلة الرتب والرواتب في الجلسة المقررة في 10حزيران.

في المقابل، نفذت "هيئة التنسيق" اعتصامات أمام المناطق التربوية في بيروت والمحافظات، واستغرب رئيس "رابطة أساتذة التعليم الثانوي" حنا غريب، القول بأن "هيئة التنسيق" أخذت التلامذة رهينة، وقال: "للذي يهددنا بإلغاء البريفيه (المتوسطة) ولبعض المؤسسات الخاصة التي تهددنا نقول ونتوجه الى وزير التربية: شهادة البريفيه خط أحمر".

الفراغ الرئاسي

الرئيس نبيه بري قال لـ"السفير" إنه "لو يطبق المقاطعجية الدساتير والقوانين، تستقيم الأمور تلقائياً "وكل شي بيمشي"، لكن المشكلة أنهم لا يريدون تطبيقها، وكل واحد منهم يريد أن يكون له "مربعه الدستوري"، على طريقة المربعات الأمنية.. إن هؤلاء كثير عليهم إن يقال عنهم بأنهم أصحاب مزرعة.. إنهم أسوأ من ذلك".

وأضاف: عليهم ان ينتبهوا الى أنهم إذا استمروا على هذا المنوال، فهم بذلك يضربون كينونة لبنان لأن الإمعان في مخالفة الدستور سيؤدي الى ما لا تحمد عقباه.

واعتبر ان ربط المقاطعين مشاركتهم في أي جلسة بـ"الضرورات التشريعية" حصراً، ما دام الشغور الرئاسي قائماً، ليس سوى هرطقة، متسائلاً: هل أصبح التشريع "لائحة طعام" يختارون منها الطبق الذي يعجبهم.

وشدد بري على أنه "لم يعد ممكناً السكوت إزاء ما يجري، وهؤلاء الذين استباحوا الدستور سيسمعون مني ما لم يسمعوه من قبل، وليس هذا فقط، بل سيرون تدابير أيضاً". واستغرب ما يحصل من أخذ ورد حول آلية عمل مجلس الوزراء وسط الشغور الرئاسي، "كأنه لا تكفي محاولة العبث بالمجلس النيابي حتى انتقلوا الى الحكومة، في حين أن الدستور واضح والآلية واضحة، وبالتالي المطلوب فقط أن نطبقهما".

الرئيس تمام سلام قال لـ"النهار" ان "الاستفزاز او التفرد لا يوصلاننا الى شيء. صحيح أن هناك خللاً في التوازن بفعل عدم انتخاب رئيس جديد، ولكن مهمتنا يجب ان تتركز على تأمين حصول الانتخاب من أجل معالجة هذا الخلل".

وناقش مجلس الوزراء في جلسة له النقاش الدستوري لتوقيع المراسيم وإصدار القرارات من قبل الوزراء من دون التوصل إلى اتفاق، ما أدى إلى تأجيل الجلسة إلى موعد لم يحدد.

عون وبري

رئيس "تكتل التغيير والإصلاح" العماد ميشال عون زار رئيس مجلس النواب نبيه بري، في عين التينة، وبعد اللقاء أعلن عون أن "الزيارة تمت للبحث في ملفات عدة، بدءاً بالانتخابات الرئاسية وعمل الحكومة المهدد بالتعطيل وعمل مجلس النواب المجمد"، معرباً عن أمله في أن "يساهم اللقاء في تذليل العقبات والتوصل إلى تفاهم وتنظيم الأمور".

وأشارت مصادر تكتل التغيير والإصلاح لـ"الأخبار" إلى أن "الزيارة هي للتشاور والتنسيق بين الطرفين لتوضيح بعض الالتباسات التي اعترت العلاقة بينهما"، ومن ثم "النقاش في موضوع تعطيل دور المجلس رئاسياً وتشريعياً بعد أن أبدى بري استياءه من موضوع مقاطعة الجلسات التشريعية وجلسات الانتخاب، وقد وعد عون ببحث موضوع الحضور دون أن يعطي جواباً نهائياً للرئيس بري".

فيما قالت مصادر عين التينة لـ"الأخبار" إن "بري وعون بحثا بالتفصيل مسألة رئاسة الجمهورية، وأكد الطرفان ضرورة انتخاب رئيس بإمكانه التعاون مع رئيس المجلس النيابي ورئيس الحكومة، ويتبنى حماية النص الدستوري الذي يتناول هذه العلاقة".

زيارة كيري لبيروت

وزير الخارجية الأميركي جون كيري زار بيروت للمرة الأولى، على مدى أقل من خمس ساعات.

وشدد كيري أمام الرئيس نبيه بري على دوره وخبرته وتمرسه في الحكم ورئاسة السلطة التشريعية، ملمحاً له أن الولايات المتحدة تراهن على دوره في إعادة التوازن بين السلطات وابتداع مخرج للشغور الرئاسي وإدارة الفراغ، كما للملف النفطي.

وتناول كيري خلال زيارته الخاطفة لبيروت الموضوع الرئاسي. وأكد "ضرورة الإسراع في انتخاب رئيس للجمهورية"، مشيراً إلى أن "بلاده لا تقترح أي اسم". وبعد لقائه رئيس الحكومة تمام سلام، لفت كيري إلى أن "الولايات المتحدة الأميركية ملتزمة أمن لبنان وسيادته واستقراره". وفي ما يتعلق بالحكومة قال: "نريد حكومة لبنانية بعيدة عن التدخل الخارجي ورئيساً قوياً وبرلماناً يستجيب لمطالب الشعب اللبناني". وتطرق إلى الأزمة السورية، فدعا "روسيا وحزب الله إلى العمل لوضع حد لهذه الحرب". وأضاف: "الوضع في لبنان مختلف عن البلدان الأخرى المجاورة لسوريا، بسبب أعداد اللاجئين من جهة، وعدم وجود مخيمات من جهة أخرى، ما يشكل عبئاً كبيراً على البنى التحتية والمجتمع". وأعلن "تقديم 290 مليون دولار كمساعدات إنسانية لكل من طاولته الأزمة في داخل سوريا وفي دول الجوار التي تستقبل اللاجئين"، مشيراً إلى أن "حصة لبنان تبلغ 51 مليون دولار".

كذلك زار كيري مطرانية بيروت للموارنة، حيث التقى البطريرك الماروني بشارة بطرس الراعي. وأكد أن "إسرائيل حليف لنا ودولة صديقة، وعلاقتنا معها تتخطى حدود الأمن، وهي على أفضل ما يكون".

بدوره، أوضح المكتب الإعلامي في رئاسة مجلس الوزراء أن المؤتمر الصحافي الذي عقده كيري، في السرايا الحكومية بعد لقائه رئيس الحكومة تناول مجموعة أمور لم تكن بين القضايا التي تناولها اللقاء بينهما، ومنها بصورة خاصة ما يتصل بالعلاقات الأميركية ـــ الإسرائيلية.

السيد نصرالله

وجه الامين العام لحزب الله السيد حسن نصرالله خلال اطلالته هذا الاسبوع عدة رسائل توافقية الى الداخل، عبر التلاقي والحوار وعدم تعطيل مصالح الناس وعدم انتظار الخارج لانتخاب رئيس جديد والحفاظ على الاستقرار، مجددا رفضه ورفض الطائفة الشيعية "للمثالثة".

وفي موضوع سلسلة الرتب والرواتب، حمل الطبقة السياسية ازمة السلسلة وعدم معالجة هذه المعضلة، واعتبر أنه امام المواعيد المحددة للامتحانات الرسمية بتنا أمام موقف انساني صعب.

ونفى الأمين العام لحزب الله الاتهام الموجه الى حزب الله بالدفع باتجاه الفراغ السياسي سعياً الى الوصول إلى المثالثة، كاشفا ان وفداً فرنسياً طرح المثالثة في طهران ولم يتجاوب معه الايرانيون رافضين اعتبار اتفاق الطائف انه اصبح اتفاقاً غير صالح.

وطالب نصر الله الجميع بانتخاب رئيس للجمهورية. كما انه تحدى خصومه السياسيين في لبنان قائلا: "اذا كنتم ترون اننا نمنع انتخابات الرئاسة لاننا نريد المثالثة، فاذا اردتم اقبلوا اجراء الانتخابات وبالشخصية الاقوى، لكن معروف من يمنع الاقوى من الوصول".

وفي الملف السوري، اعتبر ان أهم حدث في الآونة الاخيرة، هو حدث الانتخابات الرئاسية السورية والاقبال الشعبي الكبير، والذي يعتبر انجازا لسوريا وقيادتها، مشيرا الى ان اميركا والغرب بذلا كل جهدهما لمنع اجراء الانتخابات في سوريا ومعتبرا ان عدم احترام الغرب للارادة الشعبية هو تصدير لارادة الشعب السوري.

 

 

                                      الملف الاميركي

تناولت الصحف الاميركية هذا الاسبوع الانتخابات الرئاسية السورية، فقالت نيويورك تايمز ان الرئيس السوري بشار الاسد أحرج الولايات المتحدة والقوى الدولية الأخرى التي دعت إلى الإطاحة به وسعت للتوسط في عملية الانتقال السياسي الموضوعي، ووصوله الى هذه المرحلة يؤكد انه استطاع  خلال السنوات الثلاث ادارة البلاد بالطرق الصحيحة اما واشنطن بوست فقالت ان الاقبال السوري على التصويت في الانتخابات أكد فشل سياسات الولايات المتحدة التي تهدف الى تنحي الاسد، واوضحت ان التصويت جاء في وقت وجه فيه سفير الولايات المتحدة السابق لدى سوريا روبرت فورد اتهامات لاذعة لنهج إدارة أوباما، قائلا انه استقال في مارس/اذار لأنه لم يعد يستطيع تأييد سياسات الولايات المتحدة.

هذا وأولت الصحف اهتماما بالصفقة الأميركية الأفغانية لإطلاق سراح الجندي الأميركي الأسير لدى حركة طالبان في مقابل إطلاق خمسة من أبرز أعضاء الحركة المعتقلين في سجن غوانتانامو، وتداعيات ذلك على إحلال السلام في أفغانستان.

وتحدثت معظم الصحف الاميركية الصادرة اليوم عن تداعيات نجاح المشير عبد الفتاح السيسي في الانتخابات الرئاسية المصرية، فقالت نيويورك تايمز انه ''الآن وبعد إحراز لقب الرئيس، يتعين على السيسي اتخاذ قرارات جريئة لإنقاذ البلاد التي تعاني آلاما اقتصادية حادة واستشراء للفساد وارتفاعا في البطالة وتضخما في عجز الموازنة''.

كما كشفت واشنطن بوست عن لقاء تم بين الرئيس الأميركي باراك أوباما وأمير قطر السابق حمد بن خليفة آل ثان خلال الاحتفال بتخريج دفعة جديدة من الأكاديمية العسكرية ويست بوينت بنيويورك الأسبوع الماضي.

الانتخابات الرئاسية في سوريا

الاقبال السوري على التصويت يؤكد فشل سياسات الولايات المتحدة التي تهدف الى تنحي الاسد قالت صحيفة الواشنطن بوست ان اقبال السوريين على السوريون على الانتخابات الرئاسية السورية تحت رقابة مشددة، وقد عززت تلك الحركة قبضة الرئيس بشار الأسد العنيد على السلطة، مما يؤكد فشل سياسات الولايات المتحدة التي تهدف الى اقناعه بالتنحي . وتابعت: بعد ثلاث سنوات على الازمة يبدو أن الانتخابات ستسلم الرئيس الاسد ولاية ثالثة مدتها سبع سنوات، متحديا دعوة الرئيس أوباما منذ الـ 2011  "بالتنحي ". وجاء التصويت في وقت وجه فيه سفير الولايات المتحدة السابق لدى سوريا روبرت فورد اتهامات لاذعة لنهج إدارة أوباما، قائلا انه استقال في مارس/اذار لأنه لم يعد يستطيع تأييد سياسات الولايات المتحدة. واستشهد فورد بعجز الإدارة على الاستجابة للتغيير على أرض الواقع.

الاسد احرج بثقته الزائدة الولايات المتحدة والقوى الدولية الأخرى التي دعت إلى الإطاحة به: تحدثت نيويورك تايمز عن مسار الانتخابات الرئاسية التي شهدتها سوريا ، والاقبال الشعبي الكثيف في المناطق التي تسيطر عليها الدولة السورية، وقالت اقترع الرئيس الاسد  وتبدو عليه ملامح النصر باعتباره استطاع الوقوف في وجه حملة التمرد المستمرة منذ ثلاث سنوات، وقالت انه بحضوره وجه رسالة للغرب بانه سيفوز عسكريا، وانه أحرج الولايات المتحدة والقوى الدولية الأخرى التي دعت إلى الإطاحة به وسعت للتوسط في عملية الانتقال السياسي الموضوعي. واضافت: استطاع  الأسد الوصول الى مرحلة إدارة الانتخابات، مما يؤكد انه لا زال قادرا على ادارة البلاد. وتابعت: بعد الانتخابات الرئاسية ستستمر المناورات الدبلوماسية، كذلك النهج الاميركي الذي تتبعه منذ بداية الأزمة.

فورد: تركت منصبي لعدم قدرتي الدفاع عن سياسة بلادي

وجه السفير الاميركي السابق في دمشق روبرت فورد انتقاداً لاذعاً لسياسة ادارة اوباما الخارجية بشأن سوريا، وفي تصريحات له أقر فورد بفشل تلك السياسة في سوريا، معرباً عن ان عدم قدرته على الدفاع عنها كان السبب وراء استقالته، ومشيراً في الوقت ذاته الى حجم المأزق الذي تورطت به ادارة بلاده.

وفي مقابلة مع شبكة تلفزيون "بي.بي.إس" قال فورد إنه نتيجة لتردد الولايات المتحدة، زادت المخاطر التي تتعرض لها الولايات المتحدة بسبب المتطرفين، وأضاف إنه ترك منصبه لعدم استطاعته المضي قدماً والاستمرار بالدفاع عن السياسة الأمريكية.

وفي تعليقه على الانتخابات الرئاسية السورية، قال فورد إن "الانتخابات إشارة إلينا وإلى البلدان الأخرى في المنطقة وإلى أوروبا وغيرها أن الأسد لن يرحل"، وتابع "إنه باق وقد رسخ قدميه في العاصمة في سوريا مع أن أجزاء أخرى من البلاد لا تزال خارج نطاق سيطرته".

اوباما يلتقي امير قطر السابق

كشفت صحيفة واشنطن بوست عن لقاء تم بين الرئيس الأميركي باراك أوباما وأمير قطر السابق حمد بن خليفة آل ثان خلال الاحتفال بتخريج دفعة جديدة من الأكاديمية العسكرية ويست بوينت بنيويورك الأسبوع الماضي. ولم تذكر الصحيفة أي تفاصيل حول اللقاء الذى تم قبيل أيام من إتمام صفقة إطلاق سراح عن الجندي الأميركي باو بيرجدال الذى ظل محتجزا في أفغانستان أكثر من خمسة أعوام مقابل الإفراج عن خمسة من قادة طالبان المعتقلين في غوانتنامو، أو إذا كان اللقاء له علاقة بالصفقة. وأشارت الصحيفة إلى تصريحات مستشارة الأمن القومي الأميركي سوزان رايس والتي قالت فيها إن الرئيس اوباما تلقى تعهدات مباشرة من أمير قطر الحالي بشان إخضاع قادة طالبان المفرج عنهم للمراقبة وتقييد تحركاتهم خلال وجودهم في قطر، مؤكدة أن ذلك في مصلحة الأمن القومي الأميركي.

أوباما يسعى إلى رأب الصدع مع إسرائيل

ذكرت صحيفة واشنطن بوست أن إدارة الرئيس الأمريكي باراك أوباما تسعى إلى رأب الصدع مع إسرائيل، بهدف تحقيق إرادة واشنطن القوية للاعتراف وتمويل الحكومة الفلسطينية الجديدة، من منطلق أن حكومة الوحدة تستحق الفرصة لتحقيق النجاح. وأشارت الصحيفة إلى أن القادة الفلسطينيين اعتقدوا أن الانقسام كان بمثابة عقبة رئيسية أمام هدف إقامة دولة فلسطينية موحدة تضم حكومة أقوى. ولفتت الصحيفة إلى قول سفير واشنطن في إٍسرائيل رون ديرمر "إن إٍسرائيل تشعر بخيبة أمل كبيرة إزاء الموقف الأميركي لمواصلة تعاملاتها المعتادة مع الفلسطينيين، متسائلا هل تغيرت حماس؟ حتى تقرر واشنطن مواصلة تقديم الدعم إلى الأخيرة وكانت الإجابة أنها لم تتغير وهى لازالت مصرة على تدمير إٍسرائيل اليوم كما كانت بالأمس".

ماذا يتعين على السيسي بعد الفوز بالرئاسة؟

قالت صحيفة نيويورك تايمز في افتتاحيتها إن أحدا لم يكن يخالجه أدنى شك في انتهاء الانتخابات الرئاسية المصرية الأسبوع المنصرم بفوز المشير عبد الفتاح السيسي، في ظل ما يمتاز به المرشح من مقومات، وقالت الصحيفة ''الآن ، وبعد إحراز لقب الرئيس ، يتعين على السيسي اتخاذ قرارات جريئة لإنقاذ البلاد التي تعاني آلاما اقتصادية حادة واستشراء للفساد وارتفاعا في البطالة وتضخما في عجز الموازنة"، وأشارت الى أن بعض المستثمرين يدعون إلى إنهاء الدعم، المتوقع أن يبلغ العام المقبل 19 مليار دولار ، ويطالبون بوضع خطة للضرائب"، وأكدت أن الأمر في مصر لن ينجح بدون إصلاحات اقتصادية تفتح الأسواق، وإصلاحات سياسية تسمح بمشاركة مختلف الفصائل بما فيها تيار الإسلام السياسي.

إدارة أوباما انخرطت في عملية مبادلة "غير عادلة" مع طالبان

قالت واشنطن تايمز أن إدارة أوباما انخرطت في عملية مبادلة "غير عادلة" مع طالبان لتحرير الجندي الهارب، بووي بيرغدال، الذي لا يستحق كل هذا الجهد، موضحة أن انعدام العدالة يتجسد في إطلاق سراح، بالمقابل، "خمسة من العناصر النشيطة لطالبان"، تساءلت نيويورك تايمز إذا ما كانت عمليات البحث التي قامت بها القوات الأمريكية عن العريف بيرغدال قد كلفت حياة جنود آخرين، مضيفة أن عددا من الجنود يتهمون بيرغدال، الجندي الفار، في التسبب في مقتل بين 6 أو 8 من زملائهم، غير أن الصحيفة أبرزت أن التقارير حول الخسائر بالحرب في أفغانستان تبرز أن وفاة هؤلاء الجنود ما تزال لغزا لا يمكن تحميل العريف بيرغدال مسؤوليته، بالرغم من أن منتقديه يتهمونه بالتسبب في الخسائر التي تكبدتها القوات الأمريكية بإقليم باكتيكا الأفغاني بين يوليوز و شتنبر 2009.

  

الملف البريطاني

الانتخابات الرئاسية في سوريا حازت على اوسع اهتمام من الصحف البريطانية الصادرة هذا الاسبوع فالرئيس بشار الأسد ثبت نفسه في منصبه رئيسا لسوريا وما يعرف "بالثورة" آلت في النهاية لمصلحته، وفي السياق عينه تحدثت الغارديان عن فشل واخفاق الدول الغربية التي قررت شطب النظام السوري في وقت مبكر من قوامسيها الدبلوماسية وقطع أي محاولة للتحاور معه.

كما برز الشأن الرياضي في الصحف حيث قالت الاندبدنت إن رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم «فيفا»، السويسري جوزيف بلاتر تعرض للتلاعب فهو لم يكن يدعم فكرة منح قطر تنظيم نهائيات كأس العالم 2022، وقالت الديلي تلغراف إن بريطانيا تعتمد على قطر في الحصول على إمداداتها من الطاقة وربما ينبغي عدم التورط في المشاكل المتعلقة بتنظيم قطر بطولة كأس العالم.

وحول النتائج النهائية في الانتخابات المصرية التي اعلنت فوز السيسي قالت صحيفة التايمز ان "الجنود ليس لديهم أي فكرة عن كيفية إدارة وحكم البلاد"، وإن على الدول الغربية عدم التعامل مع ذوي البدلات العسكرية سواء كانوا في مصر أو تايلاند أو ليبيا.

الانتخابات السورية اراء وتداعيات

تفاعل إيران مع الانتخابات الرئاسية في سوريا: قالت الفايننشال تايمز إن الانتخابات الرئاسية في سوريا، منحت بشار الأسد سبعة أعوام أخرى في الحكم، وأن المؤسسة العسكرية في إيران تعتقد أن بقاء الأسد في السلطة سيعزز مكانة طهران في المنطقة، وتابعت: "شعور الأسد بالقوة، يجعل المعارضة السورية ومسانديها مثل السعودية تعمل على إعادة توازن القوى".

فشل وإخفاق الدول الغربية وقطع أي محاولة للتحاور مع النظام السوري: تناولت الغارديان الانتخابات الرئاسية في سوريا فقالت إن هذه الانتخابات ينظر اليها النظام السوري على انها اثبات "لتمتع بلاده بالديمقراطية كما انها دليل على نجاة النظام القائم وانتصاره في نهاية المطاف"، أما بالنسبة "للمعارضة المسلحة" وللكثيرين في منطقة الشرق الأوسط، فهذه الانتخابات تعتبر "مهزلة ومزيفة"، ورأت أن السوريين الذين عايشوا انزلاق لبنان في حرب أهلية لم يتعلموا من تجربتهم ثم جاء فشل وإخفاق الدول الغربية التي قررت شطب النظام السوري في وقت مبكر من قواميسها الدبلوماسية وقطع أي محاولة للتحاور معه.

الأسد ثبت نفسه في منصبه رئيسا لسوريا: كتبت صحيفة الفايننشال تايمز مقالا عن الانتخابات الرئاسية في سوريا واحتفال الرئيس بشار الأسد بولاية جديدة من سبعة أعوام، وقالت الفايننشال تايمز إن الأسد ثبت نفسه في منصبه رئيسا لسوريا مثلما خطط له، واضافت: الانتفاضة الشعبية التي اندلعت بهدف إنهاء نظام الحكم، آلت في النهاية لمصلحته، واضافت: تردد الدول العربية في دعم المعارضة المسلحة سببه تصاعد نفوذ الجماعات المتطرفة في سوريا.

ازمة كأس العالم 2022

قطر خصصت مبالغ خيالية للاستعداد للبطولة: قالت صحيفة الغارديان إن بريطانيا تعتمد على قطر في الحصول على إمداداتها من الطاقة وربما ينبغي عدم التورط في المشاكل المتعلقة بتنظيم قطر بطولة كأس العالم حتى تحتفظ بهذه العلاقات الجيدة، وقالت إن السجال حول "عمليات رشاوى قدمت لعدد من المسؤولين في الفيفا كي تحصل قطر على حق تنظيم البطولة سيشكل اختبارا للعلاقات بين لندن والدوحة.

وقالت الاندبندنت إن الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) سجل هدفا في مرماه، ولابد له أن يخضع لإصلاحات، ورات الصحيفة أن مزاعم الفساد التي تحوم حول الفيفا، على الرغم من نفيها، ليست في الواقع أمرا جديدا، بل إن المفاجأة ستكون لو لم تثر شائعات حول هذه التظاهرة الرياضية الضخمة.

السيسي آخر العسكريين الذين خلعوا بدلتهم العسكرية

قالت صحيفة التايمز إن على الدول الغربية عدم التعامل مع ذوي البدلات العسكرية سواء كانوا في مصر أو تايلاند أو ليبيا، ووصفت العسكريين الذين يحاولون حكم البلاد بأنهم "رجال الأقدار" وكيف لا نستطيع الا ان نحبهم حين يطلون علينا بنظاراتهم الشمسية والميداليات المعلقة على بدلاتهم العسكرية. ورأت أن المشير عبد الفتاح السيسي الذي انتخبه الشعب المصري ليتولى سدة الرئاسة في البلاد يعتبر مثالاً للمنقذ العسكري في العصر الحديث، والذي ستصفه واشنطن قريباً بأنه الشخص الذي أرسى السلام في الشرق الاوسط. وفي الحقيقة، فإن السيسي يعتبر آخر العسكريين الذين خلعوا بدلاتهم العسكرية ليتولوا سدة الرئاسة في بلادهم بعد ليبيا وتايلاند وسوريا.

قس يطالب شركة جي فور إس بوقف إمداداتها للسجون الإسرائيلية

قالت الغارديان إن القسيس الجنوب افريقي المتقاعد ديزموند توتو بالإضافة إلى عدد من الشخصيات البارزة بين المفكرين والفلاسفة العالميين وجهوا خطابا لإدارة شركة أنظمة الأمن البريطانية جي فور إس لوقف تعاملها مع إسرائيل، واوضحت أن توتو سيقود مظاهرة الخميس ضد إدارة الشركة البريطانية والتى توفر انظمة الامن وعمليات الصيانة والإصلاح لعدد من المعتقلات الإسرائيلية داخل إسرائيل والضفة الغربية.

مأساة المهاجرين في أوروبا

تحدثت صحيفة الغارديان عن المهاجرين من أفريقيا والشرق الأوسط باتجاه أوروبا، والظروف القاسية التي يعانون منها، ونقلت عن وكالة غوث اللاجئين التابعة للأمم المتحدة قولها لأول مرة بضرورة إقامة مراكز للمهاجرين في دول مثل مصر وليبيا والسودان لأن الدول الأوروبية المعنية بالظاهرة تشتكي من تخلي بروكسل عنها وهي تواجه كارثة إنسانية كبيرة.

 

 

الملف الفرنسي

ركزت الصحف الفرنسية الصادرة هذا الأسبوع على الملف السوري والمصري والاوربي ، إذ اهتمت ليبراسيون بفوز الرئيس السوري بشار الأسد بنسبة 88.7% من أصوات الناخبين في الانتخابات الرئاسية السورية الذي اعتبرتها الولايات المتحدة الأمريكية "عار" لأنها ستعيد الرئيس ذاته إلى الحكم.

أما لوموند فقد ذكرت أن الاتحاد الأوروبي عاد من جديد إلى فتح ملف " الجهاديين" في سوريا والعائدين منها بعد الهجوم الذي تعرض له المتحف اليهودي في بلجيكا، مشيرة إلى أن وزراء  داخلية الاتحاد شددوا على ضرورة مكافحة هذه الظاهرة والتعاون المستمر لمواجهتها.

أما في الملف الأوروبي، فقد لفتت الصحف إلى أن مجموعة الدول السبع الصناعية هددت روسيا بفرض عقوبات جديدة عليها وتنفيذ تدابير تقييدية على خلفية الأزمة الأوكرانية على الرغم من الاجتماعات التي عقدت بين الرئيس الروسي فلاديمير بوتين  والفرنسي فرنسوا هولاند في باريس حيث يشارك العديد من رؤساء البلدان في احتفال الذكرى ال70 للنورمندي ،مشيرة إلى أن العديد من اللقاءات ستتم لمحاولة انهاء الأحداث الأوكرانية.

وبدورها رأت لوموند بعد فوز المشير عبد الفتاح السيسي في الانتخابات الرئاسية المصرية أن هذا الاستحقاق وحده لا يكفي لاستقرار مصر التي تعاني من أزمات عديدة اقتصادية وسياسية وسط انقسام شعبي خطير، مشيرة إلى أن الحل الوحيد هو حوار وطني يشمل جميع أطياف المجتمع. 

 

الرئيس الأسد يفوز في الانتخابات الرئاسية بنسبة 88.7% من الأصوات

نشرت صحيفة "ليبراسيون" تقريراً عن فوز الرئيس السوري بشار الأسد في الانتخابات السورية لولاية ثالثة ، مشيرة إلى أن الولايات المتحدة الأمريكية والاتحاد الأوروبي قد عبرا مسبقاً عن قلقهما ازاء نتائج هذا الاستحقاق الرئاسي الذي شارك فيه أكثر من 73 % من الشعب السوري وفقاً للمحكمة الدستورية السورية.

ولفتت الصحيفة إلى أن الرئيس الأسد فاز بنسبة 88.7 % من الأصوات في الانتخابات التي انتقدها الغرب، فيما حصل المرشح حسان النوري على 4.3% من الأصوات و3.2% للمرشح الثاني ماهر الحجار.

الافراج عن مئات السجناء بعد انتخاب الأسد

أطلقت السلطات السورية سراح مئات السجناء من سجون حلب وعدرا بعد فوز الرئيس السوري بشار الأسد في الانتخابات الرئاسية .

وأوضحت صحيفة ليبراسيون  أن السلطات حولت 480 معتقلا بينهم ثمانون امرأة من سجن عدرا قرب دمشق إلى العاصمة تمهيدا للإفراج عنهم في إطار "مكرمة من الرئيس الأسد بعد إعادة انتخابه".

وأضافت أن السلطات  كانت أفرجت قبل يومين عن حوالي 320 سجينا من سجن حلب (شمال) المركزي الذي استعاد الجيش السوري  السيطرة عليه أخيرا بعد معارك ضارية مع "مقاتلي المعارضة " استمرت أشهرا طويلة.

الولايات المتحدة الأمريكية مستاءة من الانتخابات الرئاسية السورية

عبرت الولايات المتحدة الأمريكية  عن استيائها من الاستحقاق الرئاسي  السوري الذي سيعيد الرئيس السوري بشار الأسد مرة جديدة إلى الحكم سبع سنوات.

وادعت واشنطن أن الانتخابات الحاصلة في سوريا هي "عار" حسب تعبيرها بسبب استمرار الاحداث في هذا البلد، وأضافت نائبة  المتحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية ماري هارف أن هذا التصويت الذي حصل من قبل الناخبين هو منفصل عن الواقع لان الانتخابات ليست حقيقية. وعبرت عن انزعاجها من  الصورة التي نشرت  على مواقع التواصل الاجتماعي للرئيس الأسد  وزوجته أسماء خلال ادلائه بصوته إذ كان يضحك ويأخذ الصور مع الناخبين.

الاتحاد الأوروبي يعيد الاطلاع على ملف " الجهاديين"

اجتمع  وزراء داخلية الاتحاد الأوروبي في لوكسمبورغ بعد الهجوم على المتحف اليهودي في بلجيكا لإعادة النظر في ملف المقاتلين في سوريا والعائدين منها.

وأشار منسق الاتحاد الأوروبي في مجال مكافحة الإرهاب جيل دو كرشوف خلال هذا الاجتماع إلى التهديد الكبير الذي تشكله هذه الظاهرة التي من المرجح أن تستمر في السنوات المقبلة وتتطلب المتابعة على المدى الطويل. ولفت إلى التقدم الذي أحرز في مجالات الوقاية والتحديد والكشف عن الذين يغادرون البلدان ، اضافة إلى الاستجابة القضائية والتعاون مع دول العالم الثالث إلا أنه شدد على أن هذه الاجراءات غير كافية.

هولاند يعلن مقتل أكثر من ثلاثين فرنسيا في سوريا

أعلن الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند  ان "اكثر من ثلاثين مواطنا فرنسيا" غادروا للقتال في سوريا قتلوا هناك. وقال في مؤتمر صحافي في ختام اليوم الاول من قمة مجموعة السبع في بروكسل أنه في مواجهة ظاهرة المقاتلين الاجانب في سوريا: "علينا ان نتعاون في شكل اكبر" وخصوصا على صعيد "الاستخبارات"، لافتا الى خطوات تم اتخاذها وسيتم اتخاذها.

مجموعة الدول السبع تهدد روسيا بفرض عقوبات جديد عليها

هددت  مجموعة  الدول الصناعية السبع الكبرى (G7)  روسياً مساء  الأربعاء أثناء  القمة التي عقدتها في بروكسل بفرض عقوبات جديدة عليها إن لم تخفف من التصعيد في أوكرانيا بحسب ادعاءات هذه الدول.

وجاء  هذا القرار في بيان أصدرته هذه الدول  في نهاية حفل العشاء الذي أقيم بمجلس الاتحاد الأوروبي ببلجيكا وتضمن :"  نحن مستعدون لتشديد العقوبات وتنفيذ تدابير تقييدية جديدة هامة لتدفع روسيا تكلفة إضافية بسبب الأحداث في أوكرانيا".

ودعت  أميركا وكندا وألمانيا وفرنسا واليابان وايطاليا وبريطانيا ، موسكو للتسريع بسحب قواتها عن الحدود مع أوكرانيا و" التوقف عن ارسال الأسلحة والميليشيات" حسب زعمهم.

"  موسكو وكييف تستأنفان الحوار في احتفال ذكرى النورماندي"

لفتت  ايزابيل لاسير  في مقال بصحيفة لوفيغارو  إلى أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين والرئيس الأوكراني المنتخب بيترو بوروشينكو ناقشا الأزمة الأوكرانية على هامش احتفالات ذكرى النورماندي في باريس ، كذلك لفتت إلى اللقاء الذي حصل بين بوتين والرئيس الأمريكي باراك أوباما.

واعتبرت لاسير أن هذه اللقاءات هي بداية هشة لحل الأزمة الأوكرانية إلا أنها حقيقية ، مشيرة إلى أن الرئيسين الروسي والأوكراني لم يتصافحا فقط خلال مراسم الهبوط إنما تحدثا لمدة خمسة عشرة دقيقة قبل الغداء لرؤساء الدول والحكومات الذي تم في قلعة بينوفيل في نورماندي.

وقالت إن الزعيمين اتفقا على وقف اطلاق النار في شرق اوكرانيا وناقشا الخطوات السياسية التي يمكن أن تخفف من حدة التصعيد بما في ذلك الاعتراف الرسمي ببوروشنكو كرئيساً منتخب لأوكرانيا.

أوباما يزور أوروبا لطمأنة الأوروبيين الشرقيين من روسيا

قام  الرئيس الأمريكي باراك أوباما بزيارة  إلى أوروبا بدأها في  بولندا لطمأنة  الأوروبيين الشرقيين من روسيا ،  وأشارت صحيفة "لوفيغارو" إلى أنه عاش بين تاريخ أوروبا العظيم والملف الأوكراني حيث ستتشابك المواضيع خلال رحلته الأوروبية هذا الأسبوع.

وأوضحت أن أوباما شارك في بولندا بالذكرى ال25 لأول انتخابات حرة في البلاد التي كانت لحظة أساسية من تحول أوروبا الشرقية إلى الديمقراطية،  قبل التوجه للمشاركة في احتفالات يوم هبوط الحلفاء على شواطئ النورماندي.

وأشارت إلى أن الطابع السياسي يسيطر على احتفالات النورماندي في ظل وجود الأزمة الكبيرة بين الغرب وموسكو بسبب الملف الأوكراني.

 الانتخابات وحدها لا تكفي لاستقرار مصر بعد فوز السيسي

رأت صحيفة "لوموند" أن  العملية الانتخابية في مصر  ليست كافية لجلب الاستقرار إلى البلاد في ظل الاضطرابات التي تواجهها.ولفتت إلى أن مصر تعاني من أزمات عديدة ومتنوعة ما بين الأزمات الاقتصادية والسياسية، ولكن أخطرها الانقسام الشعبي، والذي ظهر وازداد منذ عزل الرئيس السابق محمد مرسي، مضيفة أن مصر تحتاج إلى ما هو أكثر من رئيس جديد.

وأوضحت أن أزمات مصر سيتم حلها عن طريق الحوار الوطني الذي يشمل جميع أطياف المجتمع والتيارات السياسية، خاصة تيار جماعة الإخوان المسلمين الذي تم عزله بعد عزل مرسي، مشيرة إلى أن استمرار عزل الإخوان سيزيد الوضع تعقيدا.

ومن جهة أخرى، قالت الصحيفة إن  فوز السيسي برئاسة مصر وتصريحاته بشأن الإخوان وعزلهم، تبث الخوف في الشارع المصري وخاصة المؤيدين للرئيس المعزول وجماعته  ، مؤكدة على أن الفترة القادمة ستشهد قمع كبير للجماعة وأنصارها.

 

مقالات

 

زيارة اوباما الاوروبية: تحريض الناتو لمواجهة روسيا د.منذر سليمان...التفاصيل    

                                                                         

الكتل السلطوية الحديثة: الرأسماليون، التكنوقراط والمتطرفون جيمس بتراس...التفاصيل       

 

تقارير ودراسات

 

التقرير الأسبوعي لمراكز الأبحاث الاميركية 7/6/2014...التفاصيل           

                  

تغطية خاصة

النص الكامل لكلمة السيد حسن نصر الله في حفل تأبين الفقيد الشيخ مصطفى قصير 6-6-2014...التفاصيل         

 

 

  


 اطبع المقال   أخبر صديق
 
 
 
أضف تعليق
   
   
   
   
 
 
 

 



 
   الأخبار   
فن و منوعات   
التحليل الاخباري بقلم غالب قنديل   
شؤون لبنانية   
اتجاهات   
شؤون دولية   
نشرة الوكالة اليومية   
من الصحافة الفرنسية   
شؤون عربية   
رياضة   

   الأقسام   
صحافة اليوم   
صفحة حرّة   
بين السطور بقلم ميرنا قرعوني   
ألف باء بقلم فاطمة طفيلي    
كلمات   
النوم مع الشيطان   
شؤون بيئية ومجتمع مدني    
شؤون اقتصادية   
بقلم ناصر قنديل   
مقالات مختارة   
شؤون الناس   
TENDANCES DE L’ORIENT    
ORIENT TENDENCIES    
نشرة مؤشرات اقتصادية   

الأكثر قراءة
السوريون في الغوطة: السعودية تدعم المتمردين في هجومهم الكيماوي على المدنيين
___
Orient Tendencies no 114
___
الملك السعودي يقيل عبد العزيز بن فهد من مجلس الوزراء ويعين مكانه محمد بن سلمان
___
  
الأكثر تعليقاً
السوريون في الغوطة: السعودية تدعم المتمردين في هجومهم الكيماوي على المدنيين
___
Orient Tendencies no 114
___
الملك السعودي يقيل عبد العزيز بن فهد من مجلس الوزراء ويعين مكانه محمد بن سلمان
___
أسعار العملات
الشراء البيع العملة
1.23 1.45 1$
كامل الجدول
درجات الحرارة
دمشق بغداد
 دمشق, سوريا  بغداد, العراق
بيروت عمان
 بيروت, لبنان  عمان, الأردن
إسطنبول طهران
 إسطنبول, تركيا  طهران, إيران
   



 الخصوصية   مكاتب الوكالة    اتصل بنا   من نحن   أرسل اقتراحك   مكاتب الوكالة   موبي نيوز   سياسة الموقع   الرئيسية